مصر اليوم - المسرح الجزائري بين الرداءة والدعاية السياسة

رغم الطفرة لازال رهن ممارسات تعيق تقدمه

المسرح الجزائري بين الرداءة والدعاية السياسة

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - المسرح الجزائري بين الرداءة والدعاية السياسة

المسرح الجزائري
الجزائر- فيصل شيباني

بعد مرور 50 عاماً، على تأميمه واسترجاع السيادة على مبنى محي الدين بشطارزي، لا يزال  المسرح الجزائري رهن ممارسات عدة أعاقت تقدمه رغم الطفرة التي شهدها في فترة السبعينات والثمانينات مع ألمع النجوم المسرحية التي وثقت تاريخ المسرح الجزائري من أمثال كاتب ياسين، نورية، وعبد القادر علولة، عز الدين مجوبي وغيرهم كثير. وكشف استطلاع للرأي بشأن علاقة الفن الرابع بالسياسة وهل هو حقيقة مسّيس أم لا، أن المسرح الجزائري يمر بأسوأ فتراته نظرا لحالة التضييق واتساع دائرة المحرمات، بخاصة السياسية.
وأكد المختصون أن أب الفنون لا يزال منذ مرحلة التأسيس، يخضع بشكل أو بآخر لرقابة الدولة ويخاط على مقاسها، مرجعين ذلك إلى الثقافة الجزائرية التي توارثوها، وهي ثقافة حكومية، لافتين إلى أن المسرح رغم أنه محاكاة للواقع ولكن فوق الخشبة فقد تأثر هو الآخر بهذه الثقافة الحكومية.
وتقول الباحثة والدكتورة في النقد المسرحي فاطمة زقاي أن المسرح الجزائري ومنذ بداية تأسيسه إلى الآن منطلق على أساس الاقتباس، مرجعة ذلك إلى العجز عن الكتابة والإتيان بالجديد.
وقالت إن ثقافة الدولة لا تزال متجذرة فيه وهو ما يؤثر حتما في المستوى، داعية إلى ضرورة استقلاله نهائيا من الرقابة.
وأعتبر المخرج المسرحي سليمان بن عيسى أن المسرح الجزائري نوعين، أولهما الحكومي المتخندق في الإيديولوجيات، والثاني الهواة وهو أكثر جرأة في الطرح والغوص في المعاناة الحقيقية للمجتمع الجزائري معريا الواقع ونقله على الخشبة.
وقال الكاتب المسرحي عمر فطموش أن دعم الدولة للمسرح جعل الأعمال المسرحية تتقيد بشروط و تخضعه للرقابة، مضيفا أن هذا الدعم المقدم سواء للإنتاج أو يكون دائما تحت لواء وزارة الثقافة الأمر الذي جعل الأعمال المسرحية تتقيد بدفتر شروط على مستوى المسارح الجهوية، وهي الشروط التي سوف تخضع المسرح إلى الرقابة ويجعل هامش الحرية في تقديم الأعمال محدود ما يؤثر بالضرورة على الفن الرابع .
 واعتبر المخرج الشاب عباس محمد إسلام أن المسرح في الجزائر سياسي والتعاونيات المسرحية هي من كسرت سيف الرقابة.
وأكد محمد إسلام عباس أن التحول الحقيقي كان مع مسرح التعاونيات خارج الرقابة، مضيفا أن في هذا النوع انتقل الفن الرابع من الخطاب الملتزم بالقضايا السياسية إلى الخطاب ذي البعد الجمالي الفني "وحسب المتحدث فإن مسرح التعاونيات الذي يضم مجموعة من الشباب الهاوي هو الذي يشكل القاعدة الأساسية في المسرح المكتمل الذي نعرفه اليوم. 

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - المسرح الجزائري بين الرداءة والدعاية السياسة   مصر اليوم - المسرح الجزائري بين الرداءة والدعاية السياسة



  مصر اليوم -

خلال العرض الأول لفيلمها في حفل فانيتي فير

جنيفر لورانس تلفت الأنظار إلى فستانها الشفاف

نيويورك - مادلين سعادة
تألقت جنيفر لورانس، خلال العرض الأول لفيلمها " Passenger" في حفل فانيتي فير، في نيويورك، مرتدية فستان أسود شفاف، كشف عن معظم جسدها. وانتعلت حذاءً من تصميم كريستيان لوبوتان مفتوح الأصابع. وصففت شعرها الأشقر في شكل ذيل حصان مما سمح لها بإظهار جمالها الطبيعي مع مكياج تضمن العين السموكي والشفاه الوردي اللامعة. وانضم إليها أيضًا شريكها في الفيلم النجم كريس برات للتصوير أمام شجرة عيد الميلاد في هذا الحدث. وبدا الممثل البالغ من العمر 37 عامًا رائعًا، في حلة رمادية لامعة فوق قميص أبيض وربطة عنق مخططة وحذاء من الجلد البني. ولا شك أن هناك كيمياء بين الاثنين إذ ظل كريس يقتص صورة لورانس معه بشكل هزلي، وشاركها مع معجبيه على وسائل الإعلام الاجتماعي في الآونة الأخيرة. ويلعب النجمان دور اثنين من الركاب استيقظا 90 عامًا مبكرًا على متن مركبة فضائية تحتوي على الآلاف من الناس في غرف…

GMT 10:27 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة
  مصر اليوم - كيت هاكسيل تطلي الجدران بألوان مشرقة

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد
  مصر اليوم - عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما
  مصر اليوم - روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

راضية النصراوي تؤكد استمرار التعذيب عقب الثورة التونسية
  مصر اليوم - راضية النصراوي تؤكد استمرار التعذيب عقب الثورة التونسية

GMT 13:00 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان
  مصر اليوم - هيئة تنظيم الاتصالات البريطانية تلغي لقاء مارين لوبان

GMT 09:29 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة هيلين مارتن تتوج بجائزة ترنر لعام 2016 في لندن

GMT 19:41 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أفضل كتب 2016 عن حياة الفنانين العالميين وتأثيرهم في المجتمع

GMT 12:00 2016 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

اكتشاف بقايا مومياء تعود إلى زوجة الملك رمسيس الثاني
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 11:38 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم
  مصر اليوم - ابتكار لعبة لتدريب العقل توسِّع مجال الرؤية لديهم

GMT 12:37 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي
  مصر اليوم - ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل
  مصر اليوم - باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 14:42 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

طرح "شيفروليه أباتشي" موديل 1959 في مزاد علني
  مصر اليوم - طرح شيفروليه أباتشي موديل 1959 في مزاد علني

GMT 12:21 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

شركة "نيسان" تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة
  مصر اليوم - شركة نيسان تختبر تكنولوجيا السيَّارات ذاتيَّة القيادة

GMT 08:48 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام
  مصر اليوم - لبلبة تعرب عن سعادتها برحلتها الطويلة مع الزعيم عادل إمام

GMT 12:43 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية
  مصر اليوم - إعادة إنتاج محرِّك للسيارات يعود للحرب العالمية الثانية

GMT 10:13 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

مي عمر تعرب عن سعادتها بالتمثيل أمام عادل إمام

GMT 12:37 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

ميشيل أوباما تطل في ثوب مذهل من غوتشي

GMT 09:52 2016 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

أسماء عبد الله تُصمم مجموعة متميزة من الأزياء الشتوية

GMT 11:40 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يقدمون تجربة لتصميم روبوتات مجنحة في المستقبل

GMT 09:11 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

روغرز وروس يتوصلان إلى الديكور الأمثل لمنزلهما

GMT 09:57 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

تغييرات في نظامك الغذائي تحميك من أمراض القلب

GMT 12:20 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

عشرة كرنفالات في بريطانيا احتفالًا بأعياد الميلاد

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 12:55 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

لينوفو تكشف عن موعد إطلاق هاتف Phab2
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon