مصر اليوم - مسلم مصاب بتمدد في الأوعية الدموية في الدماغ يتحول إلى المسيحية

تسبب في نهاية زواجه ووفاة والده والتشرد حتى يؤمن تمامًا بيسوع

مسلم مصاب بتمدد في الأوعية الدموية في الدماغ يتحول إلى المسيحية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مسلم مصاب بتمدد في الأوعية الدموية في الدماغ يتحول إلى المسيحية

كريم الشامسي مسلم يتحول للمسيحية بعد إصابته بتمدد في الأوعية الدموية في الدماغ
واشنطن - رولا عيسى

 أصيب رجل مسلم فجأة بتمدد في الأوعية الدموية بالدماغ تسببت في سقوطه في غيبوبة، تحول إلى بعدها المسيحية بعد استرداد وعيه.وسقط كريم الشامسي باشا في غيبوبة امتدت شهرًا في 1992 وبعدما استيقظ،  بدأ رحلة امتدت 20 عامًا قادته في النهاية إلى أن يصبح مسيحيًا.وأوضح جراح الأعصاب المتابع لحالته أن عددًا قليلاً جدًا ممن هم في نفس حالته، استطاعوا المضي قدمًا حتى الشفاء الكامل، ورأى أن الشامسي الباشا ربما توصل إلى السبب في نجاته.وكتب الشامسي باشا، وهو سوري المولد، كتابًا عن رحلته، أسماه  "باول وأنا"، و يتضمن فصولاً عن باول، وهو أحد الشخصيات المعروفة في الكتاب المقدس، الذي تحول إلى المسيحية في مدينة دمشق.نشأ الكاتب والمصور الصحافي في أسرة مسلمة متماسكة في سورية ومتسامحة مع الأديان كلها، وكان أفضل أصدقاءه مسيحيًا، لكنه لم يفكر جديًا في تغيير ديانته قبل مرضه، وأخبر الشامسي صحيفة "واشنطن بوست" أنه كان يمارس طقوس الإسلام عندما كان مراهقًا "صليت خمس مرات في اليوم، ومشيت إلى المسجد قبل شروق الشمس، وصمت شهر رمضان".في سن الـ 18 عامًا، غادر البلاد في حكم الأسد الأب، ليدرس في جامعة ولاية تينيسي في الولايات المتحدة، قبل أن يعمل كمصور صحافي في صحيفة محلية في برمنغهام، ألاباما ، ويتزوج وينجب إبنًا.وفي 1992، وبينما هو يغطي حريقًا في إحدى الكنائس لصحيفته المحلية، أنهار الشامسي في مكان الذي ركن فيه سيارته، وأصيب بتمدد مفاجئ في الأوعية الدموية في الدماغ، كان يمكن أن تصيبه بالشلل، وفق ما ذكرته صحيفة "ماريتا" اليومية.وبعد أشهر من العلاج، شٌفى الشامسي، فيما وصف بالمعجزة.وفي سبيله للعلاج، بدأ الشامسي في قراءة الكتاب المقدس وتم تعميده في 1996، وأوضح أن الأمر استغرق معه نهاية زواجه الأول، ووفاة والده والتشرد حتى يؤمن تمامًا بيسوع. وأكد للصحيفة الدينية أن "الفضل يرجع إلى الله في هذا التحول، لقد كان شفائي أيضًا نعمة من الله".وظل الشامسى على صلة وثيقة بأسرته المسلمة، وتعيش شقيقته دمشق، في حين يعيش أكثر أقاربه في حمص، وأشار بقوله "فيما يخص عائلتي، نحن مرعوبون، لا نعرف من هو الميت ومن هو على قيد الحياة".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مسلم مصاب بتمدد في الأوعية الدموية في الدماغ يتحول إلى المسيحية   مصر اليوم - مسلم مصاب بتمدد في الأوعية الدموية في الدماغ يتحول إلى المسيحية



  مصر اليوم -

قرَّرت الدخول لعالم التمثيل لأول مرَّة من خلال التلفزيون

ريهانا تتخفى بمعطف أخضر أثناء تجولها في نيويورك

نيويورك ـ مادلين سعادة
فشلت ريهانا في التخفي أثناء تجولها في نيويورك ليلة الإثنين، وذلك لأن ظهور واحد على شاشة التلفزيون كفاية لتصبح معروفًا لدى الجميع. ويبدو أنّ الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا كانت تأمل بأن تتسحب بدون أن يلاحظها أحد أثناء توجهها إلى اجتماع مستحضرات التجميل سيفورا في وقت متأخر من الليل. وقد فضّلت ريهانا أن ترتدي معطف ترينش أخضر ضخم، وأقرنته مع قبعة بيسبول وأحذية تمويه تشبه تلك التي يرتدونها في الجيش. مما لا شك فيه أن نجمة البوب ​​كانت تتطلع إلى إنهاء أعمالها في أسرع وقت ممكن حتى تتمكن من الاندفاع إلى المنزل لتتابع آخر دور تقوم بتمثيله. وقرَّرت ريهانا الدخول إلى عالم التمثيل لأول مرة من خلال التلفزيون، حيث قدَّمت دور ماريون كرين في حلقة ليلة الإثنين من بيتس موتيل. وتقوم بلعب ذلك الدور الشهير الذي لعبته جانيت ليه في عام 1960 في فيلم ألفريد هيتشكوك "سايكو".…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon