مصر اليوم - خبراء عسكريون تهديدات البلتاجي أكبر دليل على راعية الجماعة للارهاب

مهددًا باستقلال سيناء وغزة والدخول في مواجهات مع الجيش المصري

خبراء عسكريون :تهديدات "البلتاجي" أكبر دليل على راعية الجماعة للارهاب

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - خبراء عسكريون :تهديدات البلتاجي أكبر دليل على راعية الجماعة للارهاب

انتشار قوات الجيش في سيناء
القاهرة- علي رجب

أكد خبراء عسكريون أن تصريحات القيادي في جماعة الأخوان المسلمين محمد البلتاجي بالتهديد باستقلال سيناء وتأسيس دولة كبري مع غزة والدخول في مواجهات مع القوات المسلحة المصرية هوتهديد للأمن القومي، وأكبر دليل على رعاية جماعة الإخوان للإرهاب في مصر قال الخبير الإستراتيجي اللواء طلعت مسلم, إن دعوة القيادي الإخوانى محمد البلتاجي بانفصال سيناء والجهاد ضد الجيش, دعوة موجهة ضد مصر وأمنها القومي، مضيفاً أنه منذ فترة ليست ببعيدة ظهر في سيناء أصحاب الرايات السوداء، وتساءل الجميع من هم، واليوم تكشف جماعة الإخوان بالأدلة القاطعة عن نفسها بأنها الراعي الرسمي للإرهاب في سيناء وأشار "مسلم" إلى أن دفاع القوى السياسية عن حق التظاهر، وعدم فض الميدان بالقوة يزيد من ثقة هؤلاء بأنفسهم، ويضر بمصلحة مصر والأمن القومي وأكد "مسلم" على ضرورة القبض على محمد البلتاجي وعصام العريان، لأن هذه التصريحات دليل قوي على إدانتهم بتهمة الخيانة العظمى، ومطالباً بضرورة فض الاعتصام مهما كانت نتائجه من جانبه قال مدير مركز الدراسات الإستراتيجية بالقوات المسلحة سابقاً اللواء علاء عز الدين:" إن تصريح محمد البلتاجي عن إعلان سيناء مستقلة, يؤكد أن الإخوان متورطون في عمليات الإرهاب المشتعلة الآن في سيناء"، موضحاً أن اعتداءاتهم على سيناء وإرهابهم مبرر للتعامل معهم بالقوة، كما أنها دعوة لزيادة الإرهاب في سيناء يتطلب مواجهته بحسم, وطالب القوات المسلحة بحصار الاعتصامات في كل الميادين والمحافظات وأضاف عز الدين أن الداخلية والقوات المسلحة لديهما خطة محكمة لإلقاء القبض على قادة الجماعة في رابعة العدوية, ولكنهم ينتظرون الوقت المناسب وإعطاء مزيد من الفرصة للعقلاء لحقن دماء المصريين وأكد عضو مجلس الشعب السابق أبو العز الحريري، أن تصريح محمد البلتاجي القيادي بجماعة اﻹخوان المسلمين، بأنه ستتم مواجهة الجيش في كل ربوع مصر، وأن سيناء أصبحت تحت سيطرة اﻹسلاميين، يعد جريمة خيانة عظمى وأضاف: "كل يوم يمر يتأكد للجميع أن الجماعات الفاشية المسماة خطأ بالجماعات اﻹسلامية, تريد هدم الدولة المصرية، وإسقاط جيشها حتى تتمكن من إقامة مشروعها المبني على التخلف والرجعية"، مشدداً على ضرورة مواجهة هذا المخطط الذي وصفه بالمشبوه، والقضاء عليه قبل أن يستفحل. وفقاً لتعبيره.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - خبراء عسكريون تهديدات البلتاجي أكبر دليل على راعية الجماعة للارهاب   مصر اليوم - خبراء عسكريون تهديدات البلتاجي أكبر دليل على راعية الجماعة للارهاب



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon