مصر اليوم - خبراء أمنيون يُؤكِّدون أنَّ التَّنميَّة أهم الحلول للقضاء على الإرهاب في سيناء

كشفوا أنَّ الإرهابيين وضعوا خططًا للهروب إلى محافظات القناة

خبراء أمنيون يُؤكِّدون أنَّ التَّنميَّة أهم الحلول للقضاء على الإرهاب في سيناء

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - خبراء أمنيون يُؤكِّدون أنَّ التَّنميَّة أهم الحلول للقضاء على الإرهاب في سيناء

التَّنميَّة أهم الحلول للقضاء على الإرهاب في سيناء
القاهرة - أشرف لاشين

أكَّد خبراء أمنيون وعسكريون، على أن "العمليات التي تقوم بها قوات الجيش والشرطة، ضد الجماعات الإرهابية في سيناء، لاسيما هدم الأنفاق بين الجانب المصري والفلسطيني، لها نتائج قوية في القضاء والقبض على الكثير من تلك العناصر الإرهابية، كما صعَّبت من تواجدهم في المنطقة، الأمر الذي جعلهم يهربون إلى مناطق أخري مثل؛ الإسماعيلية والشرقية".
وكشف الخبير العسكري، نائب رئيس أركان القوات المسلحة المصرية سابقًا، اللواء محمد علي بلال، عن "خطورة الجماعات الإرهابية المتواجدة في منطقة سيناء، لاسيما العناصر الإرهابية التي جاءت من دول مختلفة مثل؛ الشيشان، وأفغانستان، وفلسطين"، لافتًا أن "تلك الجماعات تقوم بتنفيذ بعض العمليات الهجومية الإجرامية ضد قوات الجيش والشرطة، وأن سيناء مهيأة للأعمال الإرهابية نظرًا إلى كثرة المرتفعات، ووجود مساحات واسعة وفارغة".
وأضاف الخبير العسكري إلى "مصر اليوم"، أن "القضاء على العناصر الإرهابية المتواجدة على أرض سيناء يتطلب إجراء عمليات مخابراتية، قبل العمليات العسكرية، وذلك لجمع المعلومات عن أماكن تواجدهم بالتحديد، والمعلومات المتوافرة عنهم حتى تحقق العمليات الأمنية النتائج المطلوبة".
وأوضح الخبير الأمني والإستراتيجي، اللواء عادل القلا، أن "الجماعات الإرهابية والإجرامية وضعت خططًا للهروب من منطقة شمال سيناء إلى محافظتي؛ الإسماعيلية والشرقية، وهي المحافظات الأقرب لسيناء، من أجل تفتيتها عن مصر، لخلق حالة من عدم الاستقرار في البلاد".
وأضاف في تصريح خاص إلى "مصر اليوم"، أن "القضاء على البؤر الإرهابية في سيناء سيحتاج إلى المزيد من الوقت، حيث إن سيناء كانت مرتعًا خصبًا للجماعات الإرهابية، التي كانت تقوم بعمليات تدريب لسنوات عدة".
وأكَّد القلا، أن "عملية هدم الأنفاق التي يقوم بها الجيش هي خطوة كبيرة نحو القضاء على تلك الجماعات المتطرفة".
من جانبه، توقَّع الخبير العسكري والإستراتيجي، العقيد مهندس أحمد الفخراني، "استمرار العمليات الإرهابية خلال الأيام المقبلة ضد الدولة، بسبب الضغوط الأمنية القوية التي تقوم بها قوات الأمن ضدهم".
وأضاف في تصريح خاص إلى "مصر اليوم"، أن "الحل الأمني والعسكري ضد تلك الجماعات يعد جزءًا من منظومة الحلول المطروحة للقضاء علي الإرهاب، ولكنه ليس الحل الوحيد"، مشيرًا إلى أن "مشاريع التنمية أهم الحلول التي يجب تفعيلها في سيناء للقضاء على البؤر الإرهابية".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - خبراء أمنيون يُؤكِّدون أنَّ التَّنميَّة أهم الحلول للقضاء على الإرهاب في سيناء   مصر اليوم - خبراء أمنيون يُؤكِّدون أنَّ التَّنميَّة أهم الحلول للقضاء على الإرهاب في سيناء



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها في شكل وجه الكعكة المنخفضة

كيم كارداشيان جميلة في عشاء رومانسي مع زوجها

نيويورك - مادلين سعاده
بدأت درجات الحرارة في الارتفاع في لوس أنجلوس، وتحاول كيم كارداشيان أن تستغل ملابسها الشتوية العصرية قبل انقضاء الموسم، وبدت نجمة تليفزيون الواقع البالغة من العمر 36 عامًا أنيقة عندما وصلت لتناول العشاء في برينتوود، كاليفورنيا رائعة في معطف طويل مخملي أسود، ولم تكن وحدها في هذه المناسبة، فقد انضم إليها زوجها كاني ويست في ليلة مواعدة حميمة. وأخذت كيم نهج فامبي، في اللوك الذي ظهرت به في تلك الأمسية، حيث ارتدت الأسود بالكامل، بما في ذلك توب محض، بنطلون، وجوارب دانتيل طويلة، وصففت النجمة شعرها الأسود الفاحم في شكل وجه الكعكة المنخفضة، فيما فرقته من المنتصف، ووضعت زوجًا كبيرًا من النظارات السوداء، وأبقت نجمة آل كارداشيان على جمالها الطبيعي مع الحد الأدنى من المكياج على وجهها، وتصدّر وجهها شفاهها اللامعة. وارتدى كان كاني، 39 عامًا، ملابسه بشكل مريح كما اعتاد على ذلك، حيث كان يرتدي سترة كريونيك…

GMT 10:31 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم - حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon