مصر اليوم - حسنين هيكل يؤكّد أن الغرب أدرك خسارة رهانه على الإخوان

رأى أن السيسي "رجل المرحلة" وأن الجزائر على وشك "الانزلاق"

حسنين هيكل يؤكّد أن الغرب أدرك "خسارة" رهانه على "الإخوان"

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - حسنين هيكل يؤكّد أن الغرب أدرك خسارة رهانه على الإخوان

حسنين هيكل يرى أن السيسي رجل المرحلة
القاهرة ـ محمد الدوي

كشف الكاتب الصحافيّ السياسيّ المصريّ محمد حسنين هيكل، أن هناك تغيّرات ملحوظة على الساحة العالميّة، وتغيّرًا في الموقف الأوروبيّ والأميركيّ، بعدما أدركوا أن "الإخوان" لم تكن الحصان الفائز في الرهان، وإن كان من الممكن استخدامهم للقتال في سبيل مصالحهم. وأشار هيكل، إلى أن هناك اعتقادًا أوروبيًّا، بأنه من الممكن أن يقاوموا أعداءهم بالإسلام، والمستقبل لا يُبنى بفشل الماضي"، مضيفًا أن قيام بريطانيا بحصر دور جماعة "الإخوان" ومراقبة أنشطة أعضائها، جاء نتيجة قلق حكومة لندن مما قامت به الجماعة في الوضع الجاري في مصر، ومحاولة تصديره إلى بريطانيا، وبدأ يظهر لهم نشاط أكبر مما سبق، وأن الغرب أدرك أن الرهان على الجماعات الإسلامية "خاسر"، وما حدث في سوريّة زاد من هذا القلق، وهذا ما أدّى إلى دور من المراجعة الأوروبيّة، وإن كان الوضع الحالي في غير صالحهم.
وأكّد الصحافي والسياسيّ الشهير، أن الغرب تعوّد على أن له "كلمة مسموعة"، وواشنطن لديها قناعة بأنها عندما تأمر، فلابد أن يستجيب الجميع، ولكن تغيّر الخريطة العربيّة جعل الكثير من دول المنطقة تعبر عن سيادتها وقرارها، معتبرًا أن الانتخابات في الجزائر ليست انتخابات بمفهومها "الديمقراطيّ"، لأن التجربة الديمقراطية تقوم علي منافسة بين المرشحين، والمواطن يختار بحرية واحدًا منهم، وهذا ما لم يحدث، مشيرًا إلى أن "الجزائر على وشك الانزلاق".
ورأى هيكل، أن منطقة الشرق الأوسط يحكمها "صراع البقاء"، وأن سوريّة "شبح" موجود داخل الصراع اللبنانيّ، ولابد من سيادة القرار اللبنانيّ، وأن لبنان بمثابة لوح زجاج، إذا اختل فسيؤدي إلى اصابة الدول المجاورة، ولابد من اختيار مُرشّح تدعمه سوريّة لتجنّب الكثير من الصراع في الفترة المقبلة، وأن وجود "حزب الله" حقيقة لبنانيّة، ولابد من دمجها في العملية الانتخابيّة، وأنه من الممكن أن يكون هناك مرشح مسيحيّ في الانتخابات الرئاسيّة اللبنانيّة، ولكنه ينتظر الوقت المناسب، وأن الحكومة السوريّة قادرة على إجراء الانتخابات، ولكن الوضع هناك ليس بالمناسب لإجراء عملية انتخابيّة بجو من الطمأنة والاستقرار، وستصبح الانتخابات شكليّة، لافتًا إلى أنه في حالة فوز بشار الاسد في الانتخابات السوريّة المقبلة، فستعترف بشرعيته الكثير من الدول مثل روسيا.
واعتبر حسنين هيكل، في تصريحات إعلاميّة، أن مرشحي الرئاسة في مصر لا يحتاجون إلى برامج انتخابيّة، لأن الأزمة ليست في توفر البرنامج، ولكن الإشكاليّة الحقيقيّة في التعامل بشكل واقعيّ مع ملفات مهمّة مثل قضايا الأمن القوميّ والمياه، وأن نظام حسني مبارك ظلّ لمدة 30 عامًا ولم يتوقع أحد سقوطه، ولكن قامت ثورة 25 كانون الثاني/يناير وأسقطت النظام، وأشدنا بدور الشباب في نجاح تلك الثورة الشعبيّة، ولكن غفل علينا أنها ثورة من دون قائد، وجاء بعدها المجلس العسكريّ لنجد كثيرًا من المساوئ بعد رحيله، لذلك لابد من التفكير في قائد قبل الأزمة، وأن المشير عبدالفتاح السيسي بمثابة "رجل المرحلة"، لأن التهديدات التي تقابلنا كثيرة، وأن الدولة الآن ضعيفة، وتحوّلت إلى "دولة رخوة"، ومنها إلى دولة من دون قائد، وهذا ما يأخذنا لنصبح دولة فاشلة، وهو ما يجعل من السيسي رجل المرحلة، لما له من خلفيّة عسكريّة، لأن القوات المسلّحة هي الضامن الوحيد لأمن واستقرار الدولة، والإمساك بمقاليد الأمور من دون أن تتحول إلى فاشية عسكريّة، مضيفًا أنه لم يكن يريد إقحام المؤسسة العسكريّة الآن داخل الصراع السياسيّ، ولكن الضرورات تُبيح المحظورات، وأن حمدين صباحي لديه تعثّر في جمع التوكيلات بالمعايير الجديدة التي وضعتها اللجنة العليا للانتخابات، ولكن وجدت همّة كبيرة لدى حملته لاستكمال جمع باقي التوكيلات، وأن المشير السيسي مرشح من دون منافس، ويتمتع بالكثير من المواصفات، من شعبية كاسحة وخلفيّة عسكريّة، وأنه لا توجد أية فرصة لحمدين، بما يعني أن تلك الانتخابات "غير متكافئة الفرص".
وشدّد هيكل، على أن الرئيس القادم في مصر، لابد أن يُحسن استغلال قُدرات الشباب، وبمقدار ما هو قادر فهو ضائع، ولابد من الحديث معهم، وأن ما يُزعج الشباب هو "انتهاء الأمل"، موضحًا أن "نتيجة الانتخابات ستُسفر عن عدد الأصوات التي حصل عليها السيسي وليس مَن الفائز، وأن الرئيس الجديد أمامه الكثير من التحديات، ولابد من ترك المألوف، وأن ينظر إلى ما لم ينظر إليه من سبقه من الرؤساء، وأن وجود رئيس للسلطة سيعيد المزيد من الاطمئنان".

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - حسنين هيكل يؤكّد أن الغرب أدرك خسارة رهانه على الإخوان   مصر اليوم - حسنين هيكل يؤكّد أن الغرب أدرك خسارة رهانه على الإخوان



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تلفت الأنظار إلى فستانها الشفاف

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد
  مصر اليوم - عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما
  مصر اليوم - روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

راضية النصراوي تؤكد استمرار التعذيب عقب الثورة التونسية
  مصر اليوم - راضية النصراوي تؤكد استمرار التعذيب عقب الثورة التونسية

GMT 13:00 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم - هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 11:38 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم
  مصر اليوم - ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم

GMT 12:37 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي
  مصر اليوم - ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل
  مصر اليوم - باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 08:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام
  مصر اليوم - لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية
  مصر اليوم - إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 12:37 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:57 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

تغييرات في نظامك الغذائي تحميك من أمراض القلب

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon