مصر اليوم - مديرية التراث تجتهد في حفظ التراث الأردني من الضياع

مديرية التراث تجتهد في حفظ التراث الأردني من الضياع

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مديرية التراث تجتهد في حفظ التراث الأردني من الضياع

عمان - بترا

قال مدير مديرية التراث في وزارة الثقافة الدكتور حكمت النوايسة أنّ التراث الثقافي غير المادي هو التراث المتوارث جيلًا عن جيل، وهو ما تبدعه الجماعات والمجموعات إبداعًا متجددًا ومستمرًّا بما يتفق مع بيئتها وتفاعلاتها مع الطبيعة وتاريخها؛ ما ينمي لديها الإحساس بهويتها والشعور باستمراريتها. وأضاف الدكتور النوايسة لوكالة الأنباء الاردنية (بترا)، إنّ أهمية الحفاظ على التراث غير المادي للشعوب تكمن بمساهمته في إيجاد الحوار الحضاري الإنساني، وتنحية التشوهات الطارئة التي أوجدتها قوى تسعى إلى السيطرة على شعوب ترى أنّها تحتاج إلى ترويض. وبين إّن تعزيز الهويات الوطنية والقومية غير القاتلة غاية في الأهمية؛ أي الهُويات التي تقبل الشراكة في إطار التنوع، وتنظر إلى التنوع بوصفه القانون الطبيعي الذي يعطي الحياة معنىً وجمالًا. وأوضح أن التراث يشكل في تكامله ضمن الإطار الوطني، الخلفية الاجتماعية والثقافية لصياغة الهوية الوطنية والقومية لأيّ أمّة من الأمم، فضلًا عن كونه شاهدًا حيًّا على قدرة الإنسان على الإنتاج في الظروف المختلفة" الإنتاج الثقافي والمادي". وعرض الدكتور النوايسة لمشاريع مديرية التراث في وزارة الثقافة، منها مشروع المركز الوطني الأردني، وأنه مشروع يهدف إلى إحياء التراث الأردني وحفظه من الضياع عبر تكوين قاعدة معلومات أردنية في مجال المأثورات الشعبية من خلال الألفاظ المتداولة وشرح معانيها، وضبط الألفاظ وتشكيلها، وهو مشروع وطني يحمل في طياته جمع وتوثيق المفردات المتداولة في التراث الثقافي غير المادي وحصرها، حيث يقوم الباحثون من الجامعات المختلفة بجمع وحصر ميداني يشمل المصطلحات التراثية والحية جميعها في مناطق المملكة. ولفت إلى أن المشروع الوطني لحصر التراث الثقافي غير المادي يهدف إلى حصر التراث الثقافي غير المادي وهو الممارسات والتصورات وأشكال التعبير والمعارف والمهارات، وما يرتبط بها من آلات وقطع ومصنوعات وأماكن ثقافية، تعتبرها الجماعات والمجموعات، وأحيانا الأفراد، جزءًا من تراثها الثقافي. وشاركت وزارة الثقافة بعملية حصر التراث الثقافي غير المادي بالتعاون مع اللجنة الوطنية للثقافة والتربية والعلوم "اليونسكو"، والاتحاد الأوروبي، وكانت المرحلة الأولى في محافظة مادبا عام 2012، ونتائجها في حوزة مديرية التراث ورقيًّا، وستظهر على موقعها بعد أن تجتاز مراحل المراجعة المختلفة. وأكد أنّ مديرية التراث قدمت مشروعًا لحصر التراث، وتمّت الموافقة عليه بمنحة من دولة الكويت الشقيقة؛ لمسح التراث الثقافي غير المادي عن طريق وزارة التخطيط في ثلاث محافظات في فترة زمنية واحدة، وستنفذه الوزارة لحصر التراث في محافظات الزرقاء، والكرك ، والبلقاء. وفي حديثة عن مشروع إعادة تأهيل المادة الصوتية المسجّلة في السبعينيات من القرن الماضي اشار النوايسة إلى أن المشروع جاء للحفاظ على الموروث الأردني الثقافي، والكنز الذي قام بتسجيله نخبة من الباحثين في التراث، في أواسط السبعينيات والثمانينيات، وفي مناطق مختلفة من المملكة. وأوضح أنّ لدى المديرية حوالي 950 شريط كاسيت مسجلة في معظم مناطق المملكة، وهي تسجيلات صوتية لتراثيات متنوعة تشكل كنزاً في ذاكرتنا الوطنية، ويجري العمل الآن تخزينها على جهاز الحاسوب؛ لرفد المكتبة الإلكترونية بمادة غنية حول التراث الشعبي الأردني، ومساعدة الباحثين في الرجوع إلى المعلومة بسهولة ويسر. أما مشروع مسابقة المخطوطات والوثائق في المملكة الأردنية الهاشمية؛ فأكد أّن فكرة هذا المشروع جاءت للحفاظ على الذاكرة الوطنيّة، ونشر التراث الوطني المخطوط، وإتاحته للجمهور الأردني والعربي. وبين أن من ضمن نشاطات المديرية تمّ إصدار مجلة الفنون الشعبية بعد توقفها ما يزيد عن عشرين عامًا، وإطلاق موقع إلكتروني خاصّ بالمديرية يجري العمل على أن يكون المصدر الأول للباحثين في التراث الأردني. وفيما يخص الاتفاقيات الدولية أشار إلى أنّ الأردن صادق على اتفاقية حماية وتعزيز تنوع أشكال التعبير الثقافي 2005 في عام 2007، وتمّ تقديم تقرير الأردن حول تنوع أشكال التعبير الثقافي؛ بمناسبة مرور أربع سنوات على المصادقة على الاتفاقية، وتقوم المديرية بإرسال طلبات إلى صندوق التنوع الثقافي "اليونسكو" للحصول على تمويل مشاريع حول التنوع الثقافي. أمّا اتفاقية حماية وصون التراث الثقافي غير المادي 2003، فتعمل الوزارة حاليًّا على إعداد التقرير الأردني حول تطبيق اتفاقية التراث الثقافي غير المادي وذلك بمناسبة مرور سبع سنوات على المصادقة عليها. وحول الاتفاقية العربية لحماية المأثورات الشعبية بيّن أنّ الإرادة الملكية السامية صدرت بالموافقة على قرار مجلس الوزراء تاريخ 19/4/2011، المتضمن الموافقة على انضمام المملكة إلى الاتفاقية العربية لحماية المأثورات الشعبية والقانون النموذجي الخاص بها، وتمّ إيداع وثائق المصادقة موشحة بالتوقيع الملكي السامي بخاتم الديوان الملكي الهاشمي لدى المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مديرية التراث تجتهد في حفظ التراث الأردني من الضياع   مصر اليوم - مديرية التراث تجتهد في حفظ التراث الأردني من الضياع



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تلفت الأنظار إلى فستانها الشفاف

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد
  مصر اليوم - عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما
  مصر اليوم - روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

راضية النصراوي تؤكد استمرار التعذيب عقب الثورة التونسية
  مصر اليوم - راضية النصراوي تؤكد استمرار التعذيب عقب الثورة التونسية

GMT 13:00 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم - هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان

GMT 05:35 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

قصر ثقافة سوهاج يستضيف زاهي حواس

GMT 00:05 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

قصر محمد علي في السويس يعاني بسبب الإهمال

GMT 03:16 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لجنة فنية لحصر المبانى ذات الطراز المعمارى الفريد

GMT 04:27 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

وفد كبير من وزارة الأثار يزور معالم مدينة فوة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 11:38 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم
  مصر اليوم - ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم

GMT 12:37 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي
  مصر اليوم - ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل
  مصر اليوم - باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 08:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام
  مصر اليوم - لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية
  مصر اليوم - إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 12:37 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:57 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

تغييرات في نظامك الغذائي تحميك من أمراض القلب

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon