مصر اليوم - الرئاسة تحمل الإخوان المسلمين مسؤولية إخفاق الجهود لحل الأزمة

بعد إعلان انتهاء الحراك الدبلوماسي الذي استمر 10 أيام في القاهرة

الرئاسة تحمل "الإخوان المسلمين" مسؤولية إخفاق الجهود لحل الأزمة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الرئاسة تحمل الإخوان المسلمين مسؤولية إخفاق الجهود لحل الأزمة

المتحدث الإعلامي لرئاسة الجمهورية احمد المسلماني
القاهرة  - أكرم علي

القاهرة  - أكرم علي حمل القصر الرئاسي في مصر جماعة "الإخوان المسلمين"، الأربعاء، المسؤولية كاملة عن "إخفاق الجهود الدبلوماسية لحل الأزمة المتعثرة في مصر، وما قد يترتب على هذا الإخفاق من أحداث وتطورات لاحقة، فيما يتعلق بخرق القانون وتعريض السلم المجتمعي للخطر". وقال القصر الرئاسي في بيان صحافي: إن الحكومة المصرية سمحت لمبعوثي الولايات المتحدة الأميركية والاتحاد الأوربي والإمارات العربية المتحدة وقطر بالزيارة والنقاش، من أجل استطلاع تفاصيل المشهد. وحث جماعة "الإخوان المسلمين" على "الالتزام بمسؤولياتها الوطنية واحترام الإرادة الشعبية التي تجسدت في 30 من حزيران/ يونيو وحتى 26 تموز/ يوليو2013، وذلك في إطار حرص الدولة على إعطاء الفرصة كاملة للجهود الدبلوماسية كافة، للوقوف على حقائق الأوضاع عن التجمعين غير السلميين في كل من رابعة العدوية والنهضة. وأضاف القصر الرئاسي أن "مرحلة الجهود الدبلوماسية، التي بدأت منذ أكثر من 10 أيام، انتهت بموافقة وتنسيق كاملين مع الحكومة المصرية، والتي سمحت بها الدولة، إيمانًا منها بضرورة إعطاء المساحة الواجبة لاستنفاد الجهود الضرورية، التي من شأنها حث جماعة "الإخوان المسلمين" ومناصريها على نبذ العنف وحقن الدماء والرجوع عن إرباك حركة المجتمع المصري ورهن مستقبله، وكذلك الالتحاق بأبناء الوطن في طريقهم نحو المستقبل". وأكد القصر الرئاسي أن "تلك الجهود لم تحقق النجاح المأمول، رغم الدعم الكامل الذي وفرته الحكومة المصرية لتيسير الوصول إلى شارع مصري مستقر وآمن، يستقبل أبناؤه الأيام الطيبة لعيد الفطر المبارك بتسامح ووئام". وأشار القصر الرئاسي إلى أن "مصر سترحب دومًا بجهود هذه الأطراف، وستثمن مواقفها لدعم خارطة المستقبل وتعزيز الانتقال الديمقراطي". وختم القصر الرئاسي بيانه بأن "الدولة المصرية تشكر جهود تلك الدول الشقيقة والصديقة، وتتفهم أسباب عدم نجاحها في تحقيق الأهداف المرجوة". وكان المستشار الإعلامي للرئيس المؤقت أحمد المسلماني، قال: إن الرئيس عدلي منصور يستنكر تصريحات السيناتور الأميركي جون ماكين، ويعتبرها تدخلا غير مقبول في الشؤون الداخلية لمصر. وأضاف أن "جون ماكين يزيف الحقائق وأن تصريحاته الخرقاء مرفوضة جملة وتفصيلا". وكانت مصر شهدت حراكًا دبلوماسيًا مكثفة طيلة الأيام الماضية، للبحث عن حل للأزمة الراهنة في البلاد.  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الرئاسة تحمل الإخوان المسلمين مسؤولية إخفاق الجهود لحل الأزمة   مصر اليوم - الرئاسة تحمل الإخوان المسلمين مسؤولية إخفاق الجهود لحل الأزمة



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon