مصر اليوم - الائتلاف الوطني يعتزم تقديم جدول زمني لتشكيل هيئة انتقالية لايتجاوز 6 أشهر

حركة دبلوماسية ناشطة مع طرفي النزاع السوري عشية بدء المفاوضات المباشرة

الائتلاف الوطني يعتزم تقديم جدول زمني لتشكيل هيئة انتقالية لايتجاوز 6 أشهر

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الائتلاف الوطني يعتزم تقديم جدول زمني لتشكيل هيئة انتقالية لايتجاوز 6 أشهر

جولة جديدة من المساعي و المشاورات لضمان مشاركة ممثلي الحكومة والمعارضة السورية
جنيف - رياض أحمد

شهدت أروقة مؤتمر فندق "مونترو" في جنيف اليوم الخميس، جولة جديدة من المساعي و المشاورات  لضمان مشاركة ممثلي الحكومة والمعارضة السورية في مفاوضات مباشرة ينتظر أن تبدأ غداً الجمعة للتوصل الى حل سياسي تنهي الحرب الدائرة في سوريا منذ ثلاث سنوات. وعقد وسطاء دوليون اليوم سلسلة من الاجتماعات المنفصلة مع ممثلي الجانبين في محاولات استمرت 11 ساعة لضمان مشاركتهما في محادثات السلام في إطار مؤتمر جنيف 2.
والتقى المبعوث المشترك لجامعة الدول العربية والأمم المتحدة الأخضر الإبرهيمي وفريق من الدبلوماسيين بشكل منفصل مع ممثلين لكل من الحكومة والمعارضة في سورية في جنيف، وذلك في محاولة للتوصل إلى اتفاق حول إطار عمل لما ينتظر أن تكون المحادثات المباشرة الأولى بين الجانبين منذ اندلاع الاضطرابات في سورية في منصف مارس 2011.
وأعرب الإبرهيمي عن أمله في أن يجلس الطرفان في قاعة واحدة بحلول ظهر الجمعة، مؤكداً أن الطرفين مستعدان لبحث توسيع قنوات إيصال المساعدات الإنسانية إلى المتضررين داخل سوريا، وتبادل الأسرى، وإعلان تهدئة في مناطق معينة في البلاد.
من ناحية ثانية،  عقد وفد الائتلاف الوطني السوري المعارض إلى مؤتمر جنيف 2 اجتماعاً مع السفير الأميركي السابق في سوريا روبرت فورد، غير أنه لم يتم بعد الكشف عن فحوى الاجتماع.
وعلى الصعيد ذاته، قال أعضاء في وفد المعارضة السورية إن الائتلاف الوطني السوري يعتزم تقديم جدول زمني، يمتد من 3 إلى 6 أشهر لتشكيل هيئة حكم انتقالية.
وذكر عضو وفد الائتلاف أنس العبدة أن هذا الاقتراح سيتم تقديمه عندما تبدأ المفاوضات الرسمية في جنيف الجمعة، إذا قبلت حكومة دمشق فكرة السلطة الانتقالية.
وأكد العبدة أن الائتلاف لا يعارض طريقة المحادثات سواء كانت مباشرة أو عن طريق وسطاء، كاشفاً أن وفد المعارضة لديه أسماء مقترحة لعضوية الهيئة الحاكمة.
من ناحيته، أكد عضو وفد الائتلاف السوري المعارض إلى مؤتمر جنيف، برهان غليون، على ضرورة وجود آلية لوقف إطلاق النار في سوريا.
وشدد غليون في تصريحات صحافية على أن وفد الائتلاف لن يدخل في أي مفاوضات لا تشمل تشكيل هيئة الحكم الانتقالي.
و يرى الائتلاف السوري المعارض أن مؤتمر مونترو صب لصالحه وفضح "بلطجية" نظام الرئيس بشار الأسد.
وقال عضو الوفد السوري المعارض  هادي البحرة: ان"المؤتمر كان بالتأكيد لصالحنا. وصلتنا أصداء أن التأييد في الداخل السوري كان ممتازاً. للمرة الأولى نشعر بمثل هذا الالتفاف حول الائتلاف".
وأشار إلى أن "معظم الدول المشاركة في المؤتمر قالت بوضوح إن الهدف هو الوصول إلى عملية انتقال سياسي وتشكيل حكومة انتقالية".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الائتلاف الوطني يعتزم تقديم جدول زمني لتشكيل هيئة انتقالية لايتجاوز 6 أشهر   مصر اليوم - الائتلاف الوطني يعتزم تقديم جدول زمني لتشكيل هيئة انتقالية لايتجاوز 6 أشهر



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon