مصر اليوم - الرئاسة تجري اتصالات مع الإخوان والتيار الإسلامي بشأن المصالحة الوطنية

الهلباوي يكشف لـ"مصر اليوم" تشكيل لجنة مستقلة تتفاوض مع قيادات الجماعة

الرئاسة تجري اتصالات مع "الإخوان" والتيار الإسلامي بشأن المصالحة الوطنية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الرئاسة تجري اتصالات مع الإخوان والتيار الإسلامي بشأن المصالحة الوطنية

كمال الهلباوي
القاهرة ـ أكرم علي

أعلن القصر الرئاسي في مصر، الثلاثاء، عن بدء الاتصالات مع جميع الأطراف السياسية، في إطار جهود المصالحة التي أعلن عنها من أجل تحقيق التوافق وعبور المرحلة الحالية، فيما كشف عضو جماعة "الإخوان" المنشق كمال الهلباوي، عن تشكيل لجنة مستقلة تتواصل مع قيادات الجماعة وحزب "الحرية والعدالة" وأكد المستشار الإعلامي للرئيس الموقت أحمد المسلماني، في مؤتمر صحافي في قصر الاتحادية ، الثلاثاء، أنه "يجري الاتصالات بنفسه، وأيضًا يجريها المستشار السياسي للرئيس الدكتور مصطفى حجازي، وتشمل تلك الاتصالات (الإخوان المسلمين) والتيار الإسلامي، وأنه يتوقع استجابة معظم أبناء التيار الإسلامي لجهود المصالحة والمشاركة فيها، للخروج من الأزمة الراهنة" وشدد المسلماني، على أن "جهود المصالحة التي يجريها القصر الرئاسي لها إطار أخلاقي يستهدف مشاركة الجميع في المصالحة، وأن الإطار الأخلاقي يعني أن يدي الرئاسة مفتوحة للجميع ولا تقصي أحدًا، وهناك إطار نظري يستهدف أن يكون الجميع تحت راية واحدة، وأن المصالحة تستهدف تحقيق السلم الاجتماعي في البلاد، وهو أهم وأنجح أهداف المصالحة" وكشف عضو جماعة "الإخوان المسلمين" المنشق كمال الهلباوي، عن تشكيل لجنة من الشخصيات العامة والمفكرين تتولى التواصل مع قيادات الجماعة وحزب "الحرية والعدالة"، وصولاً إلى مبادرات حقيقية للخروج من الأزمة الحالية في مصر، بعد قرار القوات المسلحة بعزل الرئيس محمد مرسي وقال الهلباوي، لـ"مصر اليوم"، "إن اللجنة التي تم تشكيلها تضم عدد من الشخصيات السياسية، وأبرزهم المفكر السياسي سمير عليش، وعضو مجلس الشعب المنحل محمود الخضيري، ونائب رئيس الحزب (المصري الديمقراطي الاجتماعي) حنا جريس، وعضو مجلس الشعب المنحل عمرو الشبكي، وأن اللجنة أجرت اتصالات مع قيادت جماعة (الإخوان)، وأبرزهم القيادي في الجماعة محمد علي بشر، وأن أعضاء اللجنة اجتمعوا مع قيادات الجماعة الأسبوع الماضي، وتم طرح مبادرات للمشاركة السياسية مجددًا، والنظر إلى الأمام" وقد نقلت صحيفة "الغارديان" البريطانية عن القيادي الإخواني محمد علي بشر، قوله "إن قيادات من القوات المسلحة تتفاوض مع ممثلين من جماعة (الإخوان المسلمين) بشأن مبادرة للخروج من الأزمة الراهنة".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الرئاسة تجري اتصالات مع الإخوان والتيار الإسلامي بشأن المصالحة الوطنية   مصر اليوم - الرئاسة تجري اتصالات مع الإخوان والتيار الإسلامي بشأن المصالحة الوطنية



  مصر اليوم -

خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد

كارا ديليفنغن تخطف الأنظار بفستانها القصير

نيويورك ـ مادلين سعاده
تألقت الممثلة كارا ديليفنغن، خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد " Valerian and The City of a Thousand Planets"، في لوس أنجلوس، مرتدية فستانًا من الصوف، مع سترة كولارد أنيقة، وتركت شعرها الأشقر القصير ينساب على كتفيها. وحضرت عرض الفيلم، صديقتها العارضة كيندال جينر، التي ارتدت فستانًا من الساتان الملتف حول جسدها، يظهر ساقيها الطويلتين اللافتتين للنظر. وسيعرض الفيلم في دور عرض السينما الأميركية في 21 تموز/يوليو 2017. وفي ليلة الجمعة الماضية، تم وضع كارا في موقف حرج من قبل غراهام نورتون، حيث استضافها في حدث يوم الأنف الأحمر. وغطت الدردشة مع المذيع الساخر مجموعة متنوعة من المواضيع، واحد على وجه الخصوص، انخفض مثل بالون من الرصاص، عندما قرر غراهام تكرار شيء قالته العارضة له وراء الكواليس على انفراد. وقال غراهام للنجمة، "اعتقد أنه من السهل إحراجك"، والتي سألته "لماذا؟" مع نظرة قلقة في عينيها. ورد غراهام، "حسنا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon