مصر اليوم - مصادر سياديَّة تكشف مخطَّطًا لدعم المتطرفين في سيناء عبر الأنفاق

ضبط خلية متشددة تسعى لاستهداف لجان الاستفتاء

مصادر سياديَّة تكشف مخطَّطًا لدعم المتطرفين في سيناء عبر الأنفاق

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - مصادر سياديَّة تكشف مخطَّطًا لدعم المتطرفين في سيناء عبر الأنفاق

مصادر عن دعم المتطرفين في سيناء عبر الأنفاق
القاهرة – محمد الدوي

القاهرة – محمد الدوي أكَّدت مصادر سياديَّة مسؤولة أنّ قوّات الجيش عزَّزت من تواجدها على الشَّريط الحدوديّ عند رفح بعد ورود معلومات عن وجود مخطّط للدّفع بعناصر مسلّحة من ناحية غزة عبر الأنفاق خلال الفترة لمقبلة لدعم التكفيريّين في سيناء، خصوصًا دعم أنصار بيت المقدس المحاصرين من قبل الجيش في قرية المهديَّة في رفح وأوضحت المصادر أن الجيش انتهى أيضاً من جميع التدابير الخاصة بتأمين الاستفتاء في سيناء من خلال الدفع بمئات الضباط والجنود والمعدات لعسكرية لفرض السيطرة الأمنيّة الكاملة وقت التصويت على الاستفتاء المقرر له يومي 14 و15 يناير الجاري.
وأضافت أن قوّات الجيش تمكّنت أمس الثلاثاء من إلقاء القبض على خليَّة إرهابية خلال حملة جديدة ضد البؤر الإجراميّة في شمال سيناء وبحوزتهم خرائط لعدد من المنشآت الحيوية في القاهرة وعدد من المدارس المقرّر إقامة لجان للتصويت على الدّستور بها، وأغلبها مدارس في القاهرة والجيزة، كما تمّ ضبط كمية كبيرة من الأسلحة وعدد من القنابل اليدوية.
وأضافت المصادر أن التحقيقات الأولية مع العناصر المقبوض عليها كشفت عن انتماء عدد منهم لحركة حماس والباقين من المنتمين للجماعات التكفيرية والإرهابية.
ولفتت المصادر إلى أن العناصر المقبوض عليها عثر معهم على رسالة مشفرة من شخص يدعى "أبو عبدالله" وهو أحد الجهاديين المتواجدين في غزة والذي ينتمي إلى تنظيم القاعدة، ويقيم في أحد المعسكرات الخاصة بحركة حماس، وأنّ فحوى الرسالة هي تعليمات للمجموعة المقبوض عليها باستهداف عدد من مقارّ لجان الاستفتاء على الدّستور في اليوم الأول للتصويت لترهيب المواطنين من عدم النزول واختيار لجان بعيدة عن السيطرة الأمنية في أطراف القاهرة أو الجيزة للقيام بذلك.
وأشارت المصادر إلى أنه كان من المقرر انتقال تلك العناصر إلى القاهرة والجيزة بشكل فرديّ عبر الطرق البعيدة عن أكمنة الجيش والشرطة والتجمع في منطقة "أبو رواش" حيث يكون في انتظارهم 3 عناصر تكفيرية ليسهلوا لهم مهمتم المكلفين بها

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - مصادر سياديَّة تكشف مخطَّطًا لدعم المتطرفين في سيناء عبر الأنفاق   مصر اليوم - مصادر سياديَّة تكشف مخطَّطًا لدعم المتطرفين في سيناء عبر الأنفاق



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon