مصر اليوم - رئيس الوزراء يؤكد أن فض الاعتصام لا رجعة فيه ويناشدهم بالسلمية

رغم تشييد أنصار المعزول ملاهي للأطفال احتفالاً بالعيد في "رابعة"

رئيس الوزراء يؤكد أن فض الاعتصام لا رجعة فيه ويناشدهم بالسلمية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - رئيس الوزراء يؤكد أن فض الاعتصام لا رجعة فيه ويناشدهم بالسلمية

جانب من اعتصام رابعة العدوية
القاهرة ـ أكرم علي

استنكر رئيس الوزراء المصري حازم الببلاوي، التحريض على العنف وحمل السلاح وقطع الطرق وترويع المواطنين والاعتداءات التي وصلت إلى مستشفيات من جانب جماعة "الإخوان"، مؤكدًا أن قرار فض اعتصامي "رابعة" و"النهضة" لا رجعة فيه وإنما تم تأجيله لحرمة شهر رمضان، فيما قال الببلاوي في مؤتمر صحافي في مجلس الوزراء،الأربعاء، "إنه على المعتصمين "المغرر بهم" في رابعة العدوية والنهضة سرعة المغادرة إلى منازلهم دون ملاحقة أمنية أو قضائية، متعهدا بتوفير وسائل مواصلات تنقلهم مجانًا.وحذر رئيس الوزراء من الخروج على السلمية وحمل السلاح، مؤكدًا أن الجيش والشرطة لن يتهاونا في مواجهة الخروج عن السلمية بالحزم والقوة.وناشد معتصمي رابعة والنهضة بالانصراف إلى منازلهم؛ متعهدا بعدم ملاحقتهم أمنيا ما لم يكونوا متورطين في احداث عنف؛ مؤكدا أن الحكومة على استعداد لتوفير المواصلات مجانا للراغبين في الانصراف إلى منازلهم.ما ندد الببلاوى بأحداث العنف والفتنة الطائفية التي وقعت في بعض المحافظات خلال الفترة الأخيرة.وقال الببلاوي في مؤتمر صحافي فيمجلس الوزراء، "إنه على المعتصمين "المغرر بهم" برابعة العدوية والنهضة سرعة المغادرة إلى منازلهم دون ملاحقة أمنية أو قضائية، متعهدا بتوفير وسائل مواصلات تنقلهم مجانًا".وأكد رئيس الوزراء التزام الحكومة بالشرعية التي جسدتها الإرادة الشعبية في 30 حزيران/يونيو وكذلك خارطة الطريق.ومن جانبهم قام معتصمو "رابعة العدوية"، بإنشاء ورشة لصناعة العديد من ألعاب الأطفال، كما قاموا بفتح ورش أخرى لصناعة الأدوات والمستلزمات التي يحتاجها الاعتصام من أدوات للحمامات والخيام.وأكد شهود عيان من داخل الاعتصام لـ "العرب اليوم" أن مجموعة من النجارين المشاركين في الاعتصام، انتهوا من إنشاء المكان المخصص لملاهي الأطفال داخل الاعتصام، وعلى الجانب الآخر قامت مجموعة من الشباب المعتصم بنصب الخيمة الأولى  بطابقين، وأخرى بثلاثة طوابق، ليصبحوا أول من قاموا بذلك في جميع الاعتصامات.وبدأ المعتصمون في وضع الاستعدادات النهائية للاحتفال بعيد الفطر في أرجاء محيط رابعة العدوية.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - رئيس الوزراء يؤكد أن فض الاعتصام لا رجعة فيه ويناشدهم بالسلمية   مصر اليوم - رئيس الوزراء يؤكد أن فض الاعتصام لا رجعة فيه ويناشدهم بالسلمية



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة مجلة " Ocean Drive"

أدريانا ليما تخطف الأنظار بثوبها الذهبي الأنيق

واشنطن - رولا عيسى
تألقت عارضة فيكتوريا سيكريت، أدريانا ليما، في حفلة مجلة Ocean Drive في كومودو، للاحتفال بعدد مارس/ أذار، والذي ظهرت فيه كنجمة على غلافه. وأظهرت بشرتها المتوهجة التي لا تشوبها شائبة في ثوب ذهبي أنيق قصير، كشف عن ساقيها الطويلتين. وانتعلت النجمة زوجًا من الأحذية عالية الكعب. وأظهر الثوب القصير، الجمال الجسدي واللياقة البدنية للعارضة، بينما تدلى شعرها في ذيل حصان على ظهرها. واستخدمت أدريانا كريم الأساس كمكياج، وأضافت بعضًا من اللون البرونزي لبشرتها الناعمة، مع مكياج عيون دخاني ما أبرز عيناها الزرقاء، وارتدت أقراطًا ذهبية دائرية، أكملت مظهرها الأنيق. وحرصت أدريانا على الوقوف بجانب الغلاف الذي يحمل صورتها، وكانت ترتدي في صورة الغلاف بنطلونًا أسود قصيرًا وقميصًا ذهبي، فيما تحاول النجمة إغلاق الأزرار، بينما تنظر للكاميرا، وبدا شعرها الأسود على غرار البوكر في صورة الغلاف، ما أعطى الصورة مظهرًا دراميًا، وحرصت النجمة على التوقيع على غلاف المجلة، أثناء…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon