مصر اليوم - روبرت فيسك إيران تعدم شاعراً لدفاعه عن قضية الأهواز

روبرت فيسك: إيران تعدم شاعراً لدفاعه عن قضية "الأهواز"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - روبرت فيسك: إيران تعدم شاعراً لدفاعه عن قضية الأهواز

لندن ـ أ ش أ

تحدث الكاتب البريطانى روبرت فيسك، فى مقاله اليوم، عن إعدام شاعر فى إيران بتهمة نشر الفساد فى الأرض، وقال فيسك فى صحيفة "الإندبندنت"، إنه يجب أن يكون هناك جمعية للشعراء الموتى فى إيران، أو ربما جمعية الشعراء الشهداء، وأحدث أعضائها هو الشاعر الإيرانى العربى من منطقة الأهواز، فى أقصى جنوب غرب البلاد قرب الحدود العراقية، هشام شعبانى. فقد تم إعدام شعبانى بتهمة نشر الفساد فى الأرض، هو واحد من بين مئات الشعراء الذين تم إعدامهم منذ قيام الثورة الإسلامية فى إيران عام 1979. وكل ما يتعلق بهذا الشاعر يصرخ بالعار فى وجع من أعدموه، سواء كان شعره السلمى أو تعليمه الأكاديمى أو رعايته لوالده المريض، وهو جندى معاق سبق أن أصيب فى الحرب العراقية الإيرانية، وحبه لزوجته وطفله الوحيد. وقد أصبح بالفعل جثة سياسية، والجناة هم وزارة الداخلية الإيرانية وقاضى محكمة الحرس الثورى محمد باغار موسوى. ويمضى الكاتب قائلا، إن قوات الحرس الثورى الإيرانى وفرق وزارة الداخلية أمطرت منطقة الأهواز بالقنابل لمدة عامين، وكان انتقامهم شديدا. وتم اتهام شعبانى بمساعدة المقاومة من خلال كتابة الشعر باللغة العربية، بل وترجمة الشعر الفارسى على العربية، والذى يعد عملا تخريبيا فى إيران. وفى خطاب أرسله من محبسه، قال شعبانى، إنه لم يستطع أن يصمت فى وجه الجرائم البشعة التى ترتكب ضد الأهواز من قبل السلطات الإيرانية، خصوصا الإعدام التعسفى والظالم، وقد حاول الدفاع عن الحق المشروع للجميع، وهو أن يعيشوا بحرية ويتمتعوا بحقوق مدنية كاملة. ومع كل هذه المآسى، فلم يسبق أن استخدم سلاحا لمحاربة هذه الجرائم البشعة إلا القلم. ويعلق فيسك قائلا، إن هذا كان جرم شعبانى، ففى إيران يمكن أن يكون القلم أقوى من السيف، لاسيما عندما تزداد حالة جنون العظمة لدى أجهزة الأمن عن خطر الانفصال، ليس فقط فى الأهواز، ولكن فى بلوشتان، وكرديتان الإيرانية وأقليات أخرى فى البلاد.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - روبرت فيسك إيران تعدم شاعراً لدفاعه عن قضية الأهواز   مصر اليوم - روبرت فيسك إيران تعدم شاعراً لدفاعه عن قضية الأهواز



  مصر اليوم -

GMT 11:26 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية
  مصر اليوم - أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم
  مصر اليوم - خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها
  مصر اليوم - فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 12:36 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

ديفيد كاميرون يحذّر من سقوط عملة "اليورو"
  مصر اليوم - ديفيد كاميرون يحذّر من سقوط عملة اليورو

GMT 13:43 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي
  مصر اليوم - بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة
  مصر اليوم - أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 14:37 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

إحدى الناجيات من أسر "داعش" تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين
  مصر اليوم - إحدى الناجيات من أسر داعش تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر
  مصر اليوم - غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 10:24 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد
  مصر اليوم - سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد

GMT 09:48 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم
  مصر اليوم - بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام
  مصر اليوم - مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض
  مصر اليوم - انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 09:58 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

غادة عبد الرازق تؤدي دورًا مختلفًا في "أرض جو"

GMT 12:00 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

نقص الحديد يؤثّر على نقل الأوكسجين في الدم

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:25 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مشكلة بطارية آيفون 6 إس أكثر انتشاراً مما كانت آبل تعتقد

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon