مصر اليوم - الدفعة الثانيّة من المساعدات الغذائيّة تصل إلى سكان مخيّم اليرموك في دمشق

قصفت تركيا معاقل "داعش" في الشمال السوري ونهب للآثار في دير الزور

الدفعة الثانيّة من المساعدات الغذائيّة تصل إلى سكان مخيّم اليرموك في دمشق

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الدفعة الثانيّة من المساعدات الغذائيّة تصل إلى سكان مخيّم اليرموك في دمشق

الدفعة الثانيّة من المساعدات الغذائيّة تصل إلى اليرموك
دمشق ـ جورج الشامي

بدأ توزيع الدفعة الثانية من المساعدات الغذائية، الخميس، في شارع راما، أول مخيم اليرموك، على سكان المخيم، الذي تحاصره القوّات الحكوميّة  منذ نحو 200 يومًا، وارتفع إلى 86  عدد الشهداء الذين فارقوا الحياة في المخيم، نتيجة  الحصار المفروض عليه، في حين شهد الشرق السوري في مدينة البوكمال نهب موقع أثري جديد. وأكّد المرصد السوري لحقوق الإنسان، من الشمال السوري، في محافظة إدلب، قصفت القوّات الحكوميّة مناطق في بلدة سرمين، ما أدى إلى سقوط جرحى، أحدهم في حالة خطرة، فيما قصف الطيران الحربي محيط مطار "أبو الظهور" العسكري، المحاصر من طرف الكتائب المعارضة، منذ أشهر، ولم ترد معلومات عن سقوط ضحايا.
وفي محافظة حلب، قصف الطيران المروحي، بالبراميل المتفجرة، المنطقة بين حيّي قاضي عسكر والقاطرجي، ومنطقة كرم الصباغ في حي الميسر، في مدينة حلب، ولم ترد معلومات عن حجم الخسائر حتى اللحظة، في حين نفّذ الطيران الحربي غارة جوية على المنطقة قرب صالة درج الياسمين، بين دواريّ الجزماتي والحلوانية، في حي طريق الباب، وأنباء عن شهداء، وسقوط جرحى.
ولقي مقاتلين عدة من "الدولة الإسلامية في العراق والشام" مصرعهم، فجر الخميس، إثر قصف استهدفهم من الجانب التركي للحدود، قرب منطقة الراعي، التي تشهد اشتباكات منذ أيام عدة، بين "داعش" من طرف، ولواء إسلامي وكتائب معارضة من طرف أخر.
وتدور اشتباكات بين الطرفين في منطقة صوران، قرب أعزاز، كما تدور اشتباكات بين القوّات الحكوميّة و"الدولة الإسلامية" في منطقة تل بلاط، قرب المحطة الحرارية، التي تحاول القوّات الحكوميّة السيطرة عليها.
وقصف الطيران الحربي مناطق في المدينة الصناعية، في منطقة الشيخ نجار، في حين وردت معلومات عن استشهاد 8 مواطنين على الأقل، إثر قصف الطيران الحربي المنطقة قرب مدرسة سعد الله الجابري، في حي قاضي عسكر.
ومن الجنوب السوري، في محافظة ريف دمشق، قصف الطيران المروحي، بالبراميل المتفجرة، مناطق في مدينة داريا، وأنباء عن شهداء، كما تعرضت مناطق في مدينتي عربين ويبرود وتلال منطقة ريما لقصف من طرف القوّات الحكوميّة، ترافق مع اشتباكات عنيفة بين القوّات الحكوميّة، مدعمة بقوات الدفاع الوطني، ومقاتلي "حزب الله" اللبناني من جهة، ومقاتلي "داعش" و"جبهة النصرة"، وكتائب إسلامية معارضة عدة من جهة أخرى، في منطقة ريما، فيما نفّذ الطيران الحربي غارتين جويتين على مناطق في الغوطة الشرقية، ولم ترد معلومات عن حجم الخسائر حتى اللحظة، فيما تعرضت أطراف بلدة هريرة لقصف من طرف القوّات الحكوميّة، دون أنباء عن إصابات.
وفي محافظة دمشق، تدور اشتباكات عنيفة بين القوّات الحكوميّة، مدعمة بقوات الدفاع الوطني من جهة، ومقاتلي "الدولة الإسلامية في العراق والشام" و"جبهة النصرة"، وكتائب إسلامية معارضة عدة، في محيط منطقة بورسعيد، في حي القدم، ما أدى إلى إعطاب دبابة للقوات الحكوميّة، وخسائر بشرية في صفوفها، كما بدأ، الخميس، توزيع الدفعة الثانية من المساعدات الغذائية في شارع راما، أول مخيم اليرموك، على سكان المخيم، الذي تحاصره القوّات الحكوميّة  منذ نحو 200 يومًا، وارتفع إلى 86  عدد الشهداء الذين فارقوا الحياة في المخيم، نتيجة  الحصار المفروض عليه.
وتدور في محافظة القنيطرة اشتباكات عنيفة بين القوّات الحكوميّة ومقاتلي الكتائب الإسلامية المعارضة في بلدة سويسه، ومحيطها، في ريف القنيطرة الجنوبي، أما في محافظة درعا فقد نفّذ الطيران الحربي غارتين جويتين على مناطق في مدينة درعا، ولم ترد معلومات عن حجم الخسائر حتى اللحظة، فيما سقط صاروخ، يعتقد بأنه من نوع "أرض ـ أرض"، قرب بلدة جلين، تبعه قصف من طرف القوّات الحكوميّة على مناطق في البلدة، ما أدى إلى استشهاد ثلاثة رجال، وسقوط جرحى.
وتعرضت مناطق في بلدات سحم الجولان، وتل شهاب، والشيخ مسكين، والعجمي، لقصف من طرف القوّات الحكوميّة، ما أدى إلى استشهاد شاب من بلدة سحم الجولان، وسقوط جرحى، في حين تدور اشتباكات عنيفة بين القوّات الحكوميّة ومقاتلي الكتائب المعارضة على مداخل بلدة عتمان، وسط قصف متبادل بين الطرفين، بالأسلحة الثقيلة، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.
وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسانن من الغرب السوري، في محافظة حماة، نفّذ الطيران الحربي غارات جوية عدة على مناطق في زور الناصرية، ومنطقة الوبيدة، قرب بلدة طيبة الإمام، وسط اشتباكات بين القوّات الحكوميّة ومقاتلي الكتائب الإسلامية المعارضة، في منطقة زور الناصرية، ومحيط حاجز قصر ابن النونا، الذي تسيطر عليه الكتائب الإسلامية  المعارضة، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.
وفي محافظة حمص، تدور اشتباكات عنيفة بين القوّات الحكوميّة، مدعمة بقوات الدفاع الوطني من جهة، ومقاتلي الكتائب الإسلامية المعارضة من جهة  أخرى، عند حاجز "بحزبنا"، غرب بلدة الحصن، ومعلومات عن مقتل وجرح 14 من القوّات الحكوميّة، وإعطاب دبابة للقوات الحكوميّة، في حين استشهد مقاتل من الكتائب المعارضة، من منطقة الحولة، في اشتباكات مع القوّات الحكوميّة  في ريف حمص الشمالي.
ودارت اشتباكات عنيفة بين القوّات الحكوميّة، مدعمة بقوات الدفاع الوطني ومقاتلي "حزب الله" اللبناني من جهة، ومقاتلي "جبهة النصرة"، وكتائب إسلامية معارضة عدة، فجر الخميس، في منطقة تلال العبودية، وبرغلان الغربية والشرقية في ريف مدينة القصير، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.
وقتل ما لا يقل عن 16  من القوّات الحكوميّة، إثر هجوم نفّذه مقاتلون من الكتائب الإسلامية المعارضة، على حاجز للقوات الحكوميّة قرب قرية عمار الحصن، في ريف حمص الغربي، في حين قصفت القوّات الحكوميّة، بصاروخ "أرض ـ أرض"، مناطق في قرية الزارة، وسط اشتباكات عنيفة تدور بين القوّات الحكوميّة، مدعمة بقوات الدفاع الوطني من جهة، ومقاتلي الكتائب الإسلامية المعارضة في محيط القرية، التي يقطنها مواطنون من التركمان السُّنة.
وشرقًا، في محافظة دير الزور، قام مسلحون مجهولون بسرقة مواقع أثرية عدة في مدينة البوكمال، وأخرها موقع "ممكلة ماري" الأثري، الذي نهب بشكل كامل، حسب ناشطين من المدينة.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الدفعة الثانيّة من المساعدات الغذائيّة تصل إلى سكان مخيّم اليرموك في دمشق   مصر اليوم - الدفعة الثانيّة من المساعدات الغذائيّة تصل إلى سكان مخيّم اليرموك في دمشق



  مصر اليوم -

ارتدت زوجًا من الأحذية ذات الكعب العالي تصل إلى الركبة

أمبروسيو تبرز في ثوب قصير باللونين الأسود والأبيض

نيويوك ـ مادلين سعادة
أثبتت أليساندرا أمبروسيو أنها جميلة خارج المنصة أيضا، حيث أظهرت سيقانها الطويلة في فستان قصير، فيما كانت تتسوق لعيد الميلاد في غرب هوليوود، السبت، بعد أن تألقت على منصة العارضات في عرض فيكتوريا سيكريت الأخير في باريس ليلة الأربعاء، وبدت العارضة البالغة من العمر 35 عامًا لا تصدّق في ثوب قصير باللونين الأسود والأبيض، نصفه العلوي نصف شفاف مع بعض التفاصيل من الدانتيل الأسود. وتباهت أمبروسيو بسيقانها الطويلة والهزيلة، وارتدت زوجًا من الأحذية ذات الكعب العالي تصل إلى الركبة، في حين شقت طريقها في الشارع تحمل حقيبة كبيرة الحجم في يدها، وصففت شعرها الكستنائي في موجات فضفاضة متتالية وتركته ينساب أسفل كتفيها، كما أظهرت جمالها الطبيعي واضعة الحد الأدنى من الماكياج، وقبل بضعة أيام فقط كانت تترنح في سيرها على المنصة في الملابس الداخلية أثناء تصوير عرض أزياء فيكتوريا سيكريت، لكن أليساندرا شوهدت أيضا تقوم بدورها كأم يوم…

GMT 09:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"جاواي في الهند" أبرز الفنادق البرّية لعام 2017
  مصر اليوم - جاواي في الهند أبرز الفنادق البرّية لعام 2017

GMT 11:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له
  مصر اليوم - شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له

GMT 09:22 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

أداما بارو يحثّ المنفيين على الرجوع إلى غامبيا
  مصر اليوم - أداما بارو يحثّ المنفيين على الرجوع إلى غامبيا

GMT 11:11 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

مروة صبري تعرب عن سعادتها بالانضمام إلى "راديو 9090"
  مصر اليوم - مروة صبري تعرب عن سعادتها بالانضمام إلى راديو 9090
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:34 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

خبير يؤكد ابتعاد جيل"الآي باد"عن الحدائق العامة
  مصر اليوم - خبير يؤكد ابتعاد جيلالآي بادعن الحدائق العامة

GMT 13:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش
  مصر اليوم - عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش

GMT 10:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"فوود كلاود" يساهم في توزيع الطعام المهُدر
  مصر اليوم - فوود كلاود يساهم في توزيع الطعام المهُدر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 11:18 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شركة "شيفروليه" تطرح سيارتها المميّزة "كروز 2017"
  مصر اليوم - شركة شيفروليه تطرح سيارتها المميّزة كروز 2017

GMT 12:24 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم
  مصر اليوم - النمسا تبتكر أسرع دراجة نارية كهربائية في العالم

GMT 07:40 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في "يا تهدي يا تعدي"
  مصر اليوم - سلوى خطّاب أمّ متسلطة وغنيّة جدًا في يا تهدي يا تعدي

GMT 11:17 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم
  مصر اليوم - دراسة تؤكد تعرف الشمبانزي على أقرانه عبر مؤخراتهم

GMT 08:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام

GMT 13:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

عصمت تنضم إلى فريق لممارسة الكريكيت في بنغلاديش

GMT 08:25 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

ميرفت رضوان تطرح مجموعتها الجديدة من حلي الخريف

GMT 10:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"فوود كلاود" يساهم في توزيع الطعام المهُدر

GMT 11:23 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شقة كريستيان لوبوتان تعتبر مزيجًا من الأماكن المفضلة له

GMT 09:05 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

علاج لإخراجات البنكرياس قبل تحولها إلى سرطان

GMT 09:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"جاواي في الهند" أبرز الفنادق البرّية لعام 2017

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon