مصر اليوم - نسخة مترجمة من كتاب مدن الفنون المشهورة

نسخة مترجمة من كتاب "مدن الفنون المشهورة"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - نسخة مترجمة من كتاب مدن الفنون المشهورة

القاهرة - بنا

تصدر الهيئة المصرية للكتاب نسخة مترجمع للكتاب "مدن الفنون المشهورة" من تأليف جاستون ميجون، وترجمة مدحت عايد فهمى . الفصل الأول في الكتاب بعنوان "النيل..الوادى" ويتحدث عن مصر هبة النيل، وأنه لا يوجد على سطح الكرة الأرضية نهر تكتنفه أسرار مثل نهر النيل كما لا يوجد نهر ملأ خيال البشرية بجاذبيته وشغفه الشديدين مثل نهر النيل، وهو بلا شك أطول أنهار الكرة الأرضية . وفى الفصل الثانى يقدم المؤلف صورة للقاهرة القديمة والحديثة مثل حى الأزبكية الذى يقع فى قلب القاهرة ومن هذا الميدان تفرع العديد من الشوارع الواسعة تتقارب عند الكوبرى الكبير وهو الكوبرى الوحيد الذى يربط القاهرة مع الضفة الغربية للنهر مع الجيزة . أما الفصل الثالث تحدث عن مدافن القاهرة والجوامع التى تعلوها ففى هذا الوقت كان يوجد بالقاهرة حوالى 400 جامع منها جامع عمرو وكان هذا الجامع بسيطًاً أوبدائياًوفى عام 971 تم الانتهاء من بناء الجامع الأزهر حيث كان مكان للصلاة ومكان للتعليم بالإضافة إلى الجامعة التى بنيت عام978م كما توجد أربعة جوامع أخرى القاهرة يرجع تاريخها إلى الأسرة الفاطمية الحاكمة وهى جامع الحاكم الذى عرضت فيه أول تشكيلة من الفن العربى وجامع الجيوشى وجامع الأقمر وأخيرا جامع الصالح . وفى الفصل الرابع تحدث عن مقابر الخلفاء والمماليك حيث لاتوجد منذ زمن بعيد مقابر أومدافن من داخل المدينة كانت خارج الأسوار وفقا للطوائف والمذاهب التى تنتمى إليها وكان السياح أسموهما بأسماء مقابر الخلفاء ومقابر المماليك إلا إن هذه التسمية تنقصها الدقة . أما الفصلين الخامس والسادس تحدث فيهما عن القاهرة القديمة ومنطقة الأهرام وأبو الهول، فالفسطاط والأديرة القبطية حيث تم بناء كنائس وأديرة بجانب الجامع الأول لعمرو وتجمعت فى مكان مسور يسمى"قصر الشمعة " أوحصن الشمعة" والذى ظل منطقة نفوذ الطائفة القبطية ومن أهم هذه الكنائس كنسية القديس سرجة أو أبو سرجة ومن أشهر المتاحف متحف محمد على باشا . وفى الفصليين الأخريين تحدث عن مدينة الأموات أومعبد الآلهة الهلينى، فالمقبرة المصرية كانت دائماً مقسمة إلى ثلاثة أجزاء لكل منها استخدامه، أولا المصلحة الخارجية، ثانيا الغرفة التى كان يوجد بها التابوت الحجرى، ثالثا ممر يقود إلى إحدى الغرفتين ثم الغرفة الأخيرة .

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - نسخة مترجمة من كتاب مدن الفنون المشهورة   مصر اليوم - نسخة مترجمة من كتاب مدن الفنون المشهورة



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها في شكل وجه الكعكة المنخفضة

كيم كارداشيان جميلة في عشاء رومانسي مع زوجها

نيويورك - مادلين سعاده
بدأت درجات الحرارة في الارتفاع في لوس أنجلوس، وتحاول كيم كارداشيان أن تستغل ملابسها الشتوية العصرية قبل انقضاء الموسم، وبدت نجمة تليفزيون الواقع البالغة من العمر 36 عامًا أنيقة عندما وصلت لتناول العشاء في برينتوود، كاليفورنيا رائعة في معطف طويل مخملي أسود، ولم تكن وحدها في هذه المناسبة، فقد انضم إليها زوجها كاني ويست في ليلة مواعدة حميمة. وأخذت كيم نهج فامبي، في اللوك الذي ظهرت به في تلك الأمسية، حيث ارتدت الأسود بالكامل، بما في ذلك توب محض، بنطلون، وجوارب دانتيل طويلة، وصففت النجمة شعرها الأسود الفاحم في شكل وجه الكعكة المنخفضة، فيما فرقته من المنتصف، ووضعت زوجًا كبيرًا من النظارات السوداء، وأبقت نجمة آل كارداشيان على جمالها الطبيعي مع الحد الأدنى من المكياج على وجهها، وتصدّر وجهها شفاهها اللامعة. وارتدى كان كاني، 39 عامًا، ملابسه بشكل مريح كما اعتاد على ذلك، حيث كان يرتدي سترة كريونيك…

GMT 10:31 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم - حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon