مصر اليوم - كرسي الأمير سلمان لدراسات تاريخ المدينة ينظم ندوة ينبع عبر التاريخ

كرسي الأمير سلمان لدراسات تاريخ المدينة ينظم ندوة "ينبع عبر التاريخ"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - كرسي الأمير سلمان لدراسات تاريخ المدينة ينظم ندوة ينبع عبر التاريخ

المدينة المنورة ـ واس

ينظم كرسي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة الأربعاء , ندوة علمية في محافظة ينبع بعنوان " ينبع عبر التاريخ " . وأوضح وكيل الجامعة الإسلامية الدكتور أحمد كاتب أن الندوة التي تعقد برعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة وتستمر يومين تأتي في إطار النشاط الثقافي الدوري للجامعة ، ولرصد تاريخ مدينة ينبع العريقة الزاخرة بآثارها التي تحتاج وقفة تستحقها . وقال إن الكثير من مناطق المملكة العربية السعودية ومدنها تحمل عبق التاريخ وتقدم التنمية في الحاضر بفضل جهود واهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ في كل ما فيه صالح المواطنين وتحقيق أهداف التنمية والرفاهية للشعب ، وينبع أحد أهم تكل المدن التي امتزج بها التاريخ والحاضر ففيها من الآثار ما يجعلها جديرة في دراستها . وأضاف كاتب أن أهمية الندوة تكمن في إبراز تاريخ ينبع في العصر العباسي والعصر الملوكي وكذلك في العصر العثماني إضافة إلى إبراز حاضر تاريخها في العصر السعودي الزاهر الذي تحفل به من النواحي التنموية والاقتصادية ، وإبراز معالمها التاريخية وإسهام مثقفيها بتاريخها وإبراز جهود المملكة العربية السعودية في خدمة مدينة ينبع . من جهته أوضح وكيل الجامعة للشئون التعليمية بالجامعة الأستاذ الدكتور إبراهيم العبيد أن كرسي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود لدراسات تاريخ المدينة المنورة من الكراسي الهامة التي تعنى بتاريخ المدينة المنورة وتثري البحث العلمي والدراسات الوثائقية المتعلقة بتاريخ المدينة المنورة وتشجع الباحثين والمهتمين في هذا المجال . وأضاف إن ندوة " ينبع عبر التاريخ " هي تأكيد على عناية الكرسي بتاريخ منطقة المدينة المنورة ونشره في محافظاتها بالتفاعل مع ينبع ومجتمعها والتي تهدف إلى التعريف بتاريخ ينبع ماضيا وحاضرا وإبراز القيمة التاريخية لها والإسهام في الاهتمام بتاريخ ينبع . وفي نفس السياق بين وكيل الجامعة للتطوير الدكتور محمود بن عبدالرحمن قدح أهمية الجهود التي يبذلها كرسي الأمير سلمان بن عبدالعزيز لدراسات تاريخ المدينة المنورة بالجامعة ، معتبراً أن الكرسي يلبّي الحاجة العلمية والبحثية في تاريخ المدينة المنورة وما يرتبط به من دراسات .

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - كرسي الأمير سلمان لدراسات تاريخ المدينة ينظم ندوة ينبع عبر التاريخ   مصر اليوم - كرسي الأمير سلمان لدراسات تاريخ المدينة ينظم ندوة ينبع عبر التاريخ



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها في شكل وجه الكعكة المنخفضة

كيم كارداشيان جميلة في عشاء رومانسي مع زوجها

نيويورك - مادلين سعاده
بدأت درجات الحرارة في الارتفاع في لوس أنجلوس، وتحاول كيم كارداشيان أن تستغل ملابسها الشتوية العصرية قبل انقضاء الموسم، وبدت نجمة تليفزيون الواقع البالغة من العمر 36 عامًا أنيقة عندما وصلت لتناول العشاء في برينتوود، كاليفورنيا رائعة في معطف طويل مخملي أسود، ولم تكن وحدها في هذه المناسبة، فقد انضم إليها زوجها كاني ويست في ليلة مواعدة حميمة. وأخذت كيم نهج فامبي، في اللوك الذي ظهرت به في تلك الأمسية، حيث ارتدت الأسود بالكامل، بما في ذلك توب محض، بنطلون، وجوارب دانتيل طويلة، وصففت النجمة شعرها الأسود الفاحم في شكل وجه الكعكة المنخفضة، فيما فرقته من المنتصف، ووضعت زوجًا كبيرًا من النظارات السوداء، وأبقت نجمة آل كارداشيان على جمالها الطبيعي مع الحد الأدنى من المكياج على وجهها، وتصدّر وجهها شفاهها اللامعة. وارتدى كان كاني، 39 عامًا، ملابسه بشكل مريح كما اعتاد على ذلك، حيث كان يرتدي سترة كريونيك…

GMT 10:31 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم - حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon