مصر اليوم - تعديل وزاريّ يمنيّ يشمل النفط وجهاز المخابرات وتعيين قياديّ الإخوان وزيرًا للداخلية

بينما اعتبره مراقبون موقفًا مغايرًا لما أعلنته الجارة السعوديّة تجاه "الإخوان"

تعديل وزاريّ يمنيّ يشمل النفط وجهاز المخابرات وتعيين قياديّ "الإخوان" وزيرًا للداخلية

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تعديل وزاريّ يمنيّ يشمل النفط وجهاز المخابرات وتعيين قياديّ الإخوان وزيرًا للداخلية

تعديل وزاريّ في اليمن
صنعاء - عبد العزيز المعرس

أصدر الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي عددًا من القرارات الجمهورية قضت بتغيير  كل من وزير الداخلية والنفط والمخابرات، فيما اعتبر مراقبون ان قرارات هادي مغايرة لموقف الجارة السعودية التي أعلنت "الإخوان" جماعة إرهابية. وحسب القرارات التي تنص على تغيير كل من: وزير النفط والمعادن أحمد عبد الله دارس ويعين الأخ خالد محفوظ بحاح ، وكذالك الإطاحة برئيس جهاز المخابرات اليمنية وتعيين جلال علي الرويشان بدلاً منه، ويشمل القرار كذلك تغيير وزير الداخليه اللواء عبد القادر قحطان وتعيين اللواء الدكتور عبده حسين الترب، المحسوب على جماعة "الإخوان".
وتزامنت هذه القرارات مع إعلان المملكة العربية السعودية جماعة "الإخوان" تنظيمًا إرهابيًا.
وأعلن مراقبون في حديث خاص إلى "مصر اليوم" أن قرارات هادي مغايرة لموقف الجارة السعودية تجاه "الإخوان" بإصداره قرارًا بتعيين أحد رموز "الإخوان - التجمع اليمني للإصلاح" وزيًر للداخلية.
ويُعَد الترب قائدًا عسكريًا قاد حركة مسلحة ضد الجيش اليمني مطلع العام 2011، خلال الأزمة، وأحد القيادات البارزة في الجماعة التي انشقت عن نظام صالح، وخاضت حربًا شرسة في الحصبة ضد الحرس الجمهوري.
وأكّد القيادي في حزب "التضامن الوطني" توفيق العامري في تصريح خاص إلى "مصر اليوم": "أولاً اللواء الترب كان من أوائل من انضم للثورة، وله مواقف جيدة، أما كلمة إخواني كتنظيم فحسب علمي أنه ليس منضمًا، قد يكون ملتزمًا دينيا فهذا يُحسب له، أما انضمامه للإصلاح كتنظيم فلا أعتقد، حسب علمي".
وأوضح العامري "التعديل لا يلبي (1) من الـ (1000) من ما يطلبه الشارع من الرئيس هادي، فالفشل رافق الحكومة كمنظومة وليس كوزارة أو وزير معين، و80% من وزراء الحكومة فاشلون، وسخَّروا الوزارات لخدمة شلتهم وأهلهم ومن تبقّى أعضاء في حزب الوزير، وبالتالي أصبح الفشل مرادفًا لأداء الحكومة".
واعتبر العامري في حديثة أن "التغييرات التي تمت، الجمعة، كأنها وزارة من دون وزير، وهي النفط، والداخلية أصبحت اسمًا فقط بعد وصول الانفلات الأمني لكل شبر من أرض اليمن، وكان لا بد من قيام الرئيس بإعطاء الشعب جرعة مسكنة، وأعتقد أنه سيتبعها بعملية جراحية قريبة، لأن المسكنات أصبحت لا تفيد"، حسب تعبيره.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تعديل وزاريّ يمنيّ يشمل النفط وجهاز المخابرات وتعيين قياديّ الإخوان وزيرًا للداخلية   مصر اليوم - تعديل وزاريّ يمنيّ يشمل النفط وجهاز المخابرات وتعيين قياديّ الإخوان وزيرًا للداخلية



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها في شكل وجه الكعكة المنخفضة

كيم كارداشيان جميلة في عشاء رومانسي مع زوجها

نيويورك - مادلين سعاده
بدأت درجات الحرارة في الارتفاع في لوس أنجلوس، وتحاول كيم كارداشيان أن تستغل ملابسها الشتوية العصرية قبل انقضاء الموسم، وبدت نجمة تليفزيون الواقع البالغة من العمر 36 عامًا أنيقة عندما وصلت لتناول العشاء في برينتوود، كاليفورنيا رائعة في معطف طويل مخملي أسود، ولم تكن وحدها في هذه المناسبة، فقد انضم إليها زوجها كاني ويست في ليلة مواعدة حميمة. وأخذت كيم نهج فامبي، في اللوك الذي ظهرت به في تلك الأمسية، حيث ارتدت الأسود بالكامل، بما في ذلك توب محض، بنطلون، وجوارب دانتيل طويلة، وصففت النجمة شعرها الأسود الفاحم في شكل وجه الكعكة المنخفضة، فيما فرقته من المنتصف، ووضعت زوجًا كبيرًا من النظارات السوداء، وأبقت نجمة آل كارداشيان على جمالها الطبيعي مع الحد الأدنى من المكياج على وجهها، وتصدّر وجهها شفاهها اللامعة. وارتدى كان كاني، 39 عامًا، ملابسه بشكل مريح كما اعتاد على ذلك، حيث كان يرتدي سترة كريونيك…

GMT 10:31 2017 الثلاثاء ,28 آذار/ مارس

حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم - حمودة شيراز تبدع في الرسم على الخزف والفخار
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon