مصر اليوم - إدارة سجن برج العرب تمنع فريق دفاع مرسي من زيارته لدواعٍ أمنيَّة

مصدر أمنيّ أكَّد لـ"مصر اليوم" أن القانون يجيزه حال الخطر

إدارة سجن برج العرب تمنع فريق دفاع مرسي من زيارته لدواعٍ أمنيَّة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - إدارة سجن برج العرب تمنع فريق دفاع مرسي من زيارته لدواعٍ أمنيَّة

سجن برج العرب
القاهرة ـ أكرم علي

رَفَضَت إدارة سجون برج العرب، اليوم الخميس، زيارة وفد لأعضاء هيئة الدفاع عن الرئيس السابق محمد مرسي، رغم حصولهم على موافقة من المحامي العام لنيابات شرق القاهرة المستشار مصطفى خاطر، فيما أكَّد مصدر أمني مسؤول في وزارة الداخلية لـ "مصر اليوم" أن المادة 142 من القانون 396 للعام 1956، تجيز منع أي زيارات عن النزلاء، خاصة أن هناك معلومات تفيد بأن هناك خطرًا يهدد حياة الرئيس السابق.وجدَّدَت وزارة الداخلية في بيان لها تأكيدها أن الدكتور مرسي موجود داخل سجن برج العرب، ولم يتم نقله، وأوضحت أن "منع الزيارة عنه جاء لدواعٍ أمنية، وفقًا لقانون السجون".وأكَّد مصدر أمني مسؤول في وزارة الداخلية لـ "مصر اليوم" أن المادة 142 من القانون 396 للعام 1956، تُجيز منع أي زيارات عن النزلاء، خاصة أن هناك معلومات تفيد بأن هناك خطرًا يهدد حياة الرئيس السابق.
ومن جانبه، أكَّد عضو هيئة الدفاع عن مرسي، علي كمال أن قوات الأمن في سجن برج العرب رفضت السماح له بزيارة الرئيس السابق، مشيرًا إلى أن أسامة مرسي، نجل الرئيس السابق مرسي، كان في صحبته، وتم منعه كذلك من الزيارة لدواعٍ أمنية، بحسب مسؤولي السجن.
وأوضح كمال في تصريحات صحافية، اليوم الخميس، "أنه حصل على تصريح بالزيارة من المستشار مصطفى خاطر، وتم استيقافه عند الحاجز الأمني لمدة ساعة، وبعدها تم منع الزيارة داخل السجن لجميع المواطنين، وتحجَّجوا بأن هناك دواعي أمنية تمنع إتمام الزيارات"، حسب قوله.
وأشار كمال إلى أن هذه هي المرة الثانية التي يتم فيها منع الزيارة عن مرسي خلال أسبوعين، وهو الأمر الذي يزيد الشكوك بشأن الأنباء التي تم تداولها بشأن نقله خارج السجن، وهيئة الدفاع عن مرسي ستجتمع لبحث اتخاذ الإجراءات القانونية.
فيما أكَّد أسامة مرسي، نجل الرئيس السابق محمد مرسي، الخميس، في حسابه على موقع "فيسبوك" أن قوات الأمن منعته من زيارة والده، مضيفًا "يقيني أن الرئيس ليس في سجن برج العرب".
وكانت النيابة العامة أعطت تصريحًا لهيئة الدفاع عن الرئيس السابق محمد مرسي لزيارته في محبسه، ويحاكم مرسي في قضية التحريض على قتل المتظاهرين خلال "أحداث الاتحادية" في كانون الأول/ديسمبر الماضي.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - إدارة سجن برج العرب تمنع فريق دفاع مرسي من زيارته لدواعٍ أمنيَّة   مصر اليوم - إدارة سجن برج العرب تمنع فريق دفاع مرسي من زيارته لدواعٍ أمنيَّة



  مصر اليوم -

خلال مشاركتها في حفلة مجلة " Ocean Drive"

أدريانا ليما تخطف الأنظار بثوبها الذهبي الأنيق

واشنطن - رولا عيسى
تألقت عارضة فيكتوريا سيكريت، أدريانا ليما، في حفلة مجلة Ocean Drive في كومودو، للاحتفال بعدد مارس/ أذار، والذي ظهرت فيه كنجمة على غلافه. وأظهرت بشرتها المتوهجة التي لا تشوبها شائبة في ثوب ذهبي أنيق قصير، كشف عن ساقيها الطويلتين. وانتعلت النجمة زوجًا من الأحذية عالية الكعب. وأظهر الثوب القصير، الجمال الجسدي واللياقة البدنية للعارضة، بينما تدلى شعرها في ذيل حصان على ظهرها. واستخدمت أدريانا كريم الأساس كمكياج، وأضافت بعضًا من اللون البرونزي لبشرتها الناعمة، مع مكياج عيون دخاني ما أبرز عيناها الزرقاء، وارتدت أقراطًا ذهبية دائرية، أكملت مظهرها الأنيق. وحرصت أدريانا على الوقوف بجانب الغلاف الذي يحمل صورتها، وكانت ترتدي في صورة الغلاف بنطلونًا أسود قصيرًا وقميصًا ذهبي، فيما تحاول النجمة إغلاق الأزرار، بينما تنظر للكاميرا، وبدا شعرها الأسود على غرار البوكر في صورة الغلاف، ما أعطى الصورة مظهرًا دراميًا، وحرصت النجمة على التوقيع على غلاف المجلة، أثناء…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon