مصر اليوم - مجمع الملك فهد  يبرز مكانة القرآن الكريم وعلومه

"مجمع الملك فهد " يبرز مكانة القرآن الكريم وعلومه

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مجمع الملك فهد  يبرز مكانة القرآن الكريم وعلومه

الرياض ـ واس

تبذل إدارة الشؤون العلمية في مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف بالمدينة المنورة جهود حثيثة في مجال نشر البحوث المحكمة، وتنظيم الندوات التي تبرز مكانة المجمع في طباعة وترجمة كتاب الله عز وجل، من خلال ما يقدمه مركز الدراسات القرآنية، ومركز الترجمات، ومكتبة القرآن الكريم وعلومه، التابعين لها. وأوضح تقرير صادر عن المجمع أن مكتبة القرآن الكريم وعلومه يتم تزويدها بالمطبوعات المستجدة، وتحفل بقسم غني بترجمات معاني القرآن الكريم إلى كثير من اللغات العالمية، كما تحتوي على صور من مصاحف نادرة وموسوعات عالمية، ومكتبة إلكترونية تضم أحدث الموسوعات والمراجع الأصلية، وقد قام معالي وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد المشرف العام على المجمع الدكتور صالح آل الشيخ بإهداء المكتبة مجموعة من المطبوعات النادرة من خلال مكتبات كاملة قديمة. وأشار التقرير إلى أن مركز الدراسات القرآنية يقوم بمهام بحثية علمية تتصل بعلوم القرآن الكريم، يعمل فيه فريق من الباحثين وأساتذة الجامعات المتخصصين ، وينهلون من مكتبة غنية بالمصادر والمراجع القديمة والحديثة ، كما يقوم بأعمال التحقيق العلمي لمخطوطات التراث القرآني ، كما ينظم الفهارس التي تسهل الإفادة منه ، وينشئ المعاجم التي تعين على جمع المواد التي تقع ضمن هدفه المنشود . أما ما يتعلق بمركز الترجمات المعني بترجمة معاني القرآن الكريم إلى جميع لغات العالم المهمة تسهيلاً لفهمه على المسلمين الناطقين بغير اللغة العربية، وتحقيقاً للبلاغ المأمور به في قوله - صلى الله عليه وسلم - ( بلغوا عني ولو آية ) فقد أعد ترجمات معاني القرآن الكريم إلى أكثر من (60) لغة منها : 30 لغة آسيوية ، و15 لغة أوربية ، و15 لغة إفريقية، وترجمات جاهزة تنتظر دورها في الطباعة، وأخرى قيد المراجعة النهائية والدراسة. وأفاد التقرير أن مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف برز من انجازاته "مجلة البحوث والدراسات القرآنية" العلمية الدورية المحكمة، وتُعنى بنشر البحوث والدراسات القرآنية التي تصب في خدمة القرآن الكريم وعلومه وترجمة معانيه وإحياء تراثه، وإعداد الدراسات والبحوث الخاصة بقضايا ترجمة معاني القرآن الكريم ودراسة مناهجهم، لإثراء مكتبة الدراسات القرآنية. ولمجلة البحوث والدراسات القرآنية موقع على الإنترنت يتيح المجال لعموم الباحثين والقراء بالعالم للاطلاع على البحوث العلمية التي تقدمها في إصداريها السنوي، على الرابط التالي : http://jqes.qurancomplex.gov.sa في حين يتصفح الموقع أكثر من 80 ألف مراجع سنوياً بمعدل 6105 شهرياً .

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مجمع الملك فهد  يبرز مكانة القرآن الكريم وعلومه   مصر اليوم - مجمع الملك فهد  يبرز مكانة القرآن الكريم وعلومه



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon