مصر اليوم - البطريرك طوال يؤكد البقاء هنا والعيش هنا والموتَ هنا في أرضنا المقدسة

ترأس قداس الميلاد في كنيسة المهد بحضور الرئيس الفلسطيني وآشتون

البطريرك طوال يؤكد البقاء هنا والعيش هنا والموتَ هنا في أرضنا المقدسة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - البطريرك طوال يؤكد البقاء هنا والعيش هنا والموتَ هنا في أرضنا المقدسة

بطريرك القدس للاتين المونسنيور فؤاد طوال
بيت لحم - رياض أحمد

دعا بطريرك القدس للاتين المونسنيور فؤاد طوال قبل قليل في قداس منتصف الليل لمناسبة عيد الميلاد المجيد، الى حل "عادل وشامل" للنزاع الاسرائيلي الفلسطيني والى المصالحة في الشرق الاوسط، وذلك في عظة القاها بالمناسبة. المونسنيور طوال الذي ترأس القداس في كنيسة المهد في بيت لحم في الضفة الغربية بحضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس ووزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي كاثرين اشتون التي تقوم بزيارة خاصة، قال في نص عظته مخاطبا عباس "نصلّي من أجلكم حتى تواصلوا مهمتكم في احقاق الحق واقرار الامن واستتبابه، والعودةِ بالشعبِ الفلسطيني إلى لُحمَتِهِ ووَحدته، والسّعيِ إلى صُنعِ السلام، وتحقيق التقدمِ والازدهار".
وتابع  "نعيش في الأرض المقدّسة وضعًا صعبًا لا يبدو له حلٌّ في القريب العاجل، وضعا صعبا نلمسُ آثارُه على جميع سكّان الأرض المقدّسة، وعلى المسيحيّين مثل غيرهم".
واضاف البطريرك طوال "هذا الواقع المؤلم يثير في نفوسنا تساؤلات عديدة ويبثّ في قلوبنا مخاوف كثيرة حول مستقبل وجودنا، وحول مصيرنا في هذه الأرض".
وأكد أن "الجواب ليسَ في الهجرة والرحيل ولا في القوقعةِ والانغلاق. الحلُّ هو أنْ نبقى هنا وان نعيش هنا وان نموتَ هنا. أرضنا مقدسة، وتستأهلُ لا بل تستوجب البقاء فيها لان بقاءنا دعوة الهية وبركة وامتياز لنا جميعا"، معبرا عن مخاوف ذكرها البابا فرنسيس من هجرة كبرى لمسيحيي الشرق الاوسط المهددين بالاضطهاد والتمييز.
وقال طوال "نحن بدورنا مدعوونَ الى التفاؤل (...) فنجعلَ من أرضِنا أرضَ الرسالاتِ السموية، أرضَ سلامٍ، وأرضَ حّجٍّ وبَرَكَةٍ لكلِّ الناس".
واضاف "أيُّها الطفلُ الإلهي، يا ربَّ الصلاحِ والرحمة، أُنظرْ إلى الارض المقدسة والى شعوبها في فلسطين واسرائيل والأردنِّ، وإلى كل شعوب الشرقِ الأوسط، أُمْنُنْ علينا وعليهم بالمصالحةِ، فيصالحَ كلَّ إنسانٍ أخاه في الإنسانية، فنكونَ بأجمعنا إخوة لا بل ابناء لآبٍ سموي واحد، ربِّ جميعِ البشرِ وفوقَهم جميعاً".
كما تطرق الى "جميع مآسي البشرية قي القارات الخمس من الحروب الاهلية في افريقيا الى الهزة الارضية في الفيليبين مرورا بالاوضاع الصعبة في مصر والعراق والماسوية في سورية".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - البطريرك طوال يؤكد البقاء هنا والعيش هنا والموتَ هنا في أرضنا المقدسة   مصر اليوم - البطريرك طوال يؤكد البقاء هنا والعيش هنا والموتَ هنا في أرضنا المقدسة



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon