مصر اليوم - المتحدث العسكري  الحرب النفسية الهادفة الى شق صف الجيش المصري ساذجة

"الوطنية للتغيير" تحذر من شائعات "الجماعة" حول استهداف الجيش والشرطة

المتحدث العسكري : الحرب النفسية الهادفة الى شق صف الجيش المصري ساذجة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - المتحدث العسكري : الحرب النفسية الهادفة الى شق صف الجيش المصري ساذجة

المتحدث العسكرى المصري العقيد اركان حرب أحمد علي
القاهرة - علي رجب

قال المتحدث العسكرى المصري العقيد اركان حرب أحمد علي، إنه "إستمراراً لحملة الشائعات والأكاذيب التى يتم ترويجها عن وحدة وتماسك القوات المسلحة المصرية، تم رصد مجموعة من المعلومات المغلوطة على مدار الأيام القليلة الماضية ، مفادها [ إنشقاق تشكيلات كاملة بالجيش المصري ، وإعتراض بعض القادة على إنحياز القوات المسلحة لمطالب الشعب المصري خلال ثورة 30 يونيو ، وإنشقاق قادة وضباط من الحرس الجمهوري ".-
و أوضح انه فى هذا السياق تؤكد القوات المسلحة على ما يلـــي :
1-لا صحة لهذه الشائعات شكلاً وموضوعاً ، وهى " ضرب من ضروب الخيال " ... وتأتى فى إطار الحملة المستمرة لنشر الشائعات والأكاذيب كأحد أساليب الحرب النفسية الممنهجة والموجهة بهدف محاولة شق صف القوات المسلحة والنيل من تماسكها القوى ، وتضليل قطاع من الشعب لأغراض سياسية مشبوهة .
2- أن نشر مثل هذه الأكاذيب التي تخالف العقل والمنطق والبعيدة تماماً عن الحقيقة ، إنما تعبر عن سذاجة وسطحية مروجيها لجهلهم الواضح بطبيعة الجيش المصري - الذي يعد القلب الصلب للوطن والحامي لمقدراته  وعقيدته القتالية وتاريخه العريق .
3- أن القوات المسلحة على يقين كامل بوعي الشعب المصري العظيم بحقيقة جيشه الوطني وتماسكه ، ولن تنال مثل هذه الأكاذيب الرخيصة من ثقة الشعب المصرى في قوة وتمسك أبنائه بالقوات المسلحة .
4- ان المؤسسة العسكرية تهيب بالجميع عدم الإنسياق وراء تلك الشائعات وتقييم أهدافها المشبوهة وإحكام العقل قبل تداولها ، والإعتماد فقط على ما يتم نشره من بيانات بواسطة المتحدث العسكري الرسمي للقوات المسلحة .
الى ذلك استنكرت "الجمعية الوطنية للتغيير" محاولات المجموعات الإرهابية المطرودة من السلطة إفساد ذلك اليوم على المصريين، وتعكير صفوهم كمحاولة بائسة ويائسة لبث الإحباط فى نفوس المحتفلين.
وقال بيان للجمعية، صدر السبت : "شاهدنا فلول النظام الإخوانى المتطرف فوق منصة تجمع "رابعة" بعدما تسللوا إليه فى ثياب السيدات المنتقبات، متخفين من أعين القوات المحيطة بذلك التجمع، كذلك حاولت شرذمة من تجمع منطقة ميدان نهضة مصر التسلل ناحية مبنى التليفزيون المصرى وهى تلقى بالمولوتوف وتطلق أعيرة عشوائية على المواطنين المحتفلين من فوق كوبري 6 أكتوبر، كما حاولت شرذمة ثالثة الاحتكاك بالحرس الجمهورى عند دار الحرس الجمهورى بصلاح سالم.
وأكدت الجمعية أن ما حدث يوم 30 يونيو كان ثورة شعبية غير مسبوقة على مدار التاريخ على حكم دكتاتوري إرهابي فاشل وخائن للشعب والوطن، كما أن الوقفة المشرفة للجيش المصرى المساندة للثورة كانت استجابة طبيعية للإرادة الشعبية العارمة فى كل أنحاء مصر، وفى أوساط المصريين بالكامل، وكانت امتداداً لثورة 25 يناير واستعادة لها من مختطفيها واستكمالاً لمهامها.
وطالبت "الوطنية للتغيير" المصريين كافة بأن يكونوا على حذر من سيل الشائعات الهدامة حول موقف الجيش أو الشرطة أو بعض القوى الدولية، لأن الثورة المصرية تدرك البيئة الدولية التى تعيش فيها، وتحترم العالم من حولها، ولكنها لن تسمح لأي دولة أن تتدخل فى الشأن الداخلي المصري، مؤكدة ثقتها  بجيشها وشرطتها ومنظومة العدالة برمتها، وأنهم جميعاً قادرون على حماية الثورة وتقديم المجرمين للعدالة ليحاكموا بالعدل عن كل ما ارتكبوه من جرائم فى العام الأسود الذى حكموا فيه بالحديد والنار، مخالفين القانون والدستور.
كما طالب البيان شعب مصر بأن يبقى متيقظاً وعلى حالته الثورية، ومحتشداً فى الميادين كل يوم من الخامسة عصراً وحتى صلاة الفجر، إلى أن يطمئن الشعب على تنفيذ كافة مطالبه الثورية.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - المتحدث العسكري  الحرب النفسية الهادفة الى شق صف الجيش المصري ساذجة   مصر اليوم - المتحدث العسكري  الحرب النفسية الهادفة الى شق صف الجيش المصري ساذجة



  مصر اليوم -

كشف عن الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين

نعومي كامبل تطلّ في فستان أسود من الدانتيل الخالص

واشنطن ـ رولا عيسى
قادت نعومي كامبل، 46 عامًا، قائمة المشاهير الذين أظهروا دعمهم ليلة افتتاح المسرحية الموسيقية في برودواي "حكاية برونكس"، وبدت مذهلة في ثوب من الدانتيل الخالص الذي عرض الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين، وتركت شعرها الأسود الشهير بشكل أملس طويل، في حين وقفت لالتقاط الصور أمام الكاميرات على السجادة الحمراء في مسرح "Longacre". وظهرت نعومي في فستان بأكمام تصل حتى نصف ذراعها وياقة مغلقة مزركشة، وبدت ملابسها الداخلية السوداء واضحة من خلال النسيج الشفاف، مرتدية صندلًا أسود اللون بكعب عالٍ كشف عن مناكيرها الأحمر، أما المغنية والممثلة المكسيكية تاليا، 45 عامًا، وصلت إلى الافتتاح في ثوب كامل الطول مع خط رقبة منخفض جدًا، حيث أظهرت بفخر جسدها في فستان طويل باللونين الأزرق والفضي، والذي أظهر صدرها وذراعيها بأكمام شفافة، مع تنورة واسعة ذات طبقات، وارتدت حزامًا ذهبيًا لامعًا في وسطها وحملت حقيبة صغيرة أنيقة، رافقها زوجها تومي موتولا الذي…

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف
  مصر اليوم - ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز
  مصر اليوم - استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 15:08 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"شارلي إبدو" الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم - شارلي إبدو الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها

GMT 23:17 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

مقتل 5 مدنيين جراء القصف والغارات على حي "الشيخ مقصود"

GMT 19:11 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

مقتل مدرب الأسود يثير قلق وخوف مروّضي الوحوش في مصر
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 10:46 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين
  مصر اليوم - دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى
  مصر اليوم - أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:57 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

"مرسيدس AMG E63" تحفة جديدة تتحدى صنّاع السيارات
  مصر اليوم - مرسيدس AMG E63 تحفة جديدة تتحدى صنّاع السيارات

GMT 09:26 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"رينو تويغو " تتمتع بلمسات رياضية مميزة
  مصر اليوم - رينو تويغو  تتمتع بلمسات رياضية مميزة

GMT 08:31 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل "السبع بنات"
  مصر اليوم - علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل السبع بنات

GMT 13:43 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

القبة "الجيوديسيَّة" صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان
  مصر اليوم - القبة الجيوديسيَّة صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية

GMT 08:13 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

تطوير دواء فعّال للوقاية من مرض "الزهايمر"

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 08:51 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

يسرا عبد الرحمن توضح أن المرأة هي سر نجاح مجموعتها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon