مصر اليوم - إسرائيل تعتبر نفق غزة اعتداءً جديدًا على سيادتها وتهدِّد حماس بالرَّد

أكَّد أنَّ النفق المُكتَشَف متطور والحركة تستعد لمواجهة عسكريَّة

إسرائيل تعتبر نفق غزة اعتداءً جديدًا على سيادتها وتهدِّد "حماس" بالرَّد

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - إسرائيل تعتبر نفق غزة اعتداءً جديدًا على سيادتها وتهدِّد حماس بالرَّد

إسرائيل تعتبر نفق غزة اعتداءً جديدًا على سيادتها
غزة – محمد حبيب

غزة – محمد حبيب زعم قائد عسكري رفيع في جيش الاحتلال الإسرائيلي، الجمعة، أن "اكتشاف النفق الأخير على حدود قطاع غزة، الخميس، والذي يعتبر الأكثر تعقيدًا من النفق المكتشف في تشرين الأول/أكتوبر الماضي، يعتبر خرقًا فظًّا لسيادة إسرائيل واعتداءً واضحًا عليها، لما وراء الحدود"، موضحًا أن "حركة "حماس" تستعد تحت الأرض، وتقوم بتجهيزات عسكرية، ومراكز قيادة، ومعسكرات واسعة، للمواجهة أو احتمالية قيام الجيش بعملية برية واسعة".
وأضاف المسؤول العسكري الإسرائيلي إلى القناة "السابعة" في التلفزيون الإسرائيلي، أن "كل الدلائل تشير إلى أن أعمال الحفر كانت قبل أيام عدة فقط، وأن حماس والمنظمات الأخرى تصر على تنفيذ عمل كبير ضد جيش الاحتلال، ومستوطنيه"، مضيفًا أن "حماس تلعب بالنار، وأنها تخطئ إذا اعتقدت أن الجيش لا يفكر بالرد على كل تلك المخالفات"، حسب زعمه.
وأشار إلى أن "آخر الأنفاق التي تم اكتشافها في السابع من تشرين الأول/أكتوبر 2013، وكان على عمق 18 مترًا تحت الأرض، ويمتد إلى مسافة 1.7 كيلومتر، وفجره الجيش الإسرائيلي في تشرين الثاني/نوفمبر 2013"، موضحًا أن "العام 2013 شهد اكتشاف 3 أنفاق على طول الحاجز الأمني بين غزة وإسرائيل".
وأضاف المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، كولونيل بيتر ليرنر، أنه "جاء اكتشاف النفق بناءً على معلومات استخباراتية، ومن مصادر على الأرض في المنطقة، بالقرب من الحاجز الأمني، وافتراضنا العملي هو أن "حماس" وغيرها من المنظمات تستمر في حفر الأنفاق، والإعداد لنقاط هجوم ضد إسرائيل ومواطنيها".
واستخدمت أنفاق في الماضي لشن هجمات في الأراضي الإسرائيلية، وتمكن مُسلَّحون فلسطينيون في إحداها من أسر الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط، الذي جرت مبادلته في وقت لاحق بأسرى فلسطينيين.
وكانت مصادر إعلامية إسرائيلية، مساء أمس الخميس، ذكرت أن "قوة من الجيش الإسرائيلي عثرت على نفق للمقاومة الفلسطينية بالقرب من أحد "الكيبوتسات" الإسرائيلية، جنوب قطاع غزة"، بينما نفى ضابط إسرائيلي، رفيع المستوى، الجمعة، ما "صرّحت به "كتائب القسام" الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" بأن النفق الذي كشفه الجيش الإسرائيلي، أمس قديم"، مدعيًا أنه "الأكبر الذي يتم الكشف عنه، وأنه مُتقدِّم وبجودة عالية وجديد".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - إسرائيل تعتبر نفق غزة اعتداءً جديدًا على سيادتها وتهدِّد حماس بالرَّد   مصر اليوم - إسرائيل تعتبر نفق غزة اعتداءً جديدًا على سيادتها وتهدِّد حماس بالرَّد



  مصر اليوم -

ظهرت في تنورة مذهلة خلال عرض فيلمها الجديد

سكارليت جوهانسون أنيقة وجريئة رغم معركة الطلاق

نيويورك ـ مادلين سعادة
عكفت سكارليت جوهانسون على الترويج العالمي لفيلمها الجديد مع معركتها المتوترة حول حضانة الأطفال مع زوجها السابق رومان دورياك. ولكن الفنانة الجذابة لم تُظهر أي علامات للتعب أو الإجهاد ليلة الثلاثاء إذ بدت براقة في العرض الأول لفيلمها الجديدGhost In The Shell  في باريس. وأظهرت الممثلة، البالغة من العمر 32 عاما، إحساسها الغريب بالألوان في فستان صغير من الريش وأحذية معدنية مرصعة عندما انضمت إلى النجوم على السجادة الزرقاء. الشقراء بدت واثقة في نفسها فور وصولها إلى العرض الأول في لباس مصغر أحادي اللون غير تقليدي. وجاء الفستان الأسود مكونا من رقبة السلحفاة، وكان الجزء العلوي محبوكا، منقوشا بالماس الأبيض الساطع عبر الصدر والخصر. ومع ذلك كانت التنورة من اللباس الذي أشعل كل الاهتمام، بفضل الجرأة المذهلة، المصنوعة من الريش الأسود السميك. ووضعت اكسسوارًا رائعا عبارة عن حزام مرصع أسود لتعزيز خصرها النحيل. أضافت نجمة فيلم لوسي زوجًا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon