مصر اليوم - صحافي يصدر كتابًا يروى سيرة ميسي

صحافي يصدر كتابًا يروى سيرة "ميسي "

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - صحافي يصدر كتابًا يروى سيرة ميسي

مدريد _شينخوا

يروي الصحافي الرياضي جيليم بالاجيه في أكثر من 600 صفحة قصة الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم برشلونة، اللاعب الأكثر تتويجا بالألقاب الفردية على مر التاريخ، والذي لم يسبق أن أذن أو أقر بكتابة سيرة ذاتية عنه من قبل. ويمثل العمل، الذي تم تقديمه، الخميس، في «دار الكتاب» ببرشلونة، اقترابا لم يسبق له مثيل من عالم ميسي، أو إلى «عالمه الأسري الصغير» على حد قول «بالاجيه»، ويتكون من جزأين: يروي في أحدهما حياة اللاعب في مسقط رأسه بالأرجنتين، ويحكي في الآخر قصته منذ وصوله إلى برشلونة في سن الثانية عشرة. ويبرز مؤلف السيرة أن العقلية التي كان يتمتع بها «ليو» في تلك السن كانت «لطفل راشد، مثلما هو الحال الآن، فرغم أنه في مقتبل العمر، فهو يحمل مسؤوليات رجل بالغ، لكن في ذلك الحين كان عليه أن يقرر الانفصال عن عائلته، وذلك رغم أن سنه لم تكن تزيد على 12 عاما». وفي هذه الصفحات، يقترب بالاجيه من «هوية وشخصية النجم الأرجنتيني»، وفيها يروي بأسلوب صحفي علاقاته مع نجوم آخرين كبار «قدموا له الكثير من المساعدة والحماية»، مثل رونالدينيو، وكذلك «كلمات محفزة ومليئة بشحنات عاطفية» يخصصها لمدربه الأسبق بيب جوارديولا. وشهدت مراسم تقديم الكتاب حضور تشافي لورينس، أول مدرب لميسي لدى انضمامه إلى برشلونة، الذي وصف اللاعب في مطلع مسيرته مع الفريق الكتالوني بقوله: «كان انطوائيا، خجولا، مراقبا، صامتا، لكن أكثر إنسانية مما كنا نعتقد»

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - صحافي يصدر كتابًا يروى سيرة ميسي   مصر اليوم - صحافي يصدر كتابًا يروى سيرة ميسي



  مصر اليوم -

قرَّرت الدخول لعالم التمثيل لأول مرَّة من خلال التلفزيون

ريهانا تتخفى بمعطف أخضر أثناء تجولها في نيويورك

نيويورك ـ مادلين سعادة
فشلت ريهانا في التخفي أثناء تجولها في نيويورك ليلة الإثنين، وذلك لأن ظهور واحد على شاشة التلفزيون كفاية لتصبح معروفًا لدى الجميع. ويبدو أنّ الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا كانت تأمل بأن تتسحب بدون أن يلاحظها أحد أثناء توجهها إلى اجتماع مستحضرات التجميل سيفورا في وقت متأخر من الليل. وقد فضّلت ريهانا أن ترتدي معطف ترينش أخضر ضخم، وأقرنته مع قبعة بيسبول وأحذية تمويه تشبه تلك التي يرتدونها في الجيش. مما لا شك فيه أن نجمة البوب ​​كانت تتطلع إلى إنهاء أعمالها في أسرع وقت ممكن حتى تتمكن من الاندفاع إلى المنزل لتتابع آخر دور تقوم بتمثيله. وقرَّرت ريهانا الدخول إلى عالم التمثيل لأول مرة من خلال التلفزيون، حيث قدَّمت دور ماريون كرين في حلقة ليلة الإثنين من بيتس موتيل. وتقوم بلعب ذلك الدور الشهير الذي لعبته جانيت ليه في عام 1960 في فيلم ألفريد هيتشكوك "سايكو".…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon