مصر اليوم - حملة إتخنقنا تُرحّب بموقف وزارة الخارجيّة الرافض لبيان قطر

طالبت بفتح تحقيق في قضية الاعتداء على إعلاميين في الكويت

حملة "إتخنقنا" تُرحّب بموقف وزارة الخارجيّة الرافض لبيان قطر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حملة إتخنقنا تُرحّب بموقف وزارة الخارجيّة الرافض لبيان قطر

وزارة الخارجيّة المصريّة
القاهرة ـ أحمد حسن

رحّبت "الحملة الشعبيّة للدفاع عن كرامة مصر والمصريين" (إتخنقنا)، بإبلاغ وزارة الخارجيّة المصريّة رفض مصر شكلًا وموضوعًا للبيان الصادر عن الخارجيّة القطرية، في ساعة متأخرة من مساء الجمعة، بشأن الوضع السياسيّ في مصر، واستدعاء السفير القطري لدى القاهرة.وقد أشار البيان، إلى أن "إصدار قطر لبيان يؤكد دعم إرادة الشعب المصريّ ويُشيد بدور القوات المسلحة، فضلاً عن توجيه أمير قطر رسالة تهنئة إلى السيد رئيس الجمهورية فور حلفه اليمين الدستوريّة غير كافي على الإطلاق لإثبات حُسن النوايا"، مضيفًا أن "مصر لا تقبل أي تدخّل في شأنها الداخليّ، وأنه إذا كانت قطر صادقة في تأييد الثورتين، فكان من المتوقع من قطر أن تتخذ خطوات ملموسة وبنّاءة لإعادة العلاقات بين البلدين إلى سياقها الطبيعيّ، بدلاً من التدخّل المرفوض في الشؤون الداخليّة للدول، من خلال تجاوزات قناة (الجزيرة) وأذنابها من (الجزيرة مباشر مصر) و(الجزيرة مباشر)، في حق مصر، كما أن المسؤولين القطريين لا يزالون مستمرين في سياستهم المناوئة لمصر".وأكد مُنسّق عام المبادرة أيمن حمزة، خلال البيان، أن "مصر لن تسمح على الإطلاق لأي طرف خارجيّ بالتدخّل في شؤونها الداخلية تحت أي مسمى أو تبرير، وأنها تُحمّل أية دولة أو طرف خارجيّ يشرع أو يُقدِم على ذلك، مسؤولية ما يترتب عليه من تداعيات".واعتبر حمزة، أن "استدعاء السفير القطري لدى القاهرة هو أولى درجات التعبير عن الاستياء، وكنّا نتوقع أن تغير الدوحة من سياستها تجاه مصر، وأن تدخل في عباءة مجلس التعاون الخليجيّ، ولكن يبدو أن قطر قرّرت عكس ذلك"، مُشدّدًا على ضرورة توجيه رد حاسم على الموقف القطريّ، ومحاولة حشد دول مجلس التعاون الخليجيّ للضغط على قطر، بالإضافة إلى دور يجب أن تلعبه جامعة الدول العربية، تجاه مصر خلال المرحلة الحالية، فيما ناشد وزارة الخارجيّة المصريّة، الرد على المقال الصادر في الموقع الإلكترونيّ لجريدة "المصري اليوم" للكاتب الإعلاميّ خليفة جاب الله، بتاريخ الأربعاء الموافق 5 من كانون الثاني/يناير الجاري بشأن واقعة الاعتداء بالضرب على عددٍ من الإعلاميين المصريين، على يد حراس كويتيين، في حضور وزير الخارجيّة المصريّ الدكتور نبيل فهمي، خلال فترة إقامته في دولة الكويت، لحضور القمة العربيّة الأفريقيّة، مطالبًا الخارجيّة المصريّة فتح تحقيق بشان الواقعة، وإعلان ماتم فيها، حرصًا على كرامة المصريين في الداخل والخارج.وناشد مُنسّق عام المبادرة، جموع الشعب المصريّ العمل وبذل الجهد للحفاظ على هيبة وكرامة مصر والمصريين في الداخل والخارج، مؤكدًا أن "الكرامة المصريّة لن تسترد عافيتها قبل تحسّن الاقتصاد المصريّ، وتحسّن النمو، وألا فلن تعود لنا كرامة بين الشعوب، مشيرًا إى أهمية التبرّع على حساب صندوق 306306 لصالح مصر من خلال المصريين أنفسهم.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حملة إتخنقنا تُرحّب بموقف وزارة الخارجيّة الرافض لبيان قطر   مصر اليوم - حملة إتخنقنا تُرحّب بموقف وزارة الخارجيّة الرافض لبيان قطر



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon