مصر اليوم - سعداني يؤكد استعداد التحرير للاستحقاق الرئاسي الجزائري المقبل

دعا إلى توافق حزبي بين الفرقاء ينهي مرحلة الصراع

سعداني يؤكد استعداد "التحرير" للاستحقاق الرئاسي الجزائري المقبل

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - سعداني يؤكد استعداد التحرير للاستحقاق الرئاسي الجزائري المقبل

الأمين العام الجديد لـ"جبهة التحرير الوطني" عمار سعداني
الجزائر ـ خالد علواش

أكد الأمين العام الجديد لـ"جبهة التحرير الوطني" عمار سعداني أن حزبه سيتحرك في الوقت المناسب، للاستحقاق الأهم في المرحلة الراهنة التي تعيشها الجزائر، ألا وهو رئاسيات نيسان/ أبريل 2014، مشددًا على ضرورة إجراء الانتخابات في وقتها، احترامًا للعبة الديمقراطية.وفي سياق آخر، أكد سعداني أنه "مع الوفاق داخل الحزب العتيد، ويرفض التشتت"، مضيفًا أن "الأفلان في حاجة لجميع قياداته ومناضليه ، لرفع التحدي أمام مختلف الرهانات التي تنتظر الحزب والبلاد".وأوضح سعداني، في حديث صحافي، الاثنين، أن "الانتخابات الرئاسية بثقلها وأهميتها لابد أن تجرى في توقيتها الذي أعلن عنه الرئيس قبل عام، أي في نيسان/ أبريل 2014"، مضيفًا أن "دورة الحياة الديمقراطية، التي تعيشها الجزائر، ستستمر في إجراء الرئاسيات في وقتها، وفي ظروف جيّدة، وسيكون لجبهة التحرير الوطني موقفها ووجودها القوي"، مؤكدًا أن "الآلة البرلمانية لجبهة التحرير ستتحرك في الوقت المناسب استعدادًا للاستحقاقات المقبلة، بما فيها تعديل الدستور الجديد، فضلاً عن الرئاسيات المقبلة، التي تعدّ الرهان الأكبر لضمان استقرار وأمن البلاد".وكشفت مصادر من الحزب العتيد أن "الأمين العام الجديد سيستدعي أعضاء اللجنة المركزية لعقد دورة استئنافية، يتم خلالها تنصيب المكتب السياسي، بعد مشاورات بين أعضاء اللجنة، والأسماء المقترحة، وهذا يومي 3 و4 تشرين الأول/ أكتوبر المقبل"، مضيفة أن "القيادة الجديدة للحزب ترفض سياسة الإقصاء، وستوجه الدعوات لجميع أعضاء اللجنة المركزية، دون تمييز، بين من حضروا دورة الأوراسي أو المقاطعون لها".وأضافت ذات المصادر أن "سعداني سيطرح خلال دورة الاستئناف عقد وفاق حزبي بين فرقاء الجبهة، لتجميع قوى الجبهة ولمّ الشمل بعد سلسلة الانشقاقات الحاصلة داخل أقوى التشكيلات السياسية في الجزائر، منذ تنحية الأمين العام السابق عبد العزيز بلخادم، والذي بلغ أوّجه خلال دورة انتخاب الأمين العام الجديد، نهاية آب/أغسطس الماضي، في فندق الأوراسي".
وأكد سعداني أنه "اتصل بالمنسق السابق للحزب خلال الفترة الانتقالية عبدالرحمن بلعياط"، مشيرًا إلى أنه "قدّم مقترح لمّ الشمل لطي صفحة الماضي".
وفي السياق ذاته، أوضحت مصادر من الحزب العتيد أن القيادة الجديدة باشرت مفاوضات موّسعة مع جماعة بلعياط، وحركة "تقويم وتأصيل الجبهة"، التي يقودها عبد الكريم عبادة، للمشاركة في دورة الاستئناف يومي 3 و4 تشرين الأول/أكتوبر المقبل، مؤكدة أن المبادرة تسير بصورة جيّدة.
واعتبر سعداني أن "الوقت حان لإعادة قاطرة الحزب إلى السكة الصحيحة، عبر الوفاق الحزبي بين فرقاء الجبهة، وتشكيل مكتب سياسي توافقي، بعد مشاورات اللجنة المركزية، لضمان استقرار الأفلان، لأن الجبهة في حاجة لاستمرارية صلبة، حتى تتمكن من رفع التحدي إزاء ما ينتظرها من مسؤوليات تاريخية أمام الشعب والوطن".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - سعداني يؤكد استعداد التحرير للاستحقاق الرئاسي الجزائري المقبل   مصر اليوم - سعداني يؤكد استعداد التحرير للاستحقاق الرئاسي الجزائري المقبل



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon