مصر اليوم - المنسق المساعد لائتلاف ضباط شرفاء ينتهي من إعداد استمارة إرهابية

إجراء استفتاء بإشراف دولي لحظر جماعة الإخوان

المنسق المساعد لائتلاف ضباط شرفاء ينتهي من إعداد استمارة "إرهابية"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - المنسق المساعد لائتلاف ضباط شرفاء ينتهي من إعداد استمارة إرهابية

المنسق المساعد لائتلاف ضباط شرفاء العقيد محمد محفوظ
القاهرة – محمد الدوي

القاهرة – محمد الدوي أعلن المنسق المساعد لائتلاف ضباط شرفاء العقيد محمد محفوظ، انتهاء الائتلاف من إعداد استمارة بعنوان "إرهابية" سيتم توزيعها على المواطنين لتوقيعها، بطلب إجراء استفتاء بإشراف دولي لحظر جماعة الإخوان لكونها منظمة إرهابية.  وأكد في بيان له أنه جاري التواصل مع باقي الأحزاب والقوى السياسية لتبني الحملة؛ والبدء في توزيع الاستمارة على المواطنين من خلال كوادرها ومندوبيها.
  كما أضاف محفوظ أن الجمعية الوطنية للتغيير قد أعلنت على لسان المتحدث باسمها الدكتور أحمد دراج؛ عن تبنيها لمبادرة ائتلاف ضباط شرفاء؛ بإجراء استفتاء شعبي برقابة دولية لحظر جماعة الإخوان المسلمين وعزلها سياسيا.
 وتنص الاستمارة المقرر توزيعها على المواطنين للتوقيع عليها على الآتي :
ـ لأنها اغتالت القاضي أحمد بك الخازندار في 22 آذار/مارس 1948.
ـ لأنها اغتالت رئيس الوزراء محمود فهمي النقراشي في 28 كانون الأول/ديسمبر 1948 .
ـ لأنها حاولت اغتيال الرئيس جمال عبد الناصر في 26 تشرين الأول/أكتوبر 1954 .
ـ لأنها أنشأت الجماعة الإسلامية التي اغتالت الرئيس محمد أنور السادات عام 1981 .
ـ لأنها ضمت بين صفوفها الأولى سيد قطب الراعي الرسمي للفكر التكفيري الجهادي.
ـ لأنها دخلت في صفقات برلمانية مع نظام مبارك على حساب باقي فصائل المعارضة.
ـ لأنها تخلفت عن النزول يوم 25 كانون الثاني/يناير 2011 .
ـ لأنها تواطأت مع حماس وحزب الله لاقتحام عدد من السجون المصرية يوم 29 كانون الثاني/يناير 2011.
ـ لأنها أدارت ظهرها للثوار وفرضت خارطة طريق معكوسة أجهضت أهداف الثورة كلها.
ـ لأنها كانت مجرد قناع جديد يخفي خلفه سوءات النظام السابق كله فقتلت المعارضين أو ألقت بهم في السجون أو أطلقت عليهم قنواتها وصحفها لتشويه سمعتهم.
ـ لأنها أهانت القضاء وخاصمت الإعلام وعادت الأزهر واعتدت على الكنيسة وتآمرت على القوات المسلحة.
ـ لأنها تواطأت على قتل جنودنا وخطفهم في سيناء؛ وقالت أخيرا على لسان أحد "أذنابها" أن ما يحدث في سيناء يتوقف في الثانية التي يعود فيها الرئيس المعزول.
ـ لأنها استخدمت الجماعات الجهادية للاعتداء على الشرطة والجيش.
ـ لأنها دنست المساجد واستخدمتها كسلخانات للتعذيب.
ـ لأنها أعلنت في سيناء عن تكوين جيش مسلح لقتال الجيش المصري والشرطة المصرية.
ـ لأنها كانت مستعدة للتخلي عن حلايب وشلاتين والتخلي عن سيناء والتفريط في مياه النيل .
ـ لأنها ترى أن عودة رئيس فاشل أهم وأغلى من دماء المصريين كلهم وأمنهم واستقرارهم.
ـ لأنها تستقوى بالغرب في مواجهة الشعب المصري.
ـ لأنها كل ذلك.. وأكثر كثيرا

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - المنسق المساعد لائتلاف ضباط شرفاء ينتهي من إعداد استمارة إرهابية   مصر اليوم - المنسق المساعد لائتلاف ضباط شرفاء ينتهي من إعداد استمارة إرهابية



  مصر اليوم -

GMT 09:54 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

جيجي حديد تفوز بلقب "أفضل عارضة أزياء عالمية"
  مصر اليوم - جيجي حديد تفوز بلقب أفضل عارضة أزياء عالمية

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم
  مصر اليوم - خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 13:03 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

أفكار جديدة لتزيين منزلك بأبسط المواد
  مصر اليوم - أفكار جديدة لتزيين منزلك بأبسط المواد

GMT 09:11 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

تخوف لدى الناتو من إقالة أنقرة للموالين لها
  مصر اليوم - تخوف لدى الناتو من إقالة أنقرة للموالين لها

GMT 10:18 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

لبنى عسل توضح حقيقة الخلاف مع تامر أمين
  مصر اليوم - لبنى عسل توضح حقيقة الخلاف مع تامر أمين
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة
  مصر اليوم - أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 12:23 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

الشرطة الأميركية تؤكّد العثور على الفتاة المسلمة
  مصر اليوم - الشرطة الأميركية تؤكّد العثور على الفتاة المسلمة

GMT 11:37 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

علماء يكشفون أن القردة يُمكنها التحدّث مثل البشر
  مصر اليوم - علماء يكشفون أن القردة يُمكنها التحدّث مثل البشر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 08:16 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

سوبارو تكشف عن موديل "XV" وتعود إلى المنافسة
  مصر اليوم - سوبارو تكشف عن موديل XV وتعود إلى المنافسة

GMT 10:24 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد
  مصر اليوم - سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد

GMT 09:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية
  مصر اليوم - وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر
  مصر اليوم - غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 07:20 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

عاصي الحلاني يستعدّ لألبوم جديد مع "روتانا"

GMT 12:23 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

الشرطة الأميركية تؤكّد العثور على الفتاة المسلمة

GMT 11:26 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية

GMT 11:37 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

علماء يكشفون أن القردة يُمكنها التحدّث مثل البشر

GMT 13:03 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

أفكار جديدة لتزيين منزلك بأبسط المواد

GMT 09:44 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

خطوات بسيطة للحصول على جسد رياضي متناسق

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:25 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مشكلة بطارية آيفون 6 إس أكثر انتشاراً مما كانت آبل تعتقد

GMT 12:00 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon