مصر اليوم - قصفت القوّات الحكوميّة حلب بالقنابل العنقوديّة المحرّمة وتدمير دبابة في مواجهات القلمون

تحدثت "سانا" عن عملية نوعية لتحرير 48 محتجزًا في الرقة ومداهمات في ريف دمشق

قصفت القوّات الحكوميّة حلب بالقنابل العنقوديّة المحرّمة وتدمير دبابة في مواجهات القلمون

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - قصفت القوّات الحكوميّة حلب بالقنابل العنقوديّة المحرّمة وتدمير دبابة في مواجهات القلمون

القوّات الحكوميّة تقصف حلب بالقنابل العنقوديّة المحرّمة
دمشق ـ ريم الجمال

أكّد المرصد السوري لحقوق الإنسان تعرض مناطق في مدينة داريا وسهل الزبداني وسهل بلدة مضايا وأطراف بلدة رنكوس، في ريف دمشق، لقصف من طرف القوات الحكومية، التي نفذت حملة دهم وتفتيش في أحياء مدينة يبرود. وتدور اشتباكات عنيفة بين القوات الحكومية، مدعمة بقوات الدفاع الوطني، وقوات من "حزب الله" اللبناني من جهة، ومقاتلي "جبهة النصرة" و"داعش"، على أطراف بلدة الناصرية، ما أدى إلى إعطاب دبابة للقوات الحكوميّة، وخسائر بشرية في صفوفها.
وفارق الحياة طفل من مدينة دوما، جراء نقص المواد الطبيّة والإغاثية، وسوء الأوضاع المعيشية والصحية، إثر حصار القوات الحكوميّة للمدينة، فيما قتلت سيدة من بلدة رأس المعرة، متأثرة بجراح أصيبت بها جراء قصف القوات الحكومية على مناطق في البلدة في وقت سابق .
وأعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان عن أنّ القوات الحكوميّة نفّذت في درعا حملة دهم واعتقال عشوائي في حي الكاشف، طالت عددًا من المواطنين، كما تعرّضت مناطق في أحياء درعا البلد، وطريق السد، ومناطق في بلدة الحراك، لقصف من طرف القوات الحكومية، ما أدى إلى مقتل رجل من حي طريق السد، في حين فارقت الحياة طفلة من بلدة الحارة، جراء البرد الشديد وسوء الأوضاع الصحيّة، إثر بقائها مع عائلتها ثلاثة أيام على الحدود الأردنية السورية.
وأشار نشطاء إلى أنّ "قوات حرس الحدود الأردنيّة كانت تمنعهم من الدخول إلى الأردن".
وانفجر لغم أرضي بحافلة نقل ركاب، قرب حقل التيم النفطي، على مدخل مدينة دير الزور الجنوبي، ما أدى إلى مقتل 3 رجال من بلدة هجين، وسقوط جرحى، فيما استهدفت الكتائب الإسلامية المعارضة، بقذائف الهاون والمدفعية، مطار دير الزور العسكري، وأنباء عن قتلى وجرحى في صفوف القوات الحكومية.
ودارت، صباح الثلاثاء، اشتباكات عنيفة بين القوات الحكومية ومقاتلي الكتائب الإسلامية والمدنيّة المعارضة، في حي الرصافة، ترافق مع استهداف الكتائب الإسلامية تمركزات تابعة للقوات الحكومية في الحي بقذائف الهاون، بينما داهم مقاتلو "جبهة النصرة" قرية جديد عكيدات، في ريف دير الزور الشرقي، التي كانت معقلاً لـ"داعش".
وأضاف المرصد السوري لحقوق الإنسان أنّ الطيران المروحي قصف، بالبراميل المتفجرة، مناطق في ناحية التمانعة، في ريف إدلب الجنوبي، ولم ترد معلومات عن حجم الخسائر حتى اللحظة.
واستهدفت الكتائب الإسلامية المعارضة حاجز الغدير، بقذائف الهاون، وأنباء عن قتلى وجرحى في صفوف القوات الحكومية.
وفي حمص، سقطت قذائف هاون عدّة على مناطق في ساحة الحج عاطف، في كرم الشامي، ومناطق في أحياء الإنشاءات، والملعب، والغوطة، وأنباء عن مقتل رجل وسيدة في ساحة الحج عاطف، وسقوط جرحى.
وقتل أربعة من عناصر الكتائب الإسلامية في حلب، كما لقي مقاتل من "جبهة النصرة" مصرعه، في اشتباكات مع القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها، في منطقة الليرمون.
وقصف الطيران الحربي، بالبراميل المتفجرة والصواريخ الفراغية، مناطق في أحياء بعيدين والفردوس وكرم البيك، وشارع الوكالات في حي السكري، ما أسفر عن مقتل أكثر من 20 شخصًا، وإصابة 30 آخرين.
وأكّدت مصادر محليّة أنّ "الطائرات الحربيّة جدّدت قصفها، بالقنابل العنقودية المحرمة دوليًّا، على حي بستان الباشا، ما أدى إلى جرح العشرات من المدنيين، بينهم أطفال ونساء".
يأتي هذا فيما شهد حي مساكن هنانو، والمدينة الصناعية في الشيخ نجار، قصفًا عنيفًا بالبراميل المتفجرة، ما خلّف دمارًا كبيرًا، وتدور اشتباكات عنيفة بين مقاتلي "داعش" من جهة، ومقاتلي جبهة "لواء الأكراد"، ومقاتلي الكتائب الإسلامية والمدنيّة المعارضة، بمساندة وحدات "حماية الشعب الكردي"، في محيط بلدة صرين، قرب مدينة عين العرب (كوباني)، ما أدى إلى مصرع 3 مقاتلين من "داعش".
ونفّذ الطيران الحربي للقوات الحكومية غارات جوية عدّة في حماة، الثلاثاء، على مناطق في بلدة كفرزيتا، ما أدى إلى أضرار مادية في بعض المنازل.
وتحدثت وكالة الأنباء الرسمية "سانا" عن عملية  قامت بها وحدة من الجيش، تمكّنت فيها من تحرير عشرات المخطوفين من المدنيين والعسكريين، بينهم ضباط، في منطقة الطبقة في محافظة الرقة، التي يسيطر عليها تنظيم "داعش".
وتناقلت صفحات مؤيّدة للحكومة السوريّة أسماء 48 عسكريًا، أكّدت الحكومة تحريرهم من مدينة الطبقة، بينهم 14 ضباطًا، منهم 4 برتبة عقيد، و3 برتبة مقدم، ومع غياب أيّ أخبار موثقة عن تحرير هؤلاء العناصر، وغياب أي بيان رسمي عن الجهة التي كانت تحتجزهم، حفلت مواقع التواصل بتخمينات بشأن الأمر، حيث تفاخر المؤيدون بالعملية، معتبرين أنّها إحدى "بطولات الجيش العربي السوري"، فيما اكتفى ناشطون بالتشكيك في ذلك، وإرجاع الأمر إلى صفقة تبادل، دون أن يستبعد بعضهم فرضية الخيانة، متسائلين عن مغزى وقوع هذا الاختراق في منطقة تخضع لسيطرة تنظيم "داعش".
وكانت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي نسبت، قبل أيام، منشورًا للواء أويس القرني في الرقة، يعدّد أكثر من 50 عسكريًا أسيرًا في حيازة اللواء، عرض إطلاقهم في صفقة مبادلة مع معتقلات ومعتقلين في سجون الحكومة.
ويأتي خبر "تحرير" الأسرى بعد قرابة 4 أيام على قتل الجيش الحكومي للقائد العسكري للواء أويس القرني، القائد محمد الأحمد الفرج السلامة، الملقب "أبو حمود"، في غارة جوية.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - قصفت القوّات الحكوميّة حلب بالقنابل العنقوديّة المحرّمة وتدمير دبابة في مواجهات القلمون   مصر اليوم - قصفت القوّات الحكوميّة حلب بالقنابل العنقوديّة المحرّمة وتدمير دبابة في مواجهات القلمون



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تلفت الأنظار إلى فستانها الشفاف

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد
  مصر اليوم - عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما
  مصر اليوم - روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

راضية النصراوي تؤكد استمرار التعذيب عقب الثورة التونسية
  مصر اليوم - راضية النصراوي تؤكد استمرار التعذيب عقب الثورة التونسية

GMT 13:00 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم - هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 11:38 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم
  مصر اليوم - ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم

GMT 12:37 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي
  مصر اليوم - ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل
  مصر اليوم - باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 08:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام
  مصر اليوم - لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية
  مصر اليوم - إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 12:37 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:57 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

تغييرات في نظامك الغذائي تحميك من أمراض القلب

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon