مصر اليوم - تواصل سقوط الضحايا خلال الاشتباكات المستمرة بين القوات الحكوميّة والمعارضة في سوريّة

231 قتيلاً بينهم 33 قتلهم "الدولة الإسلاميّة في العراق والشام" في ريف حلب والقامشلي

تواصل سقوط الضحايا خلال الاشتباكات المستمرة بين القوات الحكوميّة والمعارضة في سوريّة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - تواصل سقوط الضحايا خلال الاشتباكات المستمرة بين القوات الحكوميّة والمعارضة في سوريّة

تواصل الاشتباكات بين القوات الحكوميّة وقوات المعارضة
دمشق ـ جورج شامي

تتواصل في سائر المدن السوريّة العمليات العسكريّة وسقوط القتلى خلال الاشتباكات بين القوات الحكوميّة وقوات المعارضة، ففي حلب، قتل 29 مواطناً بينهم 9 مقاتلين من المعارضة في اشتباكات مع القوات الحكوميّة في مدينة حلب وريفها، و20 مواطناً في قصف بالبراميل المتفجرة على المدينة الصناعية، وطفلة في قصف صاروخي للقوات الحكوميّة على مناطق في بلدة تل رفعت، و6 مواطنين بينهم سيدة وطفل في قصف جوي على مناطق في مدينة حلب، ورجل متأثراً بإصابته في قصف للقوات الحكوميّة على مناطق في حي المشهد، و9 رجال وطفلا أعدمهم تنظيم "الدولة الإسلاميّة في العراق والشام" في منطقة الشيوخ في ريف جرابلس.
وفي ريف دمشق، قتل 14 مواطناً بينهم 11 مقاتلاً من "الكتائب الإسلاميّة"، سقطوا في اشتباكات مع القوات الحكوميّة وقوات الدفاع الوطني ومقاتلي "حزب الله" اللبناني في محيط مدينة يبرود، أحدهم قضى متأثرًا بجراح أصيب بها في هذه الاشتباكات الاثنين، و3 مواطنين في منطقة السيدة زينب ورجل من بلدة المقيليبة، وآخر من بلدة هريرة قضوا تحت التعذيب في المعتقلات الأمنيّة الحكوميّة.
وفي درعا، قتل 11 مواطناً بينهم 8 مقاتلين من الكتائب الإسلامية، أحدهم متأثراً بإصابته في اشتباكات سابقة مع القوات الحكوميّة في ريف درعا، والبقية في اشتباكات في محيط سجن غرز، وبالقرب من الصوامع في مدينة درعا، و3 مواطنين في قصف للقوات الحكوميّة على مناطق في مدينة بصرى الشام وبلدة اليادودة، وطفل من مدينة نوى متأثراً بجراح أصيب بها في قصف سابق للقوات الحكوميّة.
وفي الحسكة، قتل 8 مواطنين هم 4 رجال و4 مواطنات إثر هجوم 6 مقاتلين من "الدولة الإسلاميّة" على مبنى فندق هدايا وسط مدينة القامشلي، الذي يعد مقراً لمبنى البلدية التابع للمجلس التنفيذي للإدارة الذاتية الديمقراطيّة، والذي يضم مكاتب خدمات، حيث فجر 3 مقاتلين أنفسهم بأحزمة ناسفة، ومن ضمن القتلى عدد من موظفي البلديّة.
وفي إدلب، قتل 8 مواطنين بينهم مقاتلان من المعارضة، خلال اشتباكات مع القوات الحكوميّة في ريفي إدلب وحماه، و6 مواطنين في معرة النعمان، بينهم رجل قضى تحت التعذيب في المعتقلات الحكوميّة، وآخران أعدما على يد القوات الحكوميّة بعد اقتحامها لمنزلهما في قرية المسطومة، بحسب نشطاء من المنطقة، كما عثر على جثة رجل مجهول الهوية مقتولاً بطلق ناري في الرأس في منطقة أحراش بلدة عين شيب، وقتلت سيدة من بلدة كفرنبل متأثرة بجراح أصيبت بها جراء قصف القوات الحكوميّة على مناطق في البلدة منذ شهر، ورجل من مدينة سرمين قضى تحت التعذيب.
وفي دمشق، قتل 6 مواطنين بينهم مقاتل من المعارضة، في اشتباكات مع القوات الحكوميّة على أطراف مدينة يبرود في ريف دمشق، و5 مواطنين جراء سقوط قذيفة "هاون" على منطقة الزبلطاني، ورجل في سقوط قذائف أطلقتها القوات الحكوميّة على مناطق في مخيم اليرموك، وآخر بطلق ناري في مخيم اليرموك، واتهم نشطاء القوات الحكوميّة بإطلاق النار عليه وقتله، ورجل من حي جوبر متأثراً بإصابته في قصف للقوات الحكوميّة على منطقة عدرا قبل نحو شهر ونصف.
وفي حمص، سقط 4 مقاتلين من المعارضة، 2 منهم في اشتباكات مع القوات الحكوميّة على جبهة وادي السايح، وعلى أطراف مدينة يبرود بالقلمون في ريف دمشق، والآخران في اشتباكات مع القوات الحكوميّة على أطراف مدينة يبرود في ريف دمشق، وفي حلب.
وفي الرقة، سقط 3 مواطنين بينهم القائد العسكري للواء مقاتل في غارة للطيران الحربي على منطقة قرب مدينة الطبقة، واثنان أحدهما تحت التعذيب في المعتقلات الحكوميّة، وآخر بإصابته بطلق ناري من قبل مجهولين على حافلة لنقل الركاب على طريق السلمية  الرقة.
وفي حماه، سقط 3 مقاتلين من المعارضة، أحدهم في اشتباكات مع القوات الحكوميّة في ريف حماه، والآخران برصاص القوات الحكوميّة على طريق محردة السقيلبية عند بلدة الجلمه. و14 مقاتلاً من المعارضة، أعدمتهم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" في منطقة الشيوخ في ريف جرابلس. ورجلان مجهولا الهويّة جراء إطلاق نار من قبل مسلحين مجهولين على طريق أبو الشامات - الضمير في ريف دمشق. و8 مقاتلين من المعارضة و"جبهة النصرة"، لقوا حتفهم إثر اشتباكات مع "الدولة الإسلامية في العراق والشام"، في محافظة حلب. و12 مقاتلاً من "الدولة الإسلامية في العراق والشام" في هجوم على حواجزهم، واشتباكات مع المعارضة في حلب، من ضمنهم 3 فجروا أنفسهم بأحزمة ناسفة في فندق وسط مدينة القامشلي، والذي يعد كمبنى بلدية يضم مكاتب خدمية تابعة للمجلس التنفيذي للإدارة الذاتية الديمقراطية لمقاطعة الجزيرة. و12 مقاتلاً من المعارضة مجهولي الهويّة حتى اللحظة، إثر اشتباكات مع القوات الحكوميّة واستهداف عربات وقصف على مناطق عدة وقصف بالطائرات الحربيّة والمروحيّة على مناطق وجودهم.
وقتل 27 من قوات جيش الدفاع الوطني واللجان الشعبية وكتائب البعث الموالية للحكومة، إثر اشتباكات واستهداف حواجزهم وتفجير عبوات ناسفة  في مدن وبلدات وقرى سوريّة، وقتل ما لا يقل عن 40 من القوات الحكوميّة، إثر اشتباكات مع "الدولة الإسلاميّة" و"جبهة النصرة"، واستهداف مراكز وحواجز وآليات ثقيلة بقذائف صاروخية وعبوات ناسفة ورصاص قناصة في محافظات عدة.
وقتل ما لا يقل عن 20 مقاتلاً من "جبهة النصرة" و"الدولة الإسلامية في العراق والشام"، في قصف من الطائرات الحربية والمروحية  على مناطق وجودهم واشتباكات في محافظات عدة.
كما قتل 3 عناصر من "حزب الله" اللبناني خلال اشتباكات مع الكتائب الإسلامية في ريف دمشق. و7 عناصر من القوات الحكوميّة  خلال اشتباكات مع "الدولة الإسلامية في العراق والشام" و"جبهة النصرة".
كما تم توثيق سقوط مقاتلين اثنين من الكتائب الإسلامية من بلدة زاكية بريف دمشق ، قضوا  في اشتباكات مع القوات الحكوميّة في ريف دمشق منذ 5 أيام .

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - تواصل سقوط الضحايا خلال الاشتباكات المستمرة بين القوات الحكوميّة والمعارضة في سوريّة   مصر اليوم - تواصل سقوط الضحايا خلال الاشتباكات المستمرة بين القوات الحكوميّة والمعارضة في سوريّة



  مصر اليوم -

خلال عرض أزياء فكتوريا سكريت في باريس

لوتي موس تلفت الأنظار إلى فستانها المثير

باريس - مارينا منصف
جذبت العارضة لوتي موس، الأنظار في عرض أزياء فكتوريا سكريت، في باريس، مرتدية فستان أنيق بدون أكمام، مخطط باللونين الفضي والأزرق مع رقبة مضلعة. ووقفت العارضة شقيقة كيت موس، لالتقاط الصور على الخلفية الوردية للحدث، وانتعلت زوجًا من الأحذية الفضية، مع حقيبة زرقاء لامعة صغيرة، وتزينت العارضة بزوج من الأقراط الفضية مع مكياج براق، ووضعت أحمر شفاه وردي اللون مع الماسكرا، وبدا جزء من شعرها منسدلًا على كتفيها. وشوهدت لوتي مع نجم تشيلسي أليكس ميتون، وهما يمسكان بيد بعضهما البعض في "وينتر وندر لاند Winter Wonderland" هذا الشهر، على الرغم من ظهورها بمفردها في عرض الأزياء. وارتبطت لوتي بالكثير من الخاطبين السابقين في الماضي، وتناولت الغداء في يونيو/ حزيزان مع نجم البوب كونور ماينارد، وتعاملت مع نجم جوردي شور على تويتر، وارتبطت لوتي وأليكس منذ أكتوبر/ تشرين الأول، حيث كان يعتقد خطأ أنها أعادت علاقتها بصديقها السابق سام…

GMT 09:35 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية
  مصر اليوم - شامان فيرز لصناعة أزياء الفراء تنافس الماركات العالمية

GMT 09:01 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ماديرا الساحرة عاصمة الحدائق الإستوائية في أوروبا
  مصر اليوم - ماديرا الساحرة عاصمة الحدائق الإستوائية في أوروبا

GMT 10:11 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

توم ديكسون أفضل شموع الشتاء المعطرة لتزين منزلك
  مصر اليوم - توم ديكسون أفضل شموع الشتاء المعطرة لتزين منزلك

GMT 13:19 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دونالد ترامب يرى أنَّ رئاسة أميركا أكبر مما كان يتوقَّع
  مصر اليوم - دونالد ترامب يرى أنَّ رئاسة أميركا أكبر مما كان يتوقَّع

GMT 15:08 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"شارلي إبدو" الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها
  مصر اليوم - شارلي إبدو الفرنسية تسخر من أنجيلا ميركل في أول عدد لها

GMT 23:40 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

عبدالفتاح السيسي يشيد بمواقف الإمارات المُشرفة تجاه مصر
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 10:05 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

طالب أسترالي يصنع عقارًا لعلاج "الإيدز" بـ 20 دولارًا
  مصر اليوم - طالب أسترالي يصنع عقارًا لعلاج الإيدز بـ 20 دولارًا

GMT 18:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

آخر تصميم للمهندسة زها حديد يضفي رونقه على مسابقة "بريت"
  مصر اليوم - آخر تصميم للمهندسة زها حديد يضفي رونقه على مسابقة بريت

GMT 13:43 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

القبة "الجيوديسيَّة" صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان
  مصر اليوم - القبة الجيوديسيَّة صديقة للبيئة وتقدم فائد جمَّة للسكان

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 09:26 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

"رينو تويغو " تتمتع بلمسات رياضية مميزة
  مصر اليوم - رينو تويغو  تتمتع بلمسات رياضية مميزة

GMT 10:35 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

فورد تعلن عن سيارتها فيستا "Ford Fiesta 2017"
  مصر اليوم - فورد تعلن عن سيارتها فيستا Ford Fiesta 2017

GMT 08:29 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

ريم البارودي تكشف عن دورها في "حليمو أسطورة الشواطئ"
  مصر اليوم - ريم البارودي تكشف عن دورها في حليمو أسطورة الشواطئ

GMT 08:38 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

النمل يمرر خليطًا من البروتينات والهرمونات عبر القُبلة
  مصر اليوم - النمل يمرر خليطًا من البروتينات والهرمونات عبر القُبلة

GMT 13:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

دلال عبد العزيز تبدي سعادتها بتكريم أحمد حلمي

GMT 18:38 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

آخر تصميم للمهندسة زها حديد يضفي رونقه على مسابقة "بريت"

GMT 08:51 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

يسرا عبد الرحمن توضح أن المرأة هي سر نجاح مجموعتها

GMT 10:11 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

توم ديكسون أفضل شموع الشتاء المعطرة لتزين منزلك

GMT 09:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

معالجة "السيلوسيبين" المخدر لحالات الضيق والاكتئاب

GMT 09:01 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ماديرا الساحرة عاصمة الحدائق الإستوائية في أوروبا

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 16:31 2016 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

ميزو تطلق هاتفها الذكي Pro 6 Plus بعد 6 أشهر من Pro 6

GMT 10:34 2016 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

غوتشي تصمم كتابًا لعملية التجهيز لأشهر معارضها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon