مصر اليوم - أهالي دمشق يستيقظون ثاني أيام العيد على روائح كيميائية تُسبب غثيانًا وصداعًا

ضابط منشق يؤكد أنها مادة الزرنيخ من نوع "H2" مُتسربة من الطائرات السورية

أهالي دمشق يستيقظون ثاني أيام العيد على روائح كيميائية تُسبب غثيانًا وصداعًا

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أهالي دمشق يستيقظون ثاني أيام العيد على روائح كيميائية تُسبب غثيانًا وصداعًا

أدخنة الكيماوي تتصاعد في سماء دمشق
دمشق ـ جورج الشامي

تسربت مادة كيميائية بشكل قوي شعر بها سكان دمشق، فجر الجمعة، مُسببة حالات غثيان وصداع شديد، في حين أكد أحد الضباط المنشقين واسعي الخبرة في الجيش الحر "المعارض"، أن الرائحة والعوارض تُشير إلى أنه مادة الزرنيخ من نوع "H2"، قد تكون تسربت من الطائرات الحكومية التي تُحلق عاليًا فوق دمشق، في طريقها إلى ضرب مناطق تُسيطر عليها المعارضة وأفاد أحد سكان منطقة المزة في دمشق، التي تسيطر عليها القوات الحكومية، أنه "بعد الساعة الرابعة فجر الجمعة، بدأت أشتم رائحة غريبة بعض الشيء، وكأنها مواد كيميائية"ووصف الشاب، الذي رفض الإفصاح عن هويته، الرائحة بأنها "غريبة، وتُشبه رائحة حريق إمدادات كهربائية، وأنها تسربت بقوة إلى المنزل على الرغم من أن جميع الشبابيك والأبواب مغلقة، موضحًا أن "الرائحة كانت خفيفة، ثم انتشرت في كل أرجاء المنزل، وأنه أحسّ بالغثيان والصداع بعد استنشاق هذه الرائحة الغريبة"ورجّح ناشط إعلامي في أحد الأحياء التي تسيطر عليها المعارضة، أن رائحة المواد الكيميائية هذه ناتجة عن قصف مكان قريب من المزة وباقي الأحياء، موضحًا في الوقت نفسه، أن الطيران الحربي نفّذ غارات على دمشق، منذ ما قبل صلاة فجر الخميس، وحتى الساعة الواحدة من بعد ظهر اليوم نفسه وكشف أحد الضباط المنشقين، واسعي الخبرة في هذا المجال، أن رائحة المادة تُشبه رائحة حريق الأسلاك الكهربائية، والعوارض الناتجة تُشير إلى أن هذه المادة هي مادة الزرنيخ من نوع "H2"، ما لم يكن هناك مادة كيميائية جديدة تقوم القوات السورية بتجربتها، مشيرًا إلى أنه عندما تتحول رائحة المادة الكيميائية إلى رائحة حريق كهربائي أو حريق بلاستيك، فإن المادة الجرثومية تكون فقدت أكثر من 80 في المائة من مفعولها، وأن هذه المادة تفقد مفعولها خلال 15 إلى 20 دقيقةورجّح الضابط المنشق عن الجيش السوري، أن تكون هذه المادة قد انتشرت في منطقة المزة لقربها من مطار المزة العسكري، أي أثناء تحليق الطائرات الحكومية المتجهة إلى ضرب مناطق واقعى تحت سيطرة المعارضة، تسربت على ارتفاع شاهق، ووصلت إلى المنطقة بعد أن فقدت خواصها القاتلة، وأن هذه المادة لم تعد تُشكل خطرًا، لأنها فقدت معظم خطرها الجرثومي خلال فترة وصولها من السماء إلى الأرض، لأن الطيران الحربي يحلق على مسافات عالية فوق الشام وأضاف، أن "استنشاق كمية كبيرة من هذه المادة يُسبب غثيانًا للبعض وصداعًا شديدًا، لكن هذه الأعراض ليست خطرة في المجمل، وتزول بعد مدة قصيرة، فيما نصح بوضع كمامات أو قطع قماش مبللة بالماء على الأنف، مع إغلاق الأبواب والنوافذ بشكل مُحكم.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - أهالي دمشق يستيقظون ثاني أيام العيد على روائح كيميائية تُسبب غثيانًا وصداعًا   مصر اليوم - أهالي دمشق يستيقظون ثاني أيام العيد على روائح كيميائية تُسبب غثيانًا وصداعًا



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تلفت الأنظار إلى فستانها الشفاف

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 12:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو
  مصر اليوم - تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما
  مصر اليوم - روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:47 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة
  مصر اليوم - فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة

GMT 08:17 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام
  مصر اليوم - مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام

GMT 23:22 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

نبيل صادق يؤكد حرص مصر على كشف غموض حادثة مقتل ريجيني

GMT 18:19 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

السيسي يدرس إجراء تعديل وزاري يُطيح بشريف إسماعيل و11 وزيرًا

GMT 09:46 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روسيا تبتكر غواصة مهمات تجسس على بعد 600 ميل وتحت عمق 1800
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:20 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الاستعانة ببرنامج "سكايب" لتدريب المعلمين في ليبيا
  مصر اليوم - الاستعانة ببرنامج سكايب لتدريب المعلمين في ليبيا

GMT 11:04 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض
  مصر اليوم - ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض

GMT 12:19 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة
  مصر اليوم - إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 09:45 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح "يوم للستات"
  مصر اليوم - إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح يوم للستات

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل
  مصر اليوم - باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 09:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية

GMT 11:04 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية

GMT 12:19 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:57 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

تغييرات في نظامك الغذائي تحميك من أمراض القلب

GMT 12:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon