مصر اليوم - مهرجان خطابي بمناسبة يوم الأرض في الأردن

مهرجان خطابي بمناسبة يوم الأرض في الأردن

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مهرجان خطابي بمناسبة يوم الأرض في الأردن

عمان ـ بترا

وجه النائب رائد الكوز برقية شكر وتقدير وعرفان لجلالة الملك عبدالله الثاني للموقف الأردني الرسمي والشعبي الرافض لمشروع الوطن البديل . وقال الكوز" ان جلالة الملك محط الاعتزاز والافتخار، والهاشميون هم الاوصياء على المقدسات الإسلامية والمسيحية في فلسطين الحبيبة ولاسيادة عليها الا سيادتهم فهم من لبس عباءة الايمان ". واضاف خلال المهرجان الخطابي الذي نظمته الفعاليات الشعبيه في مخيمات محافظة العاصمة بمناسبة يوم الارض وحق العودة في مخيم الوحدات "وها انتم في دار الهواشم الكرام تكملون المسيرة بوصاياتكم المباركة على المقدسات". وتحدث العين وجيه العزايزه مشيرا إلى ان الاردن فتح أبوابه للطلاب الفلسطينيين حيث يوجد خسمة الاف طالب من عرب 1948 في الجامعات الاردنية وتخرج أكثر من 15 الف طالب، وبهذا تكون ممارسة الانتماء لفلسطين وقضية فلسطين. ووصف حق العودة بأنه حق مقدس للإفراد والمجموعات ولايستطيع احد التنازل عنه مشيرا الى ان جلالة الملك اكد دوما على الاردن أصر على حدود الدولة وعلى حق مواطنيها من اللاجئين بالعودة والتعويض معا فالدفاع عن حقين حق العودة وحق التعويض. والقت النائب السابق الامين العام لحزب الشعب الديمقراطي الأردني عبله ابو علبه كلمة قالت فيها ان اقل ما يستحق الشهداء والاسرى الذين تضرروا من سياسات الاحتلال والمشردين واللاجئين نقدمه بهذه المناسبة الطيبة هو تمسكنا بثوابت القضية الوطنية الفلسطينية وعلى راسها حق العودة الى الوطن والديار وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس. والقي أمين عام حزب الوسط الإسلامي مد الله الطراونه كلمة اشار فيها إلى ان الصراع بيننا وبين اليهود ليس صراح حدود وانما صراع وجود مؤكدا ان فلسطين ارض عربية اسلامية وهي مسرى نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ، وان اليهود قتلة الانبياء و ليس لهم حق شرعي في فلسطين داعيا اهل فلسطين الى الوحدة والتوحد لان في الوحدة قوة امام هذا الاحتلال. وبين ان الوصاية الهاشمية على المقدسات في ظل انشغال الدول العربية دليل على ان الدولة الاردنية تهتم بالقدس والاقصى وفلسطين. والقى الوزير السابق في السلطة الفلسطينية سعد المجالي كلمة قال فيها ان حالة التشرذم العربي وانتهاء مشروع العرب الريادي في التحرير وسيطرة القوى الاستعماري تزيد من حالة الضعف العربي داعيا الى اعادة التوحيد وتجميع الجهود من اجل اعادة حقوقنا وتكريم شهدائنا في هذه المناسبة لان فلسطين لكل شعبنا العربي. والقى عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الاحمد كلمة وجه فيها الشكر الى لجنة تحسين مخيم الوحدات. واضاف مهما كانت الصعاب والتضحيات فلن يقبل الشعب الفلسطيني بديلا عن ارضه ووطنه ولن يقبل بكل الدعوات وحملات التشكيك المشبهوة مؤكدا انه ومنذ اربع شهور بانه لايوجد مفاوضات واننا لن نقبل باي اتفاق كان لاتكون القدس الشرقية عاصمة الدولة الفلسطينية ولن يكون هناك سلام بدون حل لقضية اللاجئين على اساس قرار 194 العودة والتعويض بشكل كامل وتحميل اسرائيل المسؤولية القانونية والاخلاقية عن مشكلة اللاجئين. وفي نهاية المهرجان الذي حضره عدد من النواب والأعيان وشيوخ ووجهاء وممثلي الاحزاب ورؤساء واعضاء لجان المخيمات وقع الحضور على وثيقة شعبية لرفعها لجلالة الملك عبدالله الثاني تؤكد الوصاية الهاشمية على المقدسات.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مهرجان خطابي بمناسبة يوم الأرض في الأردن   مصر اليوم - مهرجان خطابي بمناسبة يوم الأرض في الأردن



  مصر اليوم -

GMT 11:26 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية
  مصر اليوم - أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم
  مصر اليوم - خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها
  مصر اليوم - فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 12:36 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

ديفيد كاميرون يحذّر من سقوط عملة "اليورو"
  مصر اليوم - ديفيد كاميرون يحذّر من سقوط عملة اليورو

GMT 13:43 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي
  مصر اليوم - بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة
  مصر اليوم - أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 14:37 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

إحدى الناجيات من أسر "داعش" تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين
  مصر اليوم - إحدى الناجيات من أسر داعش تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر
  مصر اليوم - غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 10:24 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد
  مصر اليوم - سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد

GMT 09:48 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم
  مصر اليوم - بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام
  مصر اليوم - مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض
  مصر اليوم - انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 09:58 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

غادة عبد الرازق تؤدي دورًا مختلفًا في "أرض جو"

GMT 12:00 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

نقص الحديد يؤثّر على نقل الأوكسجين في الدم

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:25 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مشكلة بطارية آيفون 6 إس أكثر انتشاراً مما كانت آبل تعتقد

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon