مصر اليوم - مُتحف  الباشا مجمع للثقافة المغربيّة والأمازيغيّة في مراكش

مُتحف " الباشا" مجمع للثقافة المغربيّة والأمازيغيّة في مراكش

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مُتحف  الباشا مجمع للثقافة المغربيّة والأمازيغيّة في مراكش

مراكش_ثورية ايشرم

يمزجُ مُتحف " الباشا " في مراكش بين الثقافة المغربية و"الأمازيغية"، فيما يتميز المتحف بهندسته المعمارية التقليدية التي تبرز الصناعة التقليدية  التي تجمع بين الأندلسية  بالمغربية ، من حيث الخشب المنقوش والجبس والزليج ونافورة المتحف التي كتبت عليها أبيات شعرية قديمة، هذا ويرجع تاريخ تسميته "بالباشا " إلى الشخص الذي أسس الرياض، وكان يقطن فيه رفقة عائلته الكبيرة والذي كان باشا، في عهد السلطان الكلاوي . كما أن المتحف يمتاز بموقع قريب من ساحة جامع الفنا ما يجعله محجا لكل من حط رحاله في هذه المدينة التي مازالت تحافظ على تقاليدها وعاداتها التي تصنفها بالمدينة التقليدية والأكثر شعبية . وقد تحول الرياض في نهاية القرن الماضي إلى مكان مهجور قبل ان يتم الاهتمام به من طرف السلطات المتهمة بالأثار ليتحول إلى محتف تاريخي تقليدي يجمع العديد من التحف  المغربية والامازيغية  ، ويعتبر المتحف من ابرز المتاحف في مراكش واقدمها اذ يحتوي على  تلك التحف النادرة  التي ترجع إلى حقب زمنية قديمة جدا تحاكي فترات عايشتها المدينة وسكانها القدامى، وما ان تدخل المتحف حتى تجد امام لوحة زجاجية نقش عليها اسم المحتف وتاريخ افتتاحه وتاريخ التسمية وكل المعلومات التي تفيدك وتشرح لك تاريخ المحتف ، باللغة الفرنسية والانكليزية والعربية حتى يسهل الحصول على المعلومة.  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مُتحف  الباشا مجمع للثقافة المغربيّة والأمازيغيّة في مراكش   مصر اليوم - مُتحف  الباشا مجمع للثقافة المغربيّة والأمازيغيّة في مراكش



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها الأشقر في "أوبدو" مذهل جدًا

نيكول كيدمان تتألّق في فستان مزيّن بالمجوهرات

كانبيرا - ريتا مهنا
عادت نيكول كيدمان إلى أستراليا وسط تكهنات بأنها تتطلّع إلى الانتقال مجددًا إلى هناك بشكل دائم، ولم تضيّع كيدمان أي وقت في اللحاق بركب الأصدقاء القدامى، واحتضنت المغنية تينا أرينا في الصور، مساء السبت، وأبرزت الممثلة البالغة من العمر 49 عامًا جسدها النحيل بفستان أسود على السجادة الحمراء في حفل سباق الجائزة الكبرى الأسترالية السويسرية بعد أن قضت اليوم في ملبورن. وارتدت الجميلة الشقراء، فستانًا من المخمل الأسود يتدلى من على كتفيها الذي تم تقليمه بالريش، وأقرنت نيكول الزي البراق مع صندل بكعب عال أسود، الذي كان مزيّن بالمجوهرات، ووضعت إكسسوارًا لامعًا، حيث ارتدت عدة خواتم من الألماس على أصابعها وأقراط متدلية رقيقة، وصففت نجمة "Big Little Lies"، شعرها الأشقر في أوبدو أنيق، مع تدلي بعضًا من شعراتها على جانبي وجهها الذي لا تشوبه شائبة. وبدت نيكول في معنويات عالية خلال حضورها على السجادة الحمراء في الحدث الذي…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon