مصر اليوم - جنايات القاهرة تنظر إعادة مُحاكمة سامح فهمي في قضية تصدير الغاز إلى إسرائيل

بعدما دانت المتهمين بعقوبات مُشدّدة تراوحت ما بين السجن 15 عامًا وحتى 3 سنوات

جنايات القاهرة تنظر إعادة مُحاكمة سامح فهمي في قضية تصدير الغاز إلى إسرائيل

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - جنايات القاهرة تنظر إعادة مُحاكمة سامح فهمي في قضية تصدير الغاز إلى إسرائيل

إعادة مُحاكمة سامح فهمي في قضية تصدير الغاز إلى إسرائيل
القاهرة ـ محمد الدوي

تنظر محكمة جنايات القاهرة، الأحد، قضية إعادة مُحاكمة وزير البترول الأسبق المهندس سامح فهمي، و5 متهمين آخرين من قيادات قطاع البترول، باتهامات إهدار المال العام، في صفقة تصدير الغاز المصريّ إلى إسرائيل. وقد ورد تقرير لجنة الخبراء إلى المحكمة في الجلسة الأخيرة، وكانت مهمته بيان ما تم توريده بالفعل من الغاز وفقًا لاتفاقية بيع وتصدير الغاز بين شركة "شرق البحر الأبيض المتوسط" وشركة "كهرباء إسرائيل"، و"الشركة المصريّة العامة للبترول"، وفقًا للاتفاقية المُؤرّخة يوم 13 حزيران/يونيو 2005، والتعديلات التي أُلحقت بها يوم 31 أيار/مايو 2009، ومذكرة التفاهم الموقّعة بين الحكومة المصريّة ودولة إسرائيل، بتاريخ 30 حزيران/يونيو 2005، وبيان ما يستحق توريده مُستقبلاً تنفيذًا لتلك الاتفاقية، وبيان الثمن الحقيقيّ، وبناء على أي أسس علميّة، وبيان إذا كان ثمن الغاز الوارد في تلك الاتفاقية أقل من الثمن الحقيقيّ، وكذلك تحديد السعر الوارد في الاتفاقيّة، وبيان إذا كان قد لحق ضرر بالمال العام وكيفية ذلك، وبيان ما عاد من ذلك على المتهم السابع حسين سالم من ربح أو صفقة لاتفاقات تمّت بعيدة عن الحِيدة ومشوبة بعين الانحراف أو إساءة استعمال السلطة، وابتغاء غرض آخر عما أعطت له السلطة، وتحديد دور كل من المتهمين فيما تقدّم تحديدًا وأساس ذلك إن وجد، وصرّحت المحكمة للجنة بأداء دورها والانتقال لأية جهة حكومية أو غير حكومية، ترى أنه من الضروريّ الاطلاع على ما لديها من مستندات.
وتأتي إعادة مُحاكمة سامح فهمي في ضوء الحكم الصادر من محكمة النقض، أواخر آذار/مارس الماضي، والتي قضت بنقض إلغاء الحكم الصادر من محكمة جنايات القاهرة، والتي دانت المتهمين جميعهم في القضية بعقوبات مُشدّدة، تراوحت ما بين السجن المُشدّد 15 عامًا وحتى 3 سنوات، حيث ألغت محكمة النقض الأحكام كلها الصادرة بالإدانة، وأمرت بإعادة المتهمين في القضية أمام محكمة الجنايات.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - جنايات القاهرة تنظر إعادة مُحاكمة سامح فهمي في قضية تصدير الغاز إلى إسرائيل   مصر اليوم - جنايات القاهرة تنظر إعادة مُحاكمة سامح فهمي في قضية تصدير الغاز إلى إسرائيل



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon