مصر اليوم - سوق بيع الكتب المستعملة في النبي دانيال قبلة البسطاء

أحد الكنوز الثقافية في الإسكندرية

سوق بيع الكتب المستعملة في النبي دانيال قبلة البسطاء

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - سوق بيع الكتب المستعملة في النبي دانيال قبلة البسطاء

صورة أرشيفية لسوق بيع الكتب المستعملة المتواجد في شارع النبي دانيال
الإسكندرية ـ أحمد خالد

يعتبر سوق بيع الكتب المستعملة المتواجد في شارع النبي دانيال، أحد الكنوز الثقافية الموجودة في مدينة الإسكندرية، فيحوى آلاف الكتب القديمة والمستعملة، كما يعد من أقدم وأكبر الأسواق الموجودة في مصر بعد سوق سور الأزبكية الشهير في القاهرة . ولا يمكن للزائرين أن يمروا من أمام"السوق" دون أن تتوقف ولو للحظات لمشاهدة آلاف الكتب التي تملأ الأكشاك الصغيرة المنتظمة في شكل حضاري، فيفد مئات الباحثين وهواة اقتناء الكتب إلى هذا الشارع لرخص أسعاره، بخاصة بعد ارتفاع أسعار الكتب بشكل كبير، فضلا عن الأعباء الاقتصادية الكثيرة التي تعاني منها اغلب الأسر المصرية ليصبح بذلك قبلة للبسطاء من المثقفين.
ويعود تاريخ "السوق" إلى عشرات السنين وذلك وفقاً للباعة، فيقول الحاج محمد حسين أنه متواجد في السوق منذ صغره وكان البائعين يفترشون الأرصفة إلى أن تم تخصيص أكشاك لبيع الكتب في عهد محافظ الإسكندرية الأسبق اللواء عبد السلام المحجوب .
وأوضح أن السوق يحتوي علي آلاف الكتب القديمة بالإضافة إلى رسائل دكتوراه وماجستير في مختلف أنواع العلوم، مشيرا إلى أن ارتفاع أسعار الكتب جعل الباحثين يترددون على السوق بحثا عن الكتب المستعملة لرخص أسعارها.
وأضاف أن السوق أسس علي غرار سور الأزبكية الشهير في القاهرة حيث يفد إليه طلبة الجامعات و هواة القراءة ليبحثوا بين الكتب القديمة علي ما يشبع رغباتهم في اقتناء الكتب النادرة.
ولفت أحد أقدم بائعي الكتب في السوق إلى أنه بدأ رحلته مع الكتب منذ صغره منذ عشرات السنين حيث كان يبيع الكتب القديمة علي عربة صغيرة يجرها بيديه قبل أن يتم تخصيص كشك له من محافظة الإسكندرية .
وقال إن السوق شهد تطوراً كبيراً خلال الفترات الماضية حيث أصبحت مهنة بيع الكتب القديمة تسير بشكل قانوني ومرخص، وأضفت نوع من الرقي علي الشارع، لافتا إلى أن المشكلة التي واجهت بعض البائعين العام الماضي، عندما قامت قوات الشرطة بهدم بعض الأكشاك المخالفة ، الأمر الذي أثار حفيظة العديد من المثقفين لتعود مرة أخري الحياة للشارع بعد أن تم إعادة بناء الأكشاك.
أما وائل علي فهو أحد رواد الشارع والذي قال أنه يأتي إلى السوق ليبحث بين أكوام الكتب علي النادر منها، وأشار إلى أنه يجد في السوق بعض الكتب التي يعجز عن الوصول إليها في المكتبات الشهيرة والتي مرت عليها عشرات السنين.
وأوضح أن انخفاض الأسعار عاملا مهما في توافد المشترين على السوق، مبينا أن أسعار بعض الكتب والروايات بالمقارنة بالمكتبات تعد رخيصة للغاية، ونظرا للظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها أغلب الأسر المصرية فإنهم يلجأون إلى شراء الكتب المستعملة لرخص أسعارها.

 

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - سوق بيع الكتب المستعملة في النبي دانيال قبلة البسطاء   مصر اليوم - سوق بيع الكتب المستعملة في النبي دانيال قبلة البسطاء



  مصر اليوم -

أثناء تجولها في رحلة التسوق في نيويورك

فيكتوريا بيكهام تبدو أنيقة في فستان أزرق منقوش

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت فيكتوريا بيكهام أثناء تجولها في رحلة التسوق في نيويورك، مرتدية فستان منقوش باللونين الأزرق والأبيض، يصل طوله إلى الكاحل. وأبرزت لياقتها البدنية وسيقانها الطويلة في زوج من الأحذية البيضاء بكعب فضي. وبدا الفستان ممسكًا بخصرها، مما أظهر رشاقتها المعهودة، ووضعت إكسسوار عبارة عن نظارة شمس سوداء، وحقيبة بنية من الفراء، وصففت شعرها الأسود القصير بشكل مموج. وشاركت الأسبوع الماضي، متابعيها على "انستغرام"، صورة مع زوجها لـ17 عامًا ديفيد بيكهام، والتي تبين الزوجين يحتضنان بعضهما البعض خلال سهرة في ميامي، فيما ارتدت فستان أحمر حريري بلا أكمام.  وكتبت معلقة على الصورة "يشرفنا أن ندعم اليوم العالمي للإيدز في ميامي مع زوجي وأصدقائنا الحميمين". وكانت مدعوة في الحفل الذي أقيم لدعم اليوم العالمي للإيدز، ووقفت لالتقاط صورة أخرى جنبًا إلى جنب مع رجل الأعمال لورين ريدينغر. وصممت فيكتوريا سفيرة النوايا الحسنة لبرنامج الأمم المتحدة المشترك العالمي، تي شيرت لجمع…

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 09:42 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

مدينة بورتو تضم حزم الثقافة والتاريخ والحرف
  مصر اليوم - مدينة بورتو تضم حزم الثقافة والتاريخ والحرف

GMT 20:33 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 11:09 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

عبد الناصر العويني يعترف بوجود منظومة قضائية مستبدة
  مصر اليوم - عبد الناصر العويني يعترف بوجود منظومة قضائية مستبدة

GMT 13:00 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم - هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان

GMT 12:00 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

اكتشاف بقايا مومياء تعود إلى زوجة الملك رمسيس الثاني

GMT 14:55 2016 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

طلاب مدرسة الموسيقى والباليه يحلمون بالرقص على مسرح بغداد
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 12:32 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

طلاب يقترعون لصالح الحصول على "كراسي القيلولة"
  مصر اليوم - طلاب يقترعون لصالح الحصول على كراسي القيلولة

GMT 14:16 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

رغم أن الرجال لا يسمحون لهن بإمساك هواتفهم المحمولة
  مصر اليوم - رغم أن الرجال لا يسمحون لهن بإمساك هواتفهم المحمولة

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية
  مصر اليوم - إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 11:18 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

شركة "شيفروليه" تطرح سيارتها المميّزة "كروز 2017"
  مصر اليوم - شركة شيفروليه تطرح سيارتها المميّزة كروز 2017

GMT 09:40 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية
  مصر اليوم - مروان خوري يشيد بمشاركته في مهرجان الموسيقى العربية

GMT 10:34 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

"فوود كلاود" يساهم في توزيع الطعام المهُدر
  مصر اليوم - فوود كلاود يساهم في توزيع الطعام المهُدر

GMT 09:45 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إلهام شاهين تعرب عن سعادتها بنجاح "يوم للستات"

GMT 14:16 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

رغم أن الرجال لا يسمحون لهن بإمساك هواتفهم المحمولة

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 20:33 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 08:38 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد خفض المكسرات من أمراض القلب

GMT 09:42 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

مدينة بورتو تضم حزم الثقافة والتاريخ والحرف

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon