مصر اليوم - سورية بؤرة توتر أول كتاب ألماني يتناول أحداث الثورة لـ كريستين هيلبيرغ
قوات الاحتلال تعتدي على حراس المسجد الأقصى في محيط باب الرحمة قوات الاحتلال تعتقل شابين في منطقة باب العامود في القدس المحتلة قوات الاحتلال تطلق نيران اسلحتها الرشاشة تجاه رعاة الأغنام شرق بيت حانون شمال قطاع غزة دون وقوع اصابات السلطة الفلسطينية تتقدم بمشروع للقمة العربية يطالب بعدم نقل السفارات في إسرائيل إلى القدس الطيران الحكومي في سورية يستهدف مواقع التنظيمات المسلحة في حي جوبر الأبراج العسكرية الصهيونية تطلق نيران اسلحتها الرشاشة تجاة الأراضي الزراعية شرق خانيونس جنوب قطاع غزة مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى بحراسة قوات الاحتلال صباح الثلاثاء الدفاعات السعودية تعترض 4 صواريخ باليستية أطلقتها الميليشيات على أبها وخميس مشيط العفو الدولية تؤكد أن مغادرة الموصل قبل وقوع المعارك كان صعبًا لان داعش عاقب من حاول الخروج بصورة دورية وقام بقتل من قبض عليه اثناء محاولته الهرب أردوغان يكشف أن أعضاء "بي كا كا" يلوحون بصور زعيمهم من سيارات الشرطة الألمانية
أخبار عاجلة

يعرض تاريخَ المكوّنات العرقية ودمشق تمنع الكاتبة من دخول البلاد

"سورية بؤرة توتر" أول كتاب ألماني يتناول أحداث الثورة لـ كريستين هيلبيرغ

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - سورية بؤرة توتر أول كتاب ألماني يتناول أحداث الثورة لـ كريستين هيلبيرغ

الكاتبة الصحفية كريستين هيلبيرغ
دمشق ـ جورج الشامي

طرح في الأسواق، أول كتاب ألماني يتناول أحداث الثورة السورية بعنوان "سورية بؤرة توتر"، للكاتبة الصحافية الألمانية كريستين هيلبيرغ. ويتناول هذا الكتاب الذي أهدتهُ المؤلّفة إلى أطفال سورية، الثورة من خلال تقديم قراءة علمية لها، ولكن برؤيةٍ ألمانيّة، فمؤلّفة الكتاب التي قدمت إلى دمشق في العام 2001 لتعمل هناك مراسلةً للشرق الأوسط، تقوم بتسليط الضوء على انتفاضة الشعب السوري، التي بدأت،  واستمرّت بشكلٍ سلميّ، وعلى الأساليب التي استخدمتها السلطة القائمة في نظام حكم آل الأسد. ولم تخضع تقارير كريستين هيلبيرغ، خلال سنوات عملها في دمشق، لأيّة رقابة مباشرة، ولكن وبعد مقالٍ لها في عام 2009 عن بشار الأسد، تمّ سحب الاعتماد منها، وبعد كتابها: "سوريا، بؤرة توتّر. نظرة في عمق بلد منغلق"، أصبحت ممنوعة بشكلٍ رسميّ، ونهائيّ من دخول الأراضي السوريّة. ويتناول الكتاب الثورة السوريّة من وجهة نظر شخصيّة، لكنّه يعدُّ في الوقت نفسه، كتابًا مرجعيًا مهمًا، تعرضُ فيه المؤلّفة وبشكلٍ مفصّل تاريخَ، ومعتقدات المكوّنات العرقية والدينية في سورية، وعلى نحوٍ خاصّ كلّ ما يتعلّق بالطائفة العلويّة، كما تصف مكانة كلّ طائفة من الطوائف المختلفة في البنية الهيكلية داخل السلطة. وركزت المؤلّفة جانبًا مهمًا يتصلُ بمسألة "تحرير الاقتصاد"، والذي رصدت من خلاله أهمّ الأسباب التي ساهمت في قيام الحراك الثوري، في أواسط العقد الأولّ من هذا القرن.   

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - سورية بؤرة توتر أول كتاب ألماني يتناول أحداث الثورة لـ كريستين هيلبيرغ   مصر اليوم - سورية بؤرة توتر أول كتاب ألماني يتناول أحداث الثورة لـ كريستين هيلبيرغ



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها في شكل وجه الكعكة المنخفضة

كيم كارداشيان جميلة في عشاء رومانسي مع زوجها

نيويورك - مادلين سعاده
بدأت درجات الحرارة في الارتفاع في لوس أنجلوس، وتحاول كيم كارداشيان أن تستغل ملابسها الشتوية العصرية قبل انقضاء الموسم، وبدت نجمة تليفزيون الواقع البالغة من العمر 36 عامًا أنيقة عندما وصلت لتناول العشاء في برينتوود، كاليفورنيا رائعة في معطف طويل مخملي أسود، ولم تكن وحدها في هذه المناسبة، فقد انضم إليها زوجها كاني ويست في ليلة مواعدة حميمة. وأخذت كيم نهج فامبي، في اللوك الذي ظهرت به في تلك الأمسية، حيث ارتدت الأسود بالكامل، بما في ذلك توب محض، بنطلون، وجوارب دانتيل طويلة، وصففت النجمة شعرها الأسود الفاحم في شكل وجه الكعكة المنخفضة، فيما فرقته من المنتصف، ووضعت زوجًا كبيرًا من النظارات السوداء، وأبقت نجمة آل كارداشيان على جمالها الطبيعي مع الحد الأدنى من المكياج على وجهها، وتصدّر وجهها شفاهها اللامعة. وارتدى كان كاني، 39 عامًا، ملابسه بشكل مريح كما اعتاد على ذلك، حيث كان يرتدي سترة كريونيك…

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon