مصر اليوم - الجامعة العربيَّة تعقد اجتماعًا طارئًا لبحث عدوان إسرائيل على الأقصى الأربعاء

بناءً على طلب فلسطين وبدعم من مصر

"الجامعة العربيَّة" تعقد اجتماعًا طارئًا لبحث عدوان إسرائيل على "الأقصى" الأربعاء

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الجامعة العربيَّة تعقد اجتماعًا طارئًا لبحث عدوان إسرائيل على الأقصى الأربعاء

"الجامعة العربيَّة" تعقد اجتماعًا طارئًا
القاهرة – أكرم علي

القاهرة – أكرم علي يعقد مجلس الجامعة العربية، اجتماعًا طارئًا، الأربعاء، على مستوى المندوبين الدائمين، برئاسة مندوب ليبيا، الرئيس الحالي للمجلس، وبحضور نائب الأمين العام للجامعة، السفير أحمد بن حلي، وذلك لبحث التحرك العربي المطلوب في مواجهة الهجمة الإسرائيلية الشرسة على المسجد الأقصى، والانتهاكات التي ترتكبها في حق الشعب الفلسطيني. وأعلن الأمين العام المساعد للجامعة العربية لشؤون فلسطين والأراضي العربية المحتلة، السفير محمد صبيح، أن "هذا الاجتماع يعقد بناءً على طلب دولة فلسطين وبدعم من مصر، نظرًا إلى الوضع الخطير في مدينة القدس، والمخاطر الشديدة التي يواجهها المسجد الأقصى".
وأشار في تصريح صحافي، الثلاثاء، إلى "قيام عدد من رجال الأمن والسياسة ورجال الدين اليهودي المتعصبين للغاية باقتحام المسجد الأقصى والاعتداء على المصلين والمرابطين والمتواجدين في داخل المسجد وساحاته، الأمر الذي أدى إلى إصابة الكثير منهم، واعتقال عدد آخر".
وفي السياق ذاته، أعرب وزير الخارجية، نبيل فهمي، عن "قلقه من الأنباء الواردة عن قيام الكنيست الإسرائيلي ببحث موضوع بسط السيادة الإسرائيلية على المسجد الأقصى".
ونوَّه فهمي، إلى "خطورة السماح للمتطرفين بتصدر المشهد السياسي، وما لذلك من تباعات، تؤدي إلى انفجار الأوضاع في فلسطين والمنطقة ككل".
وحثَّ فهمي، الحكومة الإسرائيلية، على "القيام بما يلزم من جانبها نحو كبح جماح المتطرفين من أعضاء الكنيست، والذين كرروا خلال الفترة الماضية على اقتحام ساحات المسجد الأقصى والاحتكاك مع رواده" .
وحذَّر الوزير فهمي، من "مغبة إثارة التوترات الدينية من خلال التعرض للمقدسات، ودعا إلى الالتزام بمحددات الوضع القائم، والذي كان قائمًا منذ العام 1967، وحتى اندلاع الانتفاضة الثانية في العام 2000".
وأكَّد فهمي، أن "القدس الشرقية هي عاصمة الدولة الفلسطينية، وأن البلدة القديمة والمسجد الأقصى وساحاته، والمقدسات فيها كافة، جزء لا يتجزأ من القدس الشرقية".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الجامعة العربيَّة تعقد اجتماعًا طارئًا لبحث عدوان إسرائيل على الأقصى الأربعاء   مصر اليوم - الجامعة العربيَّة تعقد اجتماعًا طارئًا لبحث عدوان إسرائيل على الأقصى الأربعاء



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها الأشقر في "أوبدو" مذهل جدًا

نيكول كيدمان تتألّق في فستان مزيّن بالمجوهرات

كانبيرا - ريتا مهنا
عادت نيكول كيدمان إلى أستراليا وسط تكهنات بأنها تتطلّع إلى الانتقال مجددًا إلى هناك بشكل دائم، ولم تضيّع كيدمان أي وقت في اللحاق بركب الأصدقاء القدامى، واحتضنت المغنية تينا أرينا في الصور، مساء السبت، وأبرزت الممثلة البالغة من العمر 49 عامًا جسدها النحيل بفستان أسود على السجادة الحمراء في حفل سباق الجائزة الكبرى الأسترالية السويسرية بعد أن قضت اليوم في ملبورن. وارتدت الجميلة الشقراء، فستانًا من المخمل الأسود يتدلى من على كتفيها الذي تم تقليمه بالريش، وأقرنت نيكول الزي البراق مع صندل بكعب عال أسود، الذي كان مزيّن بالمجوهرات، ووضعت إكسسوارًا لامعًا، حيث ارتدت عدة خواتم من الألماس على أصابعها وأقراط متدلية رقيقة، وصففت نجمة "Big Little Lies"، شعرها الأشقر في أوبدو أنيق، مع تدلي بعضًا من شعراتها على جانبي وجهها الذي لا تشوبه شائبة. وبدت نيكول في معنويات عالية خلال حضورها على السجادة الحمراء في الحدث الذي…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon