مصر اليوم - البرادعي يَنتقِد وقف البرنامج ويُعلن أن الشجاعة بحماية الحريَّة وليس بقمعها

نور يؤكِّد أن حقَّ التعبير أصبح معدومًا ويعتبره قمعًا في عصر الحريَّات

البرادعي يَنتقِد وقف "البرنامج" ويُعلن أن الشجاعة بحماية الحريَّة وليس بقمعها

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - البرادعي يَنتقِد وقف البرنامج ويُعلن أن الشجاعة بحماية الحريَّة وليس بقمعها

لقطة من حلقة سابقة لبرنامج "البرنامج" للإعلامي باسم يوسف
القاهرة ـ محمد الدوي

أكَّدَ المستشار السابق لرئيس الجمهورية الموقَّت الدكتور محمد البرادعي، تعليقًا على قرار قناة "سي بي سي" بوقف عرض برنامج "البرنامج" للإعلامي باسم يوسف، "أن حرية التعبير هي أمّ الحريات، إذا اقتصرت على من نتَّفِق معهم فهي شعار أجوف"، فيما أوضح أمين الإعلام في "الحزب المصري الديمقراطي" في القليوبية محمد علي نور أن حرية الإعلام وحرية الفكر والتعبير أصبحت في مصر معدومة وغير موجودة ، معتبرًا أن هذه الأعمال المنافية لحرية الفكر والإبداع وسيطرة الدولة البوليسية هي عودة القمع والاستبداد مرة أخرى بعد قيام "ثورة 25 يناير المجيدة"، التي قامت من أجل العيش والحرية والعدالة الاجتماعية.
وأعلن البرادعي، في تصريحات صحافية "والشجاعة هي في الدفاع عنها وليست في قمعها".
وعبَّر البرادعي عن تقديره للإعلامي باسم يوسف قائلاً "تحية وتقدير لباسم يوسف".
وأوضح أمين الإعلام في "الحزب المصري الديمقراطي" في القليوبية محمد علي نور أن حرية الإعلام وحرية الفكر والتعبير أصبحت في مصر معدومة وغير موجودة، معتبرًا أن هذه الأعمال المنافية لحرية الفكر والإبداع وسيطرة الدولة البوليسية هي عودة القمع والاستبداد مرة أخرى بعد قيام "ثورة 25 يناير المجيدة"، التي قامت من أجل العيش والحرية والعدالة الاجتماعية.
وأعلن نور في بيان له أن قرار وقف برنامج "البرنامج" الخاص بالإعلامي الدكتور باسم يوسف استمرار للعدوان على الحريات الإعلامية والصحافية، ومحاوله ترويع الفضائيات، وأن القرار الذي جاء متجاوزًا كل صلاحياته في إطار تحقيق أغراض سياسية غير سليم، وغير مطابق لتطبيق الحرية والديمقراطية والعدالة .
وأكَّد نور أن وقف البرنامج يعتبر تهديدًا واضحًا وصريحًا لقمع الحريات، ويطالب نور محامي الإعلامي باسم يوسف باتخاذ الإجراءات كافّة، ومن بينها الإجراءات القانونية، للتصدي لهذه الهجمة التي تستهدف ترويع الإعلاميين والصحافيين، والتمهيد لإغلاق ووقف بعض البرامج، في محاولة لتخويفهم والتشكيك في وطنيتهم، واتهامهم بالخيانة والعمالة.
وشدَّد نور على أهميّة دور الصحافة والإعلام في كشف المخطط، والتحذير من أهدافه في القضاء على روح الثورة العظيمة، التي كشفت المعدن الأصيل للشعب المصريّ، وثورته المجيدة من أجل الحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية.
جاء ذلك وسط تصاعد الهجمة على حرية التعبير والإعلام والصحافة واستمرار الإجراءات القمعية، التي تستهدف السيطرة على وسائل الإعلام وإسكات أي صوت حر.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - البرادعي يَنتقِد وقف البرنامج ويُعلن أن الشجاعة بحماية الحريَّة وليس بقمعها   مصر اليوم - البرادعي يَنتقِد وقف البرنامج ويُعلن أن الشجاعة بحماية الحريَّة وليس بقمعها



  مصر اليوم -

GMT 12:00 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017
  مصر اليوم - نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017

GMT 08:30 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مقاهي وبارات شربش تمنحك أفضل أنواع النبيذ
  مصر اليوم - مقاهي وبارات شربش تمنحك أفضل أنواع النبيذ

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها
  مصر اليوم - فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 11:02 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

ماجدة القاضي تؤكد فخرها بالعمل في التليفزيون المصري
  مصر اليوم - ماجدة القاضي تؤكد فخرها بالعمل في التليفزيون المصري
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة
  مصر اليوم - أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 10:13 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

عرض خيري لشرب فنجان قهوة مع إيفانكا ترامب
  مصر اليوم - عرض خيري لشرب فنجان قهوة مع إيفانكا ترامب

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض
  مصر اليوم - انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 09:48 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم
  مصر اليوم - بنتلي تقدم أسرع سيارة دفع رباعي في العالم

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام
  مصر اليوم - مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 12:19 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة
  مصر اليوم - إنقراض ثلث الدببة القطبية خلال 40 عامًا مقبلة

GMT 09:58 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

غادة عبد الرازق تؤدي دورًا مختلفًا في "أرض جو"

GMT 10:13 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

عرض خيري لشرب فنجان قهوة مع إيفانكا ترامب

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 09:06 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فوائد جديدة لنظام الحمية في منطقة البحر المتوسط

GMT 08:30 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مقاهي وبارات شربش تمنحك أفضل أنواع النبيذ

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon