مصر اليوم - قصف أحياء دمشق واشتباكات بين الأكراد ومقاتليالدولة الإسلامية في جل آغا

"الحر" يسيطر على ريف حلب الأربعاء ويتنازع مع "أبو الفضل العباس"

قصف أحياء دمشق واشتباكات بين الأكراد ومقاتلي"الدولة الإسلامية" في جل آغا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - قصف أحياء دمشق واشتباكات بين الأكراد ومقاتليالدولة الإسلامية في جل آغا

اشتباكات بين الأكراد ومقاتلي الدولة الإسلامية
دمشق - جورج الشامي

أفادت "شبكة شام"، الأربعاء، عن تعرض العاصمة دمشق لقصف بالمدفعية الثقيلة على أحياء جوبر وبرزة والقابون ومخيم اليرموك واشتباكات عنيفة في أحياء القابون وجوبر وبرزة بين الجيش الحر وقوات الحكومة وانتشار كثيف لقوات الحكومة في حي الميدان، فيما شاركت عناصر عراقية تنتمي إلى ما يسمى بـ"لواء أبي الفضل العباس" في القتال إلى جانب القوات الحكومية السورية في المعارك التي اندلعت،الأربعاء، على طريق المطار قرب بلدة شبعا بالغوطة الشرقية، بينما أعلن الجيش السوري الحر سيطرته على ريف حلب الغربي، ويأتي ذلك بينما تمكنت حركة "أحرار الشام" التي تطوّق سجن حلب المركزي، من عقد صفقة مع القوات الحكومية بواسطة الهلال الأحمر، تقضي بإطلاق سراح عدد من السجناء مقابل تقديم الطعام للقوات الحكومية التي تسيطر على السجن وفي درعا سيطر الجيش الحر على الثكنة الطبية التي يتخذها جيش الحكومة معسكرا لجنوده في نوى، وفي الحسكة تواصلت الاشتباكات لليوم السابع على التوالي في منطقة جل آغا بين مقاتلين أكراد ومقاتلي "الدولة الإسلامية في العراق والشام" وبعض مقاتلي المعارضة.هذا و أفادت "شبكة شام" عن تعرض العاصمة دمشق لقصف بالمدفعية الثقيلة على أحياء جوبر وبرزة والقابون ومخيم اليرموك واشتباكات عنيفة في أحياء القابون وجوبر وبرزة بين الجيش الحر وقوات الحكومة وانتشار كثيف لقوات الحكومة في حي الميدان، وفي الريف قصف عنيف بالمدفعية الثقيلة على مدن وبلدات السبينة وسعسع وداريا ومعضمية الشام والنبك وببيلا وخان الشيح ودوما وبساتين الشيفونية وحرستا وعلى عدة مناطق في الغوطة الشرقية واشتباكات عنيفة بين الجيش الحر وقوات الحكومة في مدينة داريا وبلدات سعسع والسبينة كما اقتحمت قوات الحكومة بلدة معربا وشنت حملة دهم واعتقالات فيها.كما  أفادت مصادر إعلامية بنشوب اشتباكات بين الجيش الحر والقوات الحكومية على طريق مطار دمشق الدولي من جهة بلدة شبعا، وأضافت هذه المصادر إن عناصر عراقية تنتمي إلى ما يسمى بـ"لواء أبي الفضل العباس" شاركت في القتال إلى جانب القوات الحكومية في المعارك التي اندلعت على طريق المطار قرب بلدة شبعا بالغوطة الشرقية.و بالتزامن مع ذلك  أعلن الجيش السوري الحر سيطرته على ريف حلب الغربي، فيما أفاد المركز السوري لحقوق الإنسان بأن الطيران الحربي استهدف بلدة خان العسل بعد أن أكد ناشطون سوريون أن الجيش الحر سيطر على البلدة بالكامل.ومن جانبها أعلنت غرفة عمليات ما سماها الجيش الحر "معركة المغيرات" مقتل 150 جنديا من قوات النظام وأسر عدد منهم بعد السيطرة على خان العسل بشكل كامل وضاحية الراشدين وضاحية الصحافيين.هذا و قال ناشطون سوريون "إن مقاتلي المعارضة سيطروا على قريتي الحجيرة وعبيدة في ريف حلب الجنوبي قرب بلدة خناصر، كما تصدوا لرتل عسكري لقوات النظام كان في طريقه إلى البلدة".وأضاف الناشطون "إن مقاتلي المعارضة دمروا عددا من الحافلات والمدرعات إثر خروج الرتل من مدينة حماة باتجاه ريف حلب، وذلك في طريقه لاستعادة السيطرة على جبل خناصر، مشيرين إلى أن الرتل أجبر على العودة".يأتي ذلك بينما تمكنت حركة أحرار الشام التي تطوّق سجن حلب المركزي، من عقد صفقة مع القوات الحكومية السورية بواسطة الهلال الأحمر السوري، تقضي بإطلاق سراح عدد من السجناء من سجن حلب مقابل تقديم الطعام للقوات الحكومية التي تسيطر على السجن.وقالت "شام" "إن قصفا بالمدفعية الثقيلة استهدف أحياء الأشرفية وبستان القصر واشتباكات عنيفة في حي الأشرفية بين الجيش الحر وقوات الحكومة، وقصف من الطيران الحربي استهدف بلدة المنصورة وعدة مناطق في ريف حلب الغربي وعلى قرية تل الضمان، في درعا سيطر الجيش الحر على الثكنة الطبية التي يتخذها جيش الحكومة معسكرا لجنوده في نوى، وذلك بعد معارك ضارية بين الجيش الحر وقوات الحكومة التي استخدمت الطيران والمدفعية في قصف منازل سكنية بالمدينة، مما تسبب في دمار كبير لعدد من المنازل ووقوع عدد من القتلى والجرحى في صفوف المدنيين".وحسب شام استهدف قصف من الطيران الحربي الحكومي مدينة نوى وقصف براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة على مدن وبلدات معربة والحارة ونوى وعلى عدة بلدات بمنطقة وادي اليرموك واشتباكات عنيفة في مدينة الحارة بين الجيش الحر وقوات الحكومة.وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أشار في وقت سابق إلى وقوع اشتباكات حول حواجز عسكرية في ريف مدينة جسر الشغور في إدلب.فيما قالت شام "إن ادلب شهدت قصفا من الطيران الحربي على بلدة كفرعويد وقصف بالمدفعية الثقيلة على مدينة بنش وبلدة تفتناز".وقال المرصد "إن اشتباكات أخرى اندلعت في محيط مقرات الأمن في بلدة السخنة في ريف حمص، مشيرا إلى معلومات عن خسائر بشرية في صفوف عناصر الأمن".وأوضح أن اشتباكات بين مقاتلي المعارضة والجيش الحكومي دارت كذلك في قرية "أم التبابير" بريف حمص وأشار إلى أن حي الخالدية والأحياء القديمة بمدينة حمص وقرية الدارة الكبيرة في ريف حمص، تعرضت لقصف جوي ومدفعي وصاروخي من قوات النظام في حين أفادت "شبكة شام" عن قصف عنيف براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة استهدف مدن الرستن وتلبيسة وقلعة الحصن وفي ريف حمص وفي محافظة الحسكة، قال "المرصد" "إن الاشتباكات تتواصل لليوم السابع على التوالي في منطقة جل آغا بين مقاتلين أكراد ومقاتلي "الدولة الإسلامية في العراق والشام" وبعض مقاتلي المعارضة" وفي دير الزور حسب "شام "قصف بالمدفعية الثقيلة يستهدف معظم الأحياء المحررة بمدينة دير الزور واشتباكات في حي العمال بين الجيش الحر وقوات الحكومة، وقصف من الطيران الحربي استهدف منطقة حويجة صكر المحاذية لنهر الفرات.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - قصف أحياء دمشق واشتباكات بين الأكراد ومقاتليالدولة الإسلامية في جل آغا   مصر اليوم - قصف أحياء دمشق واشتباكات بين الأكراد ومقاتليالدولة الإسلامية في جل آغا



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تلفت الأنظار إلى فستانها الشفاف

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 12:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو
  مصر اليوم - تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما
  مصر اليوم - روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:47 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة
  مصر اليوم - فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة

GMT 08:17 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام
  مصر اليوم - مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام

GMT 23:22 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

نبيل صادق يؤكد حرص مصر على كشف غموض حادثة مقتل ريجيني

GMT 18:19 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

السيسي يدرس إجراء تعديل وزاري يُطيح بشريف إسماعيل و11 وزيرًا

GMT 09:46 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روسيا تبتكر غواصة مهمات تجسس على بعد 600 ميل وتحت عمق 1800
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:20 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الاستعانة ببرنامج "سكايب" لتدريب المعلمين في ليبيا
  مصر اليوم - الاستعانة ببرنامج سكايب لتدريب المعلمين في ليبيا

GMT 11:04 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض
  مصر اليوم - ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض

GMT 12:19 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة
  مصر اليوم - إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 09:45 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح "يوم للستات"
  مصر اليوم - إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح يوم للستات

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل
  مصر اليوم - باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 09:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية

GMT 11:04 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية

GMT 12:19 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:57 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

تغييرات في نظامك الغذائي تحميك من أمراض القلب

GMT 12:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon