مصر اليوم - لجنة الخمسين تعقد أولى جلساتها للتصويت على مواد الدستور المصري الجديد

الاحتياطيون يحتجّون على قرار منع حضورهم وممثل العمال يُهدد بالانسحاب

لجنة الخمسين تعقد أولى جلساتها للتصويت على مواد الدستور المصري الجديد

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - لجنة الخمسين تعقد أولى جلساتها للتصويت على مواد الدستور المصري الجديد

جانب من جلسة سابقة للجنة الخمسين لتعديل الدستور
القاهرة ـ أكرم علي

تعقد لجنة الخمسين لتعديل الدستور المصري، الثلاثاء، أولى جلساتها لمناقشة مواد مسوّدة الدستور، التي انتهت منها "لجنة الصياغة"، والتصويت عليها بشكل نهائي.ويحضر اجتماع اللجنة التي يترأسها عمرو موسى، الأعضاء الأساسيين فقط، من دون الاحتياطيين، الذين أعلنوا رفضهم الشديد واعتراضهم على قرار منعهم من حضور اجتماعات اللجنة.وقد التقى عدد من الأعضاء الاحتياطيين، عمرو موسى، مساء الإثنين، وهم صفاء زكي مراد، عمرو درويش ، وصلاح عبدالمعبود، وقدموا له مذكرة مُوقّعة من 14 عضوًا أساسيًا واحتياطيًا، اعتراضًا على منع الاحتياطيين من حضور الجلسة العامة المقررة.وأكد عضو المجلس الرئاسي لحزب "النور" والعضو الاحتياطي في لجنة الخمسين المهندس صلاح عبدالمعبود، في بيان للحزب، أن "منع حضور الأعضاء الاحتياطيين لجلسة التصويت المبدئية على مسودة الدستور، مخالف للقرار الجمهوري الخاص بتشكيل اللجنة رقم 570 لسنة 2013م، كما أنه مخالف للائحة الداخلية للجنة الصادرة في 11 أيلول/سبتمبر 2013، وأن اللائحة تنص على تكوين اللجنة التأسيسية من الأعضاء الأساسين والاحتياطيين، وفقًا لما ورد في القرار الجمهوري رقم 571 لسنة 2013، ويشارك الأعضاء الاحتياطيون في مناقشات اللجنة ولجانها النوعية من دون أن يكون لهم حق التصويت".
وأشار عبدالمعبود، إلى أن هذه المادة تقتضي أمرين، أحدهما هو أن الأعضاء الاحتياطيين مكوّن أساسي داخل اللجنة التأسيسية، بموجب القرار الجمهوري المنشئ لها، كما تقتضي مشاركة الأعضاء الاحتياطيين في اللجان العامة والنوعية بالأفكار والآراء والأطروحات من دون أن يكون لهم حق التصويت.
وهدد رئيس "الاتحاد العام لنقابات عمال مصر" وممثل العمال عبدالفتاح إبراهيم، بالانسحاب من لجنة الخمسين، في حالة الإصرار على إلغاء نسبة الـ50% عمال وفلاحين من الدستور الجاري إعداده حاليًا، مؤكدًا أن "إلغاء هذه النسبة كارثة ليس لها مثيل، خصوصًا أن العمال والفلاحين يمثلون أكثر من 70% من المجتمع المصري، وأن هذا سبب خللاً في أداء هذه النسبة في البرلمان خلال الفترة السابقة، وذلك يرجع إلى عدم وجود ضوابط وتعريفات واضحة للعامل والفلاح قبل الثورة".
وأشار ممثل العمال، عبر بيان صحافي، الثلاثاء، إلى أن "اتحاد عمال مصر" الذي يضم في عضويته أكثر من 5 ملايين عامل، ويدافع عن حقوق أكثر من 25 مليون عامل بأجر في البلاد، لن يسمح بتنفيذ هذا المخطط، الذي يهدف إلى تمكين أصحاب المال والثروات من السيطرة على القرارات ووضع التشريعات، وأن الاتحاد سيعلن حالة الطوارئ ابتدءًا من الثلاثاء، ويناشد عماله ولجانه النقابية ونقاباته العامة كافة بالاستعداد لتنظيم تظاهرات حاشدة، للوقوف ضد إلغاء هذه النسبة التي قامت الثورة من أجل الحفاظ عليها.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - لجنة الخمسين تعقد أولى جلساتها للتصويت على مواد الدستور المصري الجديد   مصر اليوم - لجنة الخمسين تعقد أولى جلساتها للتصويت على مواد الدستور المصري الجديد



  مصر اليوم -

كشف عن الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين

نعومي كامبل تطلّ في فستان أسود من الدانتيل الخالص

واشنطن ـ رولا عيسى
قادت نعومي كامبل، 46 عامًا، قائمة المشاهير الذين أظهروا دعمهم ليلة افتتاح المسرحية الموسيقية في برودواي "حكاية برونكس"، وبدت مذهلة في ثوب من الدانتيل الخالص الذي عرض الكثير من جسدها للكاميرات والحاضرين، وتركت شعرها الأسود الشهير بشكل أملس طويل، في حين وقفت لالتقاط الصور أمام الكاميرات على السجادة الحمراء في مسرح "Longacre". وظهرت نعومي في فستان بأكمام تصل حتى نصف ذراعها وياقة مغلقة مزركشة، وبدت ملابسها الداخلية السوداء واضحة من خلال النسيج الشفاف، مرتدية صندلًا أسود اللون بكعب عالٍ كشف عن مناكيرها الأحمر، أما المغنية والممثلة المكسيكية تاليا، 45 عامًا، وصلت إلى الافتتاح في ثوب كامل الطول مع خط رقبة منخفض جدًا، حيث أظهرت بفخر جسدها في فستان طويل باللونين الأزرق والفضي، والذي أظهر صدرها وذراعيها بأكمام شفافة، مع تنورة واسعة ذات طبقات، وارتدت حزامًا ذهبيًا لامعًا في وسطها وحملت حقيبة صغيرة أنيقة، رافقها زوجها تومي موتولا الذي…

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف
  مصر اليوم - ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز
  مصر اليوم - استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 15:08 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"شارلي إبدو" الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم - شارلي إبدو الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 10:46 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين
  مصر اليوم - دراسة تفصح عن فجوة في الأجور بين الخرّيجين

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى
  مصر اليوم - أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:57 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

"مرسيدس AMG E63" تحفة تتحدى صنّاع السيارات
  مصر اليوم - مرسيدس AMG E63 تحفة تتحدى صنّاع السيارات

GMT 09:26 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"رينو تويغو " تتمتع بلمسات رياضية مميزة
  مصر اليوم - رينو تويغو  تتمتع بلمسات رياضية مميزة

GMT 08:31 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل "السبع بنات"
  مصر اليوم - علا غانم تفصح عن أسباب اعتزازها في مسلسل السبع بنات

GMT 13:43 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

القبة "الجيوديسيَّة" صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان
  مصر اليوم - القبة الجيوديسيَّة صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"

GMT 13:05 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

أوباما يضيء شجرة عيد الميلاد في غياب ابنته الكبرى

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية

GMT 08:13 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

تطوير دواء فعّال للوقاية من مرض "الزهايمر"

GMT 12:30 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

استكشف متعة السفر الفاخر على سفينة كريستال كروز

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 08:51 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

يسرا عبد الرحمن توضح أن المرأة هي سر نجاح مجموعتها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon