مصر اليوم - القاهرة تُوقِف اتصالاتها مع حكومة غزة بشأن معبر رفح وحماس تدعو إلى تحرك شعبي ودولي

بعد إغلاقه منذ 40 يومًا تظاهرة لمحامين فلسطينيين أمام السِّفارة المصريَّة للمطالبة بفتحه

القاهرة تُوقِف اتصالاتها مع حكومة غزة بشأن معبر رفح و"حماس" تدعو إلى تحرك شعبي ودولي

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - القاهرة تُوقِف اتصالاتها مع حكومة غزة بشأن معبر رفح وحماس تدعو إلى تحرك شعبي ودولي

معبر رفح البري
غزة – محمد حبيب

غزة – محمد حبيب  أكَّد مدير الإدارة العامة للمعابر والحدود، في وزارة الداخلية، في غزة، ماهر أبوصبحة، أن "الجانب المصري أوقف اتصالاته مع الحكومة الفلسطينية، بشأن معبر رفح، منذ 10 أيام متواصلة". وأوضح أبوصبحة، في تصريح صحافي، مساء الثلاثاء، أنهم "يتصلون بالجانب المصري دون أن يتلقوا أي رد، على خلاف ما كان في السابق"، لافتًا إلى أن "كل هذا الانقطاع يدلل على قطع الجانب المصري لاتصالاته بالجانب الفلسطيني في ما بتعلق بمعبر رفح".
وحذَّر من "خطورة إغلاق معبر رفح كل ذلك الوقت، لاسيما وأن القطاع يوجد به حالات إنسانية ومرضية تحتاج لأن تخرج عبر المعبر"، داعيًا "الجانب المصري إلى فتحه".
من جهته، أكَّد المتحدث باسم حركة "حماس"، فوزي برهوم، أن "إصرار السلطات المصرية على إغلاق معبر رفح، وإحكام حصار غزة، ومنع دخول الوقود والدواء والمساعدات دون أي مبرر، وحرمان آلاف المرضى والحالات الإنسانية من التنقل والسفر والعلاج، يمثل جريمة ضد الإنسانية، بكل المعايير والمقاييس".
وأضاف برهوم، في تصريح صحافي الثلاثاء، إن "استمرار هذا الحصار وإغلاق المعبر والذي يتزامن مع ما يقوم به العدو الصهيوني من تصعيد وعدوان وحصار ينبئ بمخاطر شديدة ستطال كل مناحي الحياة الإنسانية والاقتصادية والصحية والبيئية".
وحمّل، "كل الأطراف المحاصرة لقطاع غزة المسؤولية الكاملة عن كل تداعيات تلك الجريمة"، داعيًا إلى "حملة تحرك شعبي فلسطيني وعربي وإسلامي ودولي واسعة بمشاركة كل أحرار العالم أمام سفارات وممثليات كل تلك الأطراف المحاصرة لغزة في كل أنحاء العالم تضامنًا مع غزة ورفضًا لحصارها".
كما دعا، "كل الوفود الشبابية والشعبية والمؤسساتية والحقوقية، التي جاءت إلى غزة إلى التحرك العاجل والوصول إلى غزة، وبكل الطرق، وعبر كل المنافذ، حتى يتم وضع حد نهائي لهذا الحصار الظالم".
وفي السياق ذاته، تظاهر عشرات المحامين الفلسطينيين، الثلاثاء، قبالة مقر السفارة المصرية المغلق في مدينة غزة، مطالبين مصر بفتح معبر رفح، وإنهاء الحصار على قطاع غزة.
ورفع المشاركون في الاعتصام الذي جاء بدعوة من تجمع "محامون ضد الحصار" لافتات طالبت بضرورة إنهاء الحصار عن قطاع غزة وفتح معبر رفح.
وأكَّد رئيس التجمع، أديب الربعي، في كلمة له، أن "الإغلاق المستمر للمعابر فاقم من الوضع الإنساني الذي وصل إلى حد لا يمكن أن يتصوره حر من أحرار العالم، والمتمثل في نقص حاد في الأدوية في كميات الوقود وغاز الطهي بدرجة كبيرة، علاوة على استمرار حملة السلطات المصرية بتدمير الأنفاق الطارئة ومنع دخول المواد الأساسية".
واعتبر الربعي، أن "اتهام المقاومة الفلسطينية بالإرهاب هو اتهام باطل قانونًا، وأن القرار الصادر عن محكمة القاهرة للأمور المستعجلة هو بمثابة قرار سياسي بامتياز يتنافى مع أبسط حقوق الدفاع، ويمثل طعنة في ظهر المقاومة والممانعة الفلسطينية التي تقف حائطًا ضد الاحتلال، وتدافع بالأصالة والنيابة عن الأمة جمعاء".
ودعا مؤسسات حقوق الإنسان، إلى "الضغط على مصر بالعمل على فتح معبر رفح بشكل دائم لتسهيل حرية التنقل، وإنهاء معاناة الآلاف من المسافرين والمرضى والمحرومين من السفر نتيجة إغلاق المعبر".
ودعا الربعي، البرلمانات العربية والأوروبية إلى "الضغط على حكوماتها من أجل الملاحقة القضائية لقادة الاحتلال وقيادتها السياسية والعسكرية لارتكابهم جريمة الحصار ضد الشعب الفلسطيني، كما طالب قادة أحرار العالم بالخروج عن صمتهم دفاعًا عن مبادئهم، التي ينادون بها، والضغط على الأطراف من أجل إنهاء وفك الحصار عن غزة".
ويعاني قطاع غزة من إغلاق الجانب المصري لمعبر رفح البري منذ حوالي أربعين يومًا في الوقت ذاته الذي يقوم به الجيش المصري بتدمير ما تبقى من أنفاق تزود قطاع غزة بالمواد التموينية، ويحاصر الاحتلال الإسرائيلي قطاع غزة منذ أكثر من 7 سنوات، ويمنع عنها احتياجاتها، ما يزيد من معاناتها.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - القاهرة تُوقِف اتصالاتها مع حكومة غزة بشأن معبر رفح وحماس تدعو إلى تحرك شعبي ودولي   مصر اليوم - القاهرة تُوقِف اتصالاتها مع حكومة غزة بشأن معبر رفح وحماس تدعو إلى تحرك شعبي ودولي



  مصر اليوم -

GMT 09:54 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

جيجي حديد تفوز بلقب "أفضل عارضة أزياء عالمية"
  مصر اليوم - جيجي حديد تفوز بلقب أفضل عارضة أزياء عالمية

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم
  مصر اليوم - خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 13:03 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

أفكار جديدة لتزيين منزلك بأبسط المواد
  مصر اليوم - أفكار جديدة لتزيين منزلك بأبسط المواد

GMT 09:11 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

تخوف لدى الناتو من إقالة أنقرة للموالين لها
  مصر اليوم - تخوف لدى الناتو من إقالة أنقرة للموالين لها

GMT 10:18 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

لبنى عسل توضح حقيقة الخلاف مع تامر أمين
  مصر اليوم - لبنى عسل توضح حقيقة الخلاف مع تامر أمين
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة
  مصر اليوم - أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 12:23 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

الشرطة الأميركية تؤكّد العثور على الفتاة المسلمة
  مصر اليوم - الشرطة الأميركية تؤكّد العثور على الفتاة المسلمة

GMT 11:37 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

علماء يكشفون أن القردة يُمكنها التحدّث مثل البشر
  مصر اليوم - علماء يكشفون أن القردة يُمكنها التحدّث مثل البشر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 08:16 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

سوبارو تكشف عن موديل "XV" وتعود إلى المنافسة
  مصر اليوم - سوبارو تكشف عن موديل XV وتعود إلى المنافسة

GMT 10:24 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد
  مصر اليوم - سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد

GMT 09:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية
  مصر اليوم - وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر
  مصر اليوم - غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 07:20 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

عاصي الحلاني يستعدّ لألبوم جديد مع "روتانا"

GMT 12:23 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

الشرطة الأميركية تؤكّد العثور على الفتاة المسلمة

GMT 11:26 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية

GMT 11:37 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

علماء يكشفون أن القردة يُمكنها التحدّث مثل البشر

GMT 13:03 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

أفكار جديدة لتزيين منزلك بأبسط المواد

GMT 09:44 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

خطوات بسيطة للحصول على جسد رياضي متناسق

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:25 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مشكلة بطارية آيفون 6 إس أكثر انتشاراً مما كانت آبل تعتقد

GMT 12:00 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon