مصر اليوم - الحر يسيطر على نقاط حدودية مع الأردن وقتلى في مواجهات بين المعارضة

قصف على حمص ودرعا وأحياء في دمشق ومعارك في دير الزور

"الحر" يسيطر على نقاط حدودية مع الأردن وقتلى في مواجهات بين "المعارضة"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الحر يسيطر على نقاط حدودية مع الأردن وقتلى في مواجهات بين المعارضة

عنصر من الجيش السوري الحر
دمشق ـ  جورج الشامي

دمشق ـ  جورج الشامي سيطر مقاتلو المعارضة المسلحة في سورية على نقاط عسكرية على الحدود الأردنية، مساء الثلاثاء، في الوقت الذي أغارت مقاتلات الحكومة على مناطق في ريف حمص واللاذقية ودرعا، وواصلت قوات الحكومة السوري قصفها على مدن ريف حمص ودرعا وأحياء في دمشق، في وقت تواصلت فيه المعارك بين قوات الحكومة والمعارضة المسلحة في دير الزور، كما تواصلت المعارك في ريف اللاذقية الذي حافظت قوات المعارضة فيه على مناطق سيطرت عليها قبل أيام، فيما أفاد مراسلنا بوقوع عشرات القتلى والجرحى في تفجير سيارة مفخخة استهدفت مقر كتائب "أحفاد الرسول" في مدينة الرقة.
وواصلت قوات الحكومة السوري قصفها على مدن ريف حمص ودرعا وأحياء في دمشق، في وقت تواصلت فيه المعارك بين قوات الحكومة والمعارضة المسلحة في دير الزور، كما تواصلت المعارك في ريف اللاذقية الذي حافظت قوات المعارضة فيه على مناطق سيطرت عليها قبل أيام.
وأفاد ناشطون بأن قوات الحكومة شنت غارات جوية على مدينة تلبيسة في ريف حمص، وقالت شبكة شام إن سلاح الجو استهدف الأراضي الزراعية وأماكن تجميع المحاصيل مما أسفر عن إتلاف جزء كبير منها.
 وجددت قوات الحكومة قصفها بالمدفعية الثقيلة مدن وبلدات الرستن والحولة والدار الكبيرة في ريف حمص أيضا.
وفي دير الزور جددت قوات الحكومة قصفها المدفعي على أحياء متفرقة داخل المدينة، وأفاد مركز صدى الإعلامي بأن الاشتباكات ما زالت مستمرة بين كتائب المعارضة المسلحة وقوات الحكومة في محيط حي الحويقة لليوم الرابع على التوالي.
وقصفت عناصر الجيش الحر بالمدفعية الثقيلة تجمعات الأمن والشبيحة المتمركزين في إحدى مستشفيات المدينة وحققت إصابات مباشرة، كما واصلت المعارضة هجومها على مطار دير الزور، بعد أيام من سيطرتها على مقار حزب البعث والتأمينات في المدينة.
فيما سيطر مقاتلو المعارضة المسلحة في سورية على نقاط عسكرية على الحدود الأردنية، مساء الثلاثاء، في الوقت الذي أغارت مقاتلات الحكومة على مناطق في ريف حمص واللاذقية ودرعا.
وذكر ناشطون أن مقاتلي المعارضة سيطروا أيضا على كتيبة الهجانة التي تحمي معبر نصيب الحدودي الذي يشكل آخر معاقل القوات الحكومية على الحدود السورية الأردنية.
وكان مقاتلو المعارضة السورية المسلحة شنوا قصفا مدفعيا على نقاط تجمع للقوات الحكومية في دير الزور شرقي البلاد، في الوقت الذي أغارت مقاتلات النظام على مناطق في ريف حمص واللاذقية ودرعا.
وذكرت أن الجيش الحر استهدف بالمدفعية مدرسة "المميزون" في مدينة دير الزور التي يتحصن فيها عدد كبير من عناصر القوات الحكومية بعد خروجهم من حي الحويقة الاستراتيجي الذي سيطرت عليه المعارضة.
وفي حلب اندلعت اشتباكات بين مقاتلي المعارضة وقوات الحكومة في حي بستان باشا، واستهدف الجيش الحر تجمعات لقوات الحكومة في ثكنة "المهلب" و"الدفاع المدني" في حلب.
وفي اللاذقية شن الطيران الحربي قصفا جويا على قرى جبل الأكراد بالتزامن مع اشتباكات بين الجيش الحر والقوات الحكومية التي تسعى إلى استعادة بعض القرى التي سيطرت عليها المعارضة هناك.
واستهدف مقاتلو المعارضة في حماة رتلا عسكريا على طريق الحرير بين خناصر أسفر عن مقتل عدد من القوات الحكومية وتدمير شاحنتي نقل ومدافع وفقا للناشطين.
وأغار الطيران الحربي على نوى في ريف درعا، وعلى قرى الفرحانية وتلبيسة في ريف حمص.
وأفاد مراسلنا بوقوع عشرات القتلى والجرحى في تفجير سيارة مفخخة استهدفت مقر كتائب "أحفاد الرسول" في مدينة الرقة.
وقال سكان في المدينة إن اشتباكات عنيفة اندلعت بين "دولة الإسلام في العراق والشام" وكتائب أحفاد الرسول وهما فصيلان من فصائل المعارضة المسلحة.
وأضافوا أن عناصر دولة العراق والشام استهدفوا مقر كتائب أحفاد الرسول الذين يتخذون من مبنى محطة القطار مقراً لهم بسيارة مفخخة راح ضحيتها العشرات بين قتيل وجريح.
إلى ذلك قتل شخص، وأصيب أكثر من 10 آخرون بجروح في إطلاق نار من أحد عناصر "دولة الإسلام في العراق والشام" على متظاهرين في مدينة الرقة ضد دولة العراق والشام والكتائب المتناحرة في المدينة.
وتشهد مدينة الرقة منذ منتصف الشهر الماضي مواجهات بين الكتائب الإسلامية والتي سيطرت على المدينة بداية شهر آذار/مارس الماضي وهي أول محافظة تخرج عن سيطرة النظام السوري.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الحر يسيطر على نقاط حدودية مع الأردن وقتلى في مواجهات بين المعارضة   مصر اليوم - الحر يسيطر على نقاط حدودية مع الأردن وقتلى في مواجهات بين المعارضة



  مصر اليوم -

كشف عن الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين

نعومي كامبل تطلّ في فستان أسود من الدانتيل الخالص

واشنطن ـ رولا عيسى
قادت نعومي كامبل، 46 عامًا، قائمة المشاهير الذين أظهروا دعمهم ليلة افتتاح المسرحية الموسيقية في برودواي "حكاية برونكس"، وبدت مذهلة في ثوب من الدانتيل الخالص الذي عرض الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين، وتركت شعرها الأسود الشهير بشكل أملس طويل، في حين وقفت لالتقاط الصور أمام الكاميرات على السجادة الحمراء في مسرح "Longacre". وظهرت نعومي في فستان بأكمام تصل حتى نصف ذراعها وياقة مغلقة مزركشة، وبدت ملابسها الداخلية السوداء واضحة من خلال النسيج الشفاف، مرتدية صندلًا أسود اللون بكعب عالٍ كشف عن مناكيرها الأحمر، أما المغنية والممثلة المكسيكية تاليا، 45 عامًا، وصلت إلى الافتتاح في ثوب كامل الطول مع خط رقبة منخفض جدًا، حيث أظهرت بفخر جسدها في فستان طويل باللونين الأزرق والفضي، والذي أظهر صدرها وذراعيها بأكمام شفافة، مع تنورة واسعة ذات طبقات، وارتدت حزامًا ذهبيًا لامعًا في وسطها وحملت حقيبة صغيرة أنيقة، رافقها زوجها تومي موتولا الذي…

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف
  مصر اليوم - ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز
  مصر اليوم - استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 15:08 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"شارلي إبدو" الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم - شارلي إبدو الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها

GMT 23:17 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

مقتل 5 مدنيين جراء القصف والغارات على حي "الشيخ مقصود"

GMT 19:11 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

مقتل مدرب الأسود يثير قلق وخوف مروّضي الوحوش في مصر
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 10:46 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين
  مصر اليوم - دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى
  مصر اليوم - أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:57 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

"مرسيدس AMG E63" تحفة جديدة تتحدى صنّاع السيارات
  مصر اليوم - مرسيدس AMG E63 تحفة جديدة تتحدى صنّاع السيارات

GMT 09:26 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"رينو تويغو " تتمتع بلمسات رياضية مميزة
  مصر اليوم - رينو تويغو  تتمتع بلمسات رياضية مميزة

GMT 08:31 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل "السبع بنات"
  مصر اليوم - علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل السبع بنات

GMT 13:43 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

القبة "الجيوديسيَّة" صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان
  مصر اليوم - القبة الجيوديسيَّة صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية

GMT 08:13 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

تطوير دواء فعّال للوقاية من مرض "الزهايمر"

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 08:51 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

يسرا عبد الرحمن توضح أن المرأة هي سر نجاح مجموعتها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon