مصر اليوم - سلسلة المائة كتاب تصدر الصخب والعنف للكاتب الأمريكي وليام فوكنر

سلسلة المائة كتاب تصدر "الصخب والعنف" للكاتب الأمريكي وليام فوكنر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - سلسلة المائة كتاب تصدر الصخب والعنف للكاتب الأمريكي وليام فوكنر

القاهرة - أ ش أ

يصدر قريبا ضمن سلسلة "المائة كتاب" التى تصدر عن الهيئة العامة لقصور الثقافة والتى يرأس تحريرها الشاعر الكبير رفعت سلام، رواية "الصخب والعنف"، رائعة الأمريكي وليام فوكنر، ترجمة الكاتب محمد يونس وتصميم الغلاف للفنان أحمد اللباد. والرواية درة الرواية الأمريكية، وإحدى روائع القرن العشرين النادرة ، وهى رواية فريدة، عصيةٌ على الاستهلاك، وعسيرةٌ على الامتلاك؛ ضد السهولة والتقليدية والخفة في الإبداع والقراءة . والرواية تتميز بتعدد مستويات الوعي، وجغرافيات الشخوص، واللغة، مندمجين في بنية مُركَّبة، لا تعرف التحديد الزمني التقليدي، المستقيم والأفقي. وقد مُنح فُوكنر جائزة نوبل على "مساهمته القوية والفريدة فنيًّا في الرواية الأمريكية الحديثة. وترجمة الرواية تتقصَّى ما وراء السطح اللغوي، دون انتهاك غموضه الإبداعي، وتشابكاته المعقدة، ولم يكن بقادر على إنجازها سوى مترجم قدير صبور، له رهافة وثقافة وخبرة المترجم القدير محمد يونس، وتصميم الغلاف للفنان أحمد اللباد. والمؤلف وليم فوكنر هو أهم روائي في تاريخ الأدب الأمريكي، وأحد كبار روائيي القرن العشرين (1897-1962). فاز بجائزة نوبل في الآدب (1949)، وجائزة البوليتزر الأمريكية 1962 .)و يشار إلى أن "الصَّخَب والعُنف" (1929) هي فاتحة أعماله الكبرى، ومن أعماله:"وأنا أرقد محتضرة" (1930)، "الملجَأ" (1931)، "ضوء في أغسطس" (1932)، "أبسالوم، أبسالوم!" (1936)، "النخيل البري" (1939)، فضلاً عن "ال- هاملت"، و"المدينـة"، و"قُداس لراهبة"، وروايات أخرى، وخمس مجموعات قصصية. يشار إلى أن المترجم محمـد يونس حاصل على ليسانس الآداب في الفلسفة، ودبلوم الدراسات العليا في الفلسفة 1970. من ترجماته المنشورة "الماركسية والقيم الإنسانية" للفيلسوف الإنجليزي موريس كورنفورث، و"الفرويديون الجدد" تأليف ف. دوبرينكوڤ، ورواية "حياة وزمن مايكل ك" تأليف ج . م. كوتسي (نوبل عام 2003)، وصدرت له- في "آفاق عالمية"- ترجمة "فلسفة الفن" لجوردون جراهام. وهو مراجع ترجمات "المجتمع المدني والصراع الاجتماعي" تأليف ألين مكسنزوود وآخرين، و"الذكاء العاطفي" تأليف دانييل جولمان، و"رؤى مستقبلية" تأليف ميتشو كاكو. كما أنه مؤلف "التكفير بين الدين والسياسة" 1999، و"موجز تاريخ الحرية- قصة حقوق الإنسان والمواطن".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - سلسلة المائة كتاب تصدر الصخب والعنف للكاتب الأمريكي وليام فوكنر   مصر اليوم - سلسلة المائة كتاب تصدر الصخب والعنف للكاتب الأمريكي وليام فوكنر



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon