مصر اليوم - خبراء يحددون مستقبل التيارات الإسلامية في مصر بعد رحيل الإخوان

أكدوا عبر "مصر اليوم" أن عودتها مشروطة بالمصالحة وتصحيح الأخطاء

خبراء يحددون مستقبل التيارات الإسلامية في مصر بعد رحيل "الإخوان"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - خبراء يحددون مستقبل التيارات الإسلامية في مصر بعد رحيل الإخوان

صورة أرشيفية لتظاهرة للتيار الإسلامي في مصر
القاهرة ـ عمرو والي

تباينت آراء عدد من الخبراء والمحللين السياسين في مصر بشأن مستقبل التيارات الإسلامية في الحياة السياسية المصرية، في أعقاب رحيل نظام "الإخوان المسلمين" بعد تظاهرات 30 حزيران/يونيو، التي دعت إليها حملة "تمرد"، وتولي المستشار عدلي منصور رئيس المحكمة الدستورية مقاليد الحكم. رأى بعض الخبراء، أن "التيار الإسلامي انتهى بالفعل بسقوط الجماعة، لسبب سياستها التي جعلت الشعب المصري ينفر منها", في حين قال آخرون إن التيار الإسلامي يتمتع بشعبية كبيرة لن تؤثر فيها الجماعة، وأنها قادرة على العودة بتصحيح أخطاء الماضي.
وأكد الخبير السياسي في مركز الأهرام للدراسات السياسية والإستراتيجية، في تصريحات إلى "مصر اليوم"، أن مستقبل التيار الإسلامي في مصر سيتشكل من خلال رغبتهم في العودة للتصالح مع بقية القوى الأخرى خلال الفترة المقبلة، وأن الجماعة وضعت كل التيارات الإسلامية كاملة في مأزق، وأن مواقف الأحزاب الإسلامية الآن متخبطًا، والدليل على ذلك مواقف حزب "النور" الغريبة في الاعتراض على شخصيات رئاسة الحكومة, بالإضافة إلى "البناء والتنمية"، والذي تشهد مواقفه هي الأخرى تغييرًا, داعيًا إلى ضرورة منع تشكيل الأحزاب على أساس ديني مطلقًا.
وقال القيادي السابق في "الجماعة الإسلامية" الدكتور ناجح إبراهيم، "إن مستقبل التيار الإسلامي يتوقف على ما سيقدمونه من برامج، فإذا تعاملوا بطريقة إعادة ترتيب الأوراق  مثلما حدث في تركيا فسينجحون إلى حد كبير في العودة مرة أخرى إلى الساحة السياسية"، مضيفًا أن "تصحيح الأخطاء وتقديم تيار أكثر قابلية وأقل تمسكًا بالسلطة، ومراجعة الأفكار وتعديل المسار سيجعل التيار الإسلامي، محافظًا على وجوده، وأنه من دون هذه الخطوات لن يحصل أي منهم على شعبية خلال أي انتخابات مقبلة".
واستبعد أستاذ العلوم السياسية في جامعة قناة السويس الدكتور جمال زهران، في حديث إلى "مصر اليوم"، عودة التيار الإسلامي مرة أخرى إلى سابق عهده، موضحًا أن "جماعة "الإخوان المسلمين" لن تقوم لها قائمة أخرى، لسبب أفعالها التي جعلت الشعب ينفر منهم، وأن سياسية الاستحواذ والتمكين والإستعلاء جعلتهم يغفلون أن الشعب المصري وسطي متعدد الثقافات والتيارات".
وقال الأمين العام بحزب "البناء والتنمية" علاء أبو النصر، لـ"مصر اليوم"، إن من يعتقد انتهاء التيار الإسلامي برحيل الجماعة من "الإخوان"، هو "واهم"، مضيفًا أن التيار الإسلامي سيظل كبيرًا وفعالاً في الساحة المصرية، فهو تيار كامل يضم أفكار واتجاهات واحزاب عدة لها شعبية، تمثل قطاعًا عريضًا من المجتمع المصري، وظهر ذلك في الانتخابات والاستفتاءات.
وأضاف أبو النصر، أن "مشاركة التيار الإسلامي مستمر، بل وأثقل مفاهيم الديمقراطية في مصر، وأثرى الحياة السياسية، وأن إقصاء أحزابه من المشهد السياسي قد يؤدي بنا إلى العنف يرفضه الجميع.
وشدد رئيس حزب "التيار الشعبي الاشتراكي" عبدالغفار شكر، على أن شعبية "الإخوان" تراجعت بالفعل قبل وبعد 30 حزيران/يونيو، لسبب الأخطاء الرهيبة التي وقعوا فيها والأزمات التي أغرقت المواطن المصري, وأنه على الرغم من ذلك فالتيارات الإسلامية يوجد بها فكر وسطي يعمل على التهدئة"، مضيفًا "في اعتقادي أن التيار الإسلامي قادر على عودة شعبيته مرة أخري لإجادته استخدام الوازع الديني للبسطاء والعوام, لأن عقيدة المصريين يغلب عليها الطابع الديني".
 

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - خبراء يحددون مستقبل التيارات الإسلامية في مصر بعد رحيل الإخوان   مصر اليوم - خبراء يحددون مستقبل التيارات الإسلامية في مصر بعد رحيل الإخوان



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تلفت الأنظار إلى فستانها الشفاف

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد
  مصر اليوم - عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما
  مصر اليوم - روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

راضية النصراوي تؤكد استمرار التعذيب عقب الثورة التونسية
  مصر اليوم - راضية النصراوي تؤكد استمرار التعذيب عقب الثورة التونسية

GMT 13:00 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم - هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 11:38 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم
  مصر اليوم - ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم

GMT 12:37 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي
  مصر اليوم - ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل
  مصر اليوم - باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 08:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام
  مصر اليوم - لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية
  مصر اليوم - إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 12:37 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:57 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

تغييرات في نظامك الغذائي تحميك من أمراض القلب

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon