مصر اليوم - إسرائيل تسمح للمرة أولى بدخول مدرعات للجيش المصري للمنطقة الحدودية مع غزة

فيما شهدت حدود القطاع انتشاراً مكثفاً لقوات الأمن الوطني التابعة لـ"حماس"

إسرائيل تسمح للمرة أولى بدخول مدرعات للجيش المصري للمنطقة الحدودية مع غزة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - إسرائيل تسمح للمرة أولى بدخول مدرعات للجيش المصري للمنطقة الحدودية مع غزة

المدرعات المصرية تذهب للمنطقة الحدودية مع غزة
غزة ـ محمد حبيب

تشهد المنطقة الحدودية بين قطاع غزة و الأراضي المصرية انتشاراً مكثفاً لقوات الأمن المصرية حيث سمح للمرة الاولى بدخول مدرعات للجيش المصري للمنطقة الحدودية مع القطاع ، أما في الجانب الفلسطيني فقد انتشرت قوات الأمن الوطني التابعة للحكومة الفلسطينية المقالة بكثافة على الحدود. هذا وقالت إسرائيل الأربعاء أن دخول مدرعات للجيش المصري للمنطقة الحدودية مع قطاع غزة تم بموافقتها.وأعلن  صباح الثلاثاء عن نشر الجيش المصري لعدة عشرات من العربات المدرعة على طول الحدود مع القطاع، في خطوة اتخذت لتأمين المنطقة الحدودية ومنع عناصر متشددة من التسلل الى سيناء عبر الأنفاق. وقال الجيش الاسرائيلي في بيان له أن النشاطات العسكرية المصرية التي تجري في سيناء تتم بالتنسيق مع الجيش والأمن الاسرائيلي وعلى أعلى المستويات، مشيرا الى أن النشاطات المصرية هدفها التعامل مع التهديدات الامنية بسيناء والتي تشكل خطرا على كل من اسرائيل ومصر، حسب بيان الجيش. وأفاد شهود عيان فلسطينيون ، بوصول أعداد كبيرة من الدبابات المصرية، فجر الثلاثاء، إلى الحدود مع قطاع غزة للمرة الأولى منذ سنوات طويلة. وقال الشهود إن الجيش قام بتعزيز قواته على الحدود مع قطاع غزة بحوالي 30 دبابة، تمركز معظمها في المنطقتين الشرقية والغربية لمدينة رفح المصرية، ومحيط المواقع العسكرية التابعة لقوات الجيش. ولفتوا إلى أن الدبابات من هذا النوع تصل لأول مرة بهذا الحجم للحدود الفلسطينية المصرية منذ سنوات طويلة، وتقوم بعمليات تمشيط وتحركات علنية على الحدود. وقال أحد الشهود من رفح: “اعتدنا على مشاهدة المدرعات والعربات العسكرية فقط، لكن لأول مرة نشاهد هذه الدبابات”. ونوّه إلى أن بعض الدبابات تمركزت في محيط المواقع العسكرية التابعة لقوات حرس الحدود المصرية، واعتلى عدد من الجنود المواقع حاملين أسلحة ثقيلة، فيما وجهت الآليات مدفعياتها صوب الأراضي الفلسطينية، وسط تحليق مكثف للطائرات المروحية. بدوره، قال شاهد يقطن في مخيم “يبنا” غرب مدينة رفح الفلسطينية، إنه سمع أصواتًا كبيرة وتحركات لأول مرة بهذا الشكل لدبابات مدفعية مصرية على الحدود مع غزة، خاصة مقابل المخيم الذي يعيش فيه، وسمع تكبيرات الجيش المصري، حسبما ذكرت الوكالة التركية. وأوضح الشاهد أن الدبابات وصلت للمنطقة الحدودية بعد الساعة الواحدة والنصف فجرًا، وسمع صوتها بشكلٍ واضح وعالٍ، وهي تسير على الحدود بأعداد كبيرة، وبغطاء من طائرات مروحية عسكرية. من جانبه، أفاد شاهد عيان في منطقة رفح بوصول أرتال كبيرة من الدبابات والمدرعات، ظهر الأحد، لمدينتي الشيخ زويد ورفح المصرية، وتمركزها بجوار المقار الأمنية التابعة للجيش والشرطة. وبين الشاهد أن الجيش نشر كذلك أربع مروحيات عسكرية في منطقة مدينة الشيخ زويد، ونشر بعض الآليات على الحواجز المنصوبة على الشوارع الرئيسة للمدينة، وكثّف من تواجده على مفارق الطرق المؤدية لها وللمدن المجاورة.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - إسرائيل تسمح للمرة أولى بدخول مدرعات للجيش المصري للمنطقة الحدودية مع غزة   مصر اليوم - إسرائيل تسمح للمرة أولى بدخول مدرعات للجيش المصري للمنطقة الحدودية مع غزة



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها بشكل انسيابي ينسدل على كتفيها

ريتا أورا تبرز في تنّورة قصيرة كشفت عن مؤخرتها

لندن _ كارين إليان
رفضت المغنية البريطانية، ريتا أورا الخوف من الكشف عن جسدها الرشيق، ووصلت الخميس في تنورة قصيرة جدًا لحفلة إطلاق "كايل ديفول x جف لندن في لندن"، فهي معروفة بخياراتها الجريئة عندما يتعلق الأمر بالأزياء، وقد أعطت أورا بهدوء إلى المتفرجين لمحة عن خلفيتها في ثوب معدني، إذ كشفت التنورة القصيرة بشكل كبير عن مؤخرتها. وعادت ريتا إلى بريطانيا، بعد تصوير السلسلة الـ23 لبرنامج اختيار أفضل عارضة أزياء في الولايات المتحدة، وانضمت إلى لجنة التحكيم السلسلة حيث رأى المشاهدون العارضة إنديا غانت تفوز أخيرا بتاج التصفيات النهائية، وأثبتت أورا أن لديها أوراق اعتماد الأسلوب الراقي في أن تقدم خبرتها لنجوم عروض الأزياء المقبلين، حيث أقرنت التنورة الرقيقة بتيشرت واسع باللون الفضي. مع ظلال من برونزي وبريق يكمن في التفاصيل فوق الثوب الملفت، وصففت شعرها في شكل انسيابي أنيق ينسدل على كتفيها، فيما وضعت مجموعة من الخواتم الفضية في أصابع…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon