مصر اليوم - الحزب المصري الديمقراطي ينعي شهداء رفح من القليوبية

فيما يطالب بالتصدي للإرهابيين الذين يسعون لنشر الفوضى

"الحزب المصري الديمقراطي" ينعي شهداء رفح من القليوبية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الحزب المصري الديمقراطي ينعي شهداء رفح من القليوبية

الجنود في رفح عقب قتلهم علي يد جماعات إرهابية
القاهرة – محمد الدوي

القاهرة – محمد الدوي قال أمين الإعلام بالحزب "المصري الديمقراطي" في القليوبية، محمد على نور، لـ"مصر اليوم"، الثلاثاء، إن الحزب أدان الحادث الإرهابي الذي راح ضحيته، صباح الاثنين، 25 جنديًا من أبناء مصر في رفح علي يد جماعات إرهابية فقدت آدميتها، وأصبح الإرهاب والعنف والتطرف هو دينها وسلوكها اليومي، والحزب يدين العنف و الإرهاب بكل صوره وبكل أشكاله. وأضاف، ويتقدم الحزب بخالص العزاء للشعب المصري وأهالي محافظة القليوبية في وفاة أنقي وأطهر شباب في مصر في حادث رفح من أولاد محافظة القليوبية وهم، المجند عصام نبيل إبراهيم السيد، والمجند محمد منصور محمد اللبان.
ويري الحزب أن هذه الجماعات التي لا تكف ليلاً ونهارًا عن العنف والدعوي له وممارسته في كل مكان علي أرض مصر، دفاعًا عن سلطة زائلة أسقطها الشعب المصري العظيم، وتابع أن الحزب يحمل جماعة "الإخوان المسلمين" وأنصارها مسؤولية الدم الذي يراق علي أرض مصر، فأفعال الجماعة ودعوتها للعنف أفقداها أي تعاطف من جماهير شعبنا العظيم.
ويطالب الحزب كلاً من وزير الدفاع ووزير الداخلية بالتصدي لهؤلاء الإرهابيين القتلة الذين يسعون إلى نشر الفوضى وعدم الأمن والأمان في الشارع المصري وأمن مصر، وكذا يطالب النائب العام بفتح تحقيق عاجل وفوري لمعرفه المتورطين في هذه الأعمال الإجرامية.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الحزب المصري الديمقراطي ينعي شهداء رفح من القليوبية   مصر اليوم - الحزب المصري الديمقراطي ينعي شهداء رفح من القليوبية



  مصر اليوم -

قرَّرت الدخول لعالم التمثيل لأول مرَّة من خلال التلفزيون

ريهانا تتخفى بمعطف أخضر أثناء تجولها في نيويورك

نيويورك ـ مادلين سعادة
فشلت ريهانا في التخفي أثناء تجولها في نيويورك ليلة الإثنين، وذلك لأن ظهور واحد على شاشة التلفزيون كفاية لتصبح معروفًا لدى الجميع. ويبدو أنّ الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا كانت تأمل بأن تتسحب بدون أن يلاحظها أحد أثناء توجهها إلى اجتماع مستحضرات التجميل سيفورا في وقت متأخر من الليل. وقد فضّلت ريهانا أن ترتدي معطف ترينش أخضر ضخم، وأقرنته مع قبعة بيسبول وأحذية تمويه تشبه تلك التي يرتدونها في الجيش. مما لا شك فيه أن نجمة البوب ​​كانت تتطلع إلى إنهاء أعمالها في أسرع وقت ممكن حتى تتمكن من الاندفاع إلى المنزل لتتابع آخر دور تقوم بتمثيله. وقرَّرت ريهانا الدخول إلى عالم التمثيل لأول مرة من خلال التلفزيون، حيث قدَّمت دور ماريون كرين في حلقة ليلة الإثنين من بيتس موتيل. وتقوم بلعب ذلك الدور الشهير الذي لعبته جانيت ليه في عام 1960 في فيلم ألفريد هيتشكوك "سايكو".…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon