مصر اليوم - خبراء عسكريون مصريون ينتقدون استمرار التجسس الأميركي على البلاد

بعد احتلالها المركز الرابع في خريطتها بعد إيران وباكستان والأردن

خبراء عسكريون مصريون ينتقدون استمرار التجسس الأميركي على البلاد

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - خبراء عسكريون مصريون ينتقدون استمرار التجسس الأميركي على البلاد

الرئيس مرسي ونظيره الأميركي باراك أوباما
القاهرة ـ أكرم علي

انتقد خبراء عسكريون مصريون ما كشفت عنه صحيفة "الغارديان" البريطانية بأن مصر في المركز الرابع على خريطة التجسس الأميركي بعد إيران وباكستان والأردن.وقال الخبير العسكري اللواء طلعت أبو مسلم "إن ما كشفت عنه الصحيفة البريطانية يعد كارثة بالنسبة إلى مصر، حيث جاءت في مركز متقدم بين الدول الأكثر خضوعا للتجسس الأميركي، مما يدل على اختراق الأمن الوطني".وأضاف أبو مسلم لـ "مصر اليوم" أن عمليات التجسس تستخدم لحماية مصالح وأمن حلفاء أميركا في المنطقة وعلى رأسها إسرائيل، وينبغي أن تعترض الحكومة المصرية على هذا الإجراء إذا ثبت صحته من قبل الصحيفة.وأضاف أستاذ الدراسات الاستراتيجية نبيل فؤاد، أن مصر تخضع للتجسس الأميركي منذ العهد السابق، والرئيس السابق حسني مبارك كان يعلم ذلك، ولكن الجديد أن تكون مصر في المركز الرابع أي في مكانة متقدمة مما ينذر بالخطر على الأمن القومي للبلاد.
وأوضح فؤاد لـ "مصر اليوم" أن الولايات المتحدة ترغب في معرفة كل ما يؤثر على أمن والسلام في إسرائيل، دون اعتبارات لأي دول أخرى، داعيا الحكومة المصرية للاعتراض على هذا السلوك، الذي انتهى عصره ويجب عليها مخاطبة الإدارة الأميركية بالتوقف عن آلية التجسس.
وكشفت صحيفة "الغارديان" البريطانية أن مصر في المركز الرابع بين أكثر الدول التي تخضع لرقابة وكالة الأمن القومى الأميركية، فيما حلت إيران ثم باكستان ثم الأردن في المراكز الثلاثة الأولى.
وتقول الغارديان أن مصر احتلت المركز الرابع بين أكثر الدول التي تم جمع معلومات استخباراتية عنها تقدر بـ6.7 مليار تقرير استخباراتي، فيما حلت إيران في المركز الأول بأكثر من 14 مليار تقرير خلال الفترة المذكورة، وتلتها باكستان، بعدد 13.5 مليار قطعة، والأردن، التي تعد واحدة من أقرب الحلفاء العرب لأمريكا حلت في المركز الثالث بعدد 12.7 مليار تقرير، والهند في المركز الخامس بعد مصر بنسبة 6.3 مليار معلومة.
وأوضحت الصحيفة، وفقاً للوثائق الأميركية السرية التي حصلت عليها، أن الوكالة طورت أداة قوية للتسجيل والتحليل من حيث تأتى معلوماتها الاستخباراتية، مما يثير تساؤلات بشأن تأكيداتها المتكررة للكونغرس بأنها لا تستطيع أن تتبع كل عمليات المراقبة التي تنفذها على الاتصالات الأمريكية.
وتشير الصحيفة إلى أنها حصلت على وثائق سرية للغاية بشأن وسائل الحصول على البيانات الخاصة بوكالة الأمن القومي الأميركي، تسمى "معلومات بلا حدود" والتي تفصل وتوضح بالخرائط، الكم الهائل من المعلومات التي تجمعها من شبكات الكمبيوتر والتليفون.
وتركز وسيلة الأمن القومى الأميركي الداخلية على عد وتصنيف سجلات الاتصالات المعروفة باسم "ميتا داتا" أو بيانات التعريف، وليس على محتوى رسائل البريد الإلكتروني أو الرسائل الفورية.
وتقول نشرة وكالة الأمن القومي عن البرنامج، والتي حصلت عليها الغارديان، إن الوسيلة تسمح للمستخدمين باختيار بلد على الخريطة وعرض حجم البيانات الوصفية واختيار التفاصيل عما يتم جمعه ضد هذا البلد.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - خبراء عسكريون مصريون ينتقدون استمرار التجسس الأميركي على البلاد   مصر اليوم - خبراء عسكريون مصريون ينتقدون استمرار التجسس الأميركي على البلاد



  مصر اليوم -

GMT 11:26 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية
  مصر اليوم - أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم
  مصر اليوم - خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها
  مصر اليوم - فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 12:36 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

ديفيد كاميرون يحذّر من سقوط عملة "اليورو"
  مصر اليوم - ديفيد كاميرون يحذّر من سقوط عملة اليورو

GMT 13:43 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي
  مصر اليوم - بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة
  مصر اليوم - أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 14:37 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

إحدى الناجيات من أسر "داعش" تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين
  مصر اليوم - إحدى الناجيات من أسر داعش تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر
  مصر اليوم - غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 10:24 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد
  مصر اليوم - سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد

GMT 09:48 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم
  مصر اليوم - بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام
  مصر اليوم - مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض
  مصر اليوم - انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 09:58 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

غادة عبد الرازق تؤدي دورًا مختلفًا في "أرض جو"

GMT 12:00 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

نقص الحديد يؤثّر على نقل الأوكسجين في الدم

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:25 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مشكلة بطارية آيفون 6 إس أكثر انتشاراً مما كانت آبل تعتقد

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon