مصر اليوم - دعوة للشباب الجزائري للتأمل في تاريخه وتراثه

دعوة للشباب الجزائري للتأمل في تاريخه وتراثه

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - دعوة للشباب الجزائري للتأمل في تاريخه وتراثه

بسكرة ـ واج

أكد وزير الشؤون الدينية والأوقاف السيد بوعبد الله غلام الله في مدينة سيدي عقبة بولاية بسكرة أن ما ينبغي على الشباب الجزائري أن يدركه هو أن "تراثه وتاريخه الحافل يغنيه عن كل أفكار جوفاء مرسلة من الخارج". وأوضح السيد غلام الله -خلال إشرافه على افتتاح أشغال الملتقى الدولي الثالث حول عقبة بن نافع- قائلا أن "التاريخ والتراث الحافل للجزائر عبر العصور يجعل الشباب الجزائري مستغنيا عن كل الأفكار الجوفاء التي يرسلها من حين إلى آخر الطامعون للنيل من الجزائر". "إن بعض القوى في الخارج توهموا أن الجزائر فراغ فأرسلوا أفكارا فأحدثوا هنا وهناك بعض الفقعات بأسماء مختلفة لم تكن موجودة في تاريخنا ولا في ثقافتنا"  يقول الوزير  لافتا في هذا السياق الى أن "هذه الأفكار جوفاء ولا تحمل إيمانا وهي خالية من الروح والنفع فلا لون ولا طعم لها لكن فقط تغري ببريق كاذب لا أهمية له". ويرمي هذا الملتقى الذي حمل عنوان "الحواضر العلمية الجزائرية وإفريقيا" بالأساس إلى إبراز المكانة المرموقة لمنارات الإشعاع العلمي عبر الوطن وكذا الأعداد الهائلة من العلماء عبر التاريخ من أجل تحصين الشباب وجعله يفخر بالحواضر العلمية والعلماء الذين أنجبتهم الجزائر   كما أشار إليه الوزير. وفضلا عن ذلك فإن الملتقى -وفقا لما أفاد به ذات المتحدث- يعد فرصة لكي "نعيد هذه العلاقات الإسلامية والأخوية والدينية التي سادت في الصحراء التي تربطنا مع الدول والشعوب المجاورة وأن تعود الصحراء منتجة للعلم ومسرح اتصالات ثقافي وعلمي". وفي هذا الصدد ذكر السيد بوعبد الله غلام الله بأنه على غرار معهد تكوين الأئمة بمدينة سيدي عقبة بولاية بسكرة تم فتح معهد لتكوين الأئمة بولاية تمنراست بالجنوب الجزائري ليستقبل أبناء إفريقيا   معتبرا أنه سيكون "منارة علمية وسيسمح أيضا باسترجاع التاريخ العلمي والثقافي بين الجزائر والبلدان المحيطة بالصحراء". وعلى هامش الجلسة الافتتاحية لهذا الملتقى الذي يستمر ثلاثة أيام وينظم تحت الرعاية السامية لفخامة رئيس الجمهورية تمت عملية تكريم مجموعة من العنصر النسوي من هيئات وقطاعات متعددة على غرار التعليم العالي والشرطة والدرك الوطني والحماية المدنية وذلك بمناسبة إحتفالية اليوم العالمي للمرأة   وفقا للمنظمين. وكان وزير الشؤون الدينية والأوقاف إستهل زيارته لولاية بسكرة التي دامت يوما واحدا بتدشين الصالون الوطني للكتاب في طبعته ال13 الذي تنظمه النقابة الوطنية للناشرين وكذا عملية توسعة إستهدفت مسجدا بعاصمة الولاية.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - دعوة للشباب الجزائري للتأمل في تاريخه وتراثه   مصر اليوم - دعوة للشباب الجزائري للتأمل في تاريخه وتراثه



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon