مصر اليوم - قصفُ ريفِ دمشقِ و حلبِ و درعا و اشتباكاتٌ عنيفةٌ في العاصمةِ وحمص

6 قتلى في جِرمانا و 7 في السفيرةِ و الكتائبُ تسيطر على حاجز الشولا

قصفُ ريفِ دمشقِ و حلبِ و درعا و اشتباكاتٌ عنيفةٌ في العاصمةِ وحمص

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - قصفُ ريفِ دمشقِ و حلبِ و درعا و اشتباكاتٌ عنيفةٌ في العاصمةِ وحمص

قصف من القوات النظامية على ريف دمشق و حلب و درعا
دمشق - جورج الشامي

أفاد "المرصد السوري لحقوق الإنسان" باستمرار القوات النظامية في قصفها على مناطق في مدينة معضمية الشام في ريف دمشق، الثلاثاء، وسط اشتباكات بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والقوات النظامية، في جهات من المدينة عدة، كما تستمر الاشتباكات في بلدة حتيتة التركمان في الغوطة الشرقية بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والقوات النظامية، وسط أنباء عن تقدم القوات النظامية في البلدة، كما تتعرض المنطقة الجنوبية الشرقية من مدينة داريا لقصف من القوات النظامية،  بينما ارتفع عدد الذين قضوا في سقوط القذائف على مدينة جرمانا إلى 6 أشخاص، فيما دارت اشتباكات في دمشق بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والقوات النظامية، في شرق منطقة الكورنيش الوسطاني وبالقرب من تجمع المدارس في حي جوبر، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين،  في حين  قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مخيم للنازحين بالقرب من قرية ترديم في شمال مدينة السفيرة في حلب، ما أدى إلى مقتل 7 مواطنين هم طفل وشابان 4 رجال، وأنباء عن مقتل 7 آخرين، هذذا و أفادت معلومات أولية عن سيطرة مقاتلي الكتائب المقاتلة على الحاجز وعلى قرية الشولا ومفرزة الأمن العسكري فيها.
دارت اشتباكات في دمشق بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والقوات النظامية، في شرق منطقة الكورنيش الوسطاني وبالقرب من تجمع المدارس في حي جوبر، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، كما تعرضت مناطق في حي برزة لقصف من القوات النظامية، ولا معلومات عن خسائر بشرية، في حين تدور اشتباكات بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والقوات الحكومية، في المنطقة الشمالية والغربية والمنطقة الشمالية الغربية لمدينة معضمية الشام، كما سقطت قذيفتا هاون على منطقة في حي القصاع ومحيط ساحة العباسيين، ما أدى لأضرار في ممتلكات المواطنين، من دون معلومات عن خسائر بشرية، كما تتعرض أطراف حي جوبر لقصف من القوات الحكومية، ولا معلومات عن خسائر بشرية.و تدور اشتباكات متقطعة بين مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردي ومقاتلي الدولة الإسلامية في العراق والشام والكتائب المقاتلة وجبهة النصرة، في قريتي أميرب ومضبعة في ريف ناحية أبو راسين في الحسكة، إثر هجوم لمقاتلي الدولة الإسلامية على حاجز لوحدات الحماية.أفاد "المرصد السوري لحقوق الإنسان" باستمرار  القوات النظامية في قصفها على مناطق في مدينة معضمية الشام، في ريف دمشق وسط اشتباكات بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والقوات النظامية، في عدة جهات من المدينة، كما تستمر الاشتباكات في بلدة حتيتة التركمان بالغوطة الشرقية بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والقوات النظامية، وسط أنباء عن تقدم القوات النظامية في البلدة، كما تتعرض قري في ريف بلدة بيت جن لقصف من القوات النظامية، ما أدى لأضرار مادية، ولا معلومات عن خسائر بشرية، كما قصفت القوات النظامية أطراف بلدة المليحة من جهة تاميكو، دون إصابات، وتتعرض  المنطقة الجنوبية الشرقية من مدينة داريا في ريف دمشق لقصف من القوات النظامية، الثلاثاء، ولا معلومات عن خسائر بشرية، بينما ارتفع عدد الذين قضوا في سقوط القذائف على مدينة جرمانا إلى 6، هم 4 شهداء مدنيين بينهم سيدة وجثة مجهولة الهوية حتى الآن، إضافة إلى مقتل عنصر من القوات النظامية، واستهدف مقاتلو الكتائب المقاتلة إدارة المركبات العسكرية في حرستا، بعدد من قذائف الهاون والصواريخ محلية الصنع، ولا معلومات عن حجم الخسائر البشرية في صفوف القوات الحكومية، بينما تتعرض مناطق في مدينة حرستا لقصف من القوات الحكومية، ولا معلومات عن إصابات، كما تدور اشتباكات بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والقوات الحكومية، في المنطقة الشمالية والغربية والمنطقة الشمالية الغربية لمدينة معضمية الشام، وسط قصف من القوات الحكومية على مناطق في المدينة، ولا معلومات عن ضحايا حتى اللحظة، فيما قُتل مقاتل من معضمية الشام جراء إصابته برصاص قناص في الجبهة الجنوبية الغربية من المدينة، كذلك تعرضت منطقة ريما في القلمون، لقصف من القوات النظامية، دون معلومات عن خسائر بشرية وتتعرض مناطق في بلدة المليحة ومحيطها لقصف عنيف من قبل القوات الحكومية.وفي حلب تستمر القوات النظامية في قصفها على مناطق في مدينة السفيرة، بينما استهدف مقاتلو الكتائب المقاتلة بعدد من قذائف الهاون تمركزات وتجمعات للقوات النظامية في منطقتي مساكن الواحة والتدريب المهني، بالقرب من مدينة السفيرة، ولا معلومات عن حجم الخسائر البشرية في صفوف القوات النظامية، و قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مخيم للنازحين بالقرب من قرية ترديم في شمال مدينة السفيرة، ما أدى لاستشهاد 7 مواطنين هم طفل وشابان 4 رجال، وأنباء عن استشهاد 7 آخرين، كما  تتعرض مناطق في بلدة بيانون لقصف من القوات النظامية، ولا معلومات عن خسائر بشرية، وفي مدينة حلب قام مقاتلو الدولة الإسلامية في العراق والشام بجلد رجل خمسين جلدة، امام أهالي حي الهلك بتهمة سب الذات الإلهية، فيما تدور اشتباكات بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والقوات النظامية، على أطراف حي سليمان الحلبي، بالتزامن مع قصف من القوات النظامية على منطقة الاشتباك، في حين سقطت قذيفة في منطقة بحي كرم الجبل، وأنباء عن إصابة ما لا يقل عن شخصين، كما استهدف مقاتلو الكتائب المقاتلة بعدد من القذائف محلية الصنع مركز التدريب المهني في حي ميسلون، وسط اشتباكات بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والقوات النظامية في الحي.  و أعلن "المرصد السوري لحقوق الإنسان" عن  استشهد مقاتل من الكتائب متأثراً بجراح أصيب بها في اشتباكات مع القوات النظامية في منطقة بسنقول في إدلب ، بينما عثر على جثة رجل مجهول الهوية، عليها آثار تعذيب ومكبلة اليدين في نهر العاصي بالقرب من جسر الشغور، و تتعرض قرية البدرية لقصف من القوات الحكومية، ولا معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.
كما سقط مقاتل من الكتائب المقاتلة في اشتباكات مع القوات النظامية، في حي الجبيلة في دير الزور، وشن الطيران الحربي السوري غارات عدة على أحياء مدينة دير الزور، فيما تدور اشتباكات عنيفة بين مقاتلي الكتائب المعارضة وقوات الحكومة في محيط حاجز الشولا الاستراتيجي على طريق دير الزور دمشق.بينما تأكد مقتل رجل من بلدة صدد في حمص جراء إصابته بطلق ناري، من الكتائب المقاتلة في البلدة ذات الأهمية التاريخية، والتي يقطنها مواطنون من أتباع الديانة  المسيحية، وتقع بالقرب من بلدة مهين، والتي تستمر في اجزاء منها الاشتباكات بين القوات النظامية من طرف ومقاتلي الكتائب المقاتلة وجبهة النصرة من طرف اخر ،عند أطراف الحي الغربي من البلدة، بالتزامن مع قدوم تعزيزات من القوات التنظامية إلى البلدة، كما وردت أنباء عن استشهاد رجلين وفتاة جراء قصف للقوات النظامية على قرية حوارين بريف بلدة مهين.
 أما في  ريف حمص الشمالي قال ناشطون "إن اشتباكات دارت بين القوات الحكومية و"الجيش الحر"، كما تدور اشتباكات بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والشرطة في مخفر بلدة صدد ذات الأهمية التاريخية، إثر اقتحام مقاتلي الكتائب المقاتلة للبلدة التي يقطنها مواطنون من أتباع الديانة المسيحية". وشن الطيران الحربي السوري غارات عدة على أحياء مدينة دير الزور، شرقي البلاد، في وقت بث ناشطون صورا تظهر أعمدة الدخان المتصاعدة جراء القصف، وأظهرت صور أخرى ما قالوا إنه سيطرة مقاتلو الجيش الحر على حاجز الشولا،و في السياق ذاته نفذت القوات النظامية حملة مداهمات لمنازل المواطنين في مدينة حلفايا في حماة، واعتلقت رجلاً واقتادته إلى جهة مجهولة، بينما جددت القوات النظامية قصفها على مناطق في بلدة عقرب، ولا معلومات عن خسائر بشرية، في حين قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة، منطقة قصر ابن وردان وقرى في محيطها، ولا معلومات عن ضحايا حتى اللحظة، و وردت معلومات عن مقتل وجرح عدد من  المواطنين اثر انفجار عبوة ناسفة في حافلة كانت تقلهم على طريق سلمية.وتتعرض مناطق في درعا البلد لقصف من القوات النظامية، وأنباء عن سقوط عدد من الجرحى، كما تتعرض مناطق في حي شمال الخط ومناطق في مخيم درعا، وأنباء عن سقوط عدد من الجرحى، وتحدث نشطاء من المنطقة عن إجبار القوات النظامية للمواطنين في حي شمال الخط على النزوح إلى مناطق خارج الحي، بالتزامن مع اشتباكات بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والقوات النظامية على أطراف مخيم درعا،و يتعرض الحي الشرقي من بلدة إبطع ومناطق في بلدة اليادودة، لقصف من القوات النظامية، ولا معلومات عن خسائر بشرية، كذلك تتعرض مناطق في وسط بلدة الشيخ مسكين لقصف من القوات النظامية، دون إصابات حتى الآن، تعرضت قرية عربيد بالريف الشرقي لمدينة حلب لقصف من القوات الحكومية، فجر الثلاثاء، كما قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مبان في بلدة بلاط، في ريف مدينة السفيرة، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، بينما فتح الطيران الحربي نيران رشاشاته الثقيلة على محيط مطار كويرس العسكري المحاصر من قبل الكتائب المقاتلة، فيما وردت أنباء عن مقتل رجل و3 سيدات من بلدة تلعرن، إثر استهداف سيارة كانت تقلهم بصاروخ على طريق تعلرن – السفيرة.
فيما نفذ الطيران الحربي غارات أربع على مناطق في بلدة مهين في حمص، دون خسائر بشرية، بينما استشهد 3 مقاتلين من الكتائب المقاتلة خلال اشتباكات للكتائب المقاتلة مع القوات النظامية في ريف بلدة مهين بالريف الشرقي لحمص، كما تتعرض مناطق في مدينة الرستن لقصف من القوات النظامية، دون خسائر بشرية حتى اللحظة، وفي مدينة حمص سقطت قذيفة في منطقة بحي الإنشاءات، وانباء عن سقوط عدد من الجرحى.فيما تدور اشتباكات عنيفة بين مقاتلي لواء جعفر الطيار ولواء مؤتة ولواء الإخلاص ومجموعة الخندق وتجمع كتائب الحق ولواء درع الأنصار ولواء الصاعقة من طرف والقوات الحكومية من طرف آخر، في محيط حاجز الشولا الاستراتيجي، الذي يبعد ما  30 كم عن مدينة دير الزور على الطريق المؤدي إلى دمشق، ومعلومات أولية عن سيطرة مقاتلي الكتائب المقاتلة على الحاجز وعلى قرية الشولا ومفرزة الامن العسكري فيها، وتدمير عربة مدرعة ودبابة، والاستيلاء على عدد آخر من الأسلحة والذخيرة، إضافة لمعلومات مؤكدة عن سقوط خسائر بشرية من الطرفين، وبسيطرة الكتائب المقاتلة على الحاجز تكون قد قطعت بشكل كامل، طرق الإمداد البرية للقوات الحكومية المتمركزة داخل مدينة دير الزور، إضافة لتمركز الكتائب المقاتلة في منطقة قريبة من اللواء 137 الذي أفاد نشطاء أن القوات الحكومية المتمركزة فيه كانت تقوم بقصف مناطق في مدينة دير الزور.وفي ريف حمص الشمالي، قال ناشطون إن اشتباكات دارت بين القوات الحكومية والجيش الحر
وبث ناشطون صورا تظهر القصف المدفعي الذي استهدف قلعة الحصن الأثرية في ريف حمص الغربي، وأظهرت صورا أخرى، جانبا من الاشتباكات في مدينة نوى في ريف درعا بين القوات الحكومية والجيش الحر.
في حين تعرضت مناطق في مدينة كفر زيتا في حماة لقصف من القوات الحكومية فجر الثلاثاء، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، في حين جددت القوات الحكومية قصفها على قرى الحرية والحويز والحواش في سهل الغاب ليل أمس، وأنباء عن سقوط عدد من الجرحى حالات البعض منهم خطرة، فيما قتل عنصر من المعارضة من بلدة صوران بشظية قذيفة أثناء اشتباكات في حاجز المكاتب بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والقوات الحكومية قبل نحو 10 أيام، ودارت فجر الثلاثاء اشتباكات عنيفة بين القوات الحكومية ومقاتلي الكتائب المعارضة في محيط حاجز تل الحماميات في ريف حماة الشمالي وسط قصف من قبل القوات الحكومية على محيط المنطقة وانباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.
كما تدور اشتباكات بين مقاتلي الكتائب المقاتلة والشرطة في مخفر بلدة صدد ذات الأهمية التاريخية، بالقرب من بلدة مهين، إثر اقتحام مقاتلي الكتائب المقاتلة للبلدة التي يقطنها مواطنون من أتباع الديانة المسيحية، وتحوي نازحين من محافظتي دمشق وريفها، وسط دوي أصوات انفجارات في المنطقة، واشتباكات مستمرة منذ الصباح مع عناصر مخفر البلدة، والمشفى ودوائر حكومية أخرى، ما أدى لمقتل شرطي ومعلومات مؤكدة عن خسائر بشرية أخرى من الطرفين، وأبلغ أهالي المنطقة أن جبهة النصرة وكتائب أخرى مقاتلة اقتحموا البلدة، حيث لا تزال الاشتباكات مستمرة منذ الصباح، بالتزامن مع قصف من القوات الحكومية على قرية حوارين ومناطق في بلدة مهين والتي تدور في ريفها اشتباكات بين الكتائب المقاتلة والقوات الحكومية.
وجددت القوات الحكومية فجر الثلاثاء قصفها على مناطق في حي الوعر، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، في حين تعرضت اطراف مدينة تدمر لقصف من قبل القوات الحكومية مما ادى لسقوط جرحى.


 
 
  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - قصفُ ريفِ دمشقِ و حلبِ و درعا و اشتباكاتٌ عنيفةٌ في العاصمةِ وحمص   مصر اليوم - قصفُ ريفِ دمشقِ و حلبِ و درعا و اشتباكاتٌ عنيفةٌ في العاصمةِ وحمص



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تلفت الأنظار إلى فستانها الشفاف

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل
  مصر اليوم - الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل

GMT 12:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو
  مصر اليوم - تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما
  مصر اليوم - روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:47 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة
  مصر اليوم - فيلالي غويني يعلن عن إطلاقه مشاورات مع المعارضة

GMT 08:17 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام
  مصر اليوم - مجلة التايم الأميركية تعلن دونالد ترامب شخصية العام
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:20 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الاستعانة ببرنامج "سكايب" لتدريب المعلمين في ليبيا
  مصر اليوم - الاستعانة ببرنامج سكايب لتدريب المعلمين في ليبيا

GMT 11:04 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض
  مصر اليوم - ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض

GMT 12:19 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة
  مصر اليوم - إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 09:45 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح "يوم للستات"
  مصر اليوم - إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح يوم للستات

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل
  مصر اليوم - باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 09:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية

GMT 11:04 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تؤكد حزن أبنائها لمغادرتهم البيت الأبيض

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 12:19 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 13:35 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

حل سحري لفقدان الوزن عن طريق تناول البطاطا

GMT 12:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

تمتع بالغوص مع الحيتان في رحلة ممتعة إلى نينغالو

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon