مصر اليوم - الاحتلال يستأنف أعمال الحفر في باب المغاربة وتحذيرات من طمس معالم القدس

إسرائيل تعتزم بناء "مركز كيدم" في مدخل وادي حلوة على مساحة 3 آلاف متر

الاحتلال يستأنف أعمال الحفر في باب المغاربة وتحذيرات من طمس معالم القدس

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الاحتلال يستأنف أعمال الحفر في باب المغاربة وتحذيرات من طمس معالم القدس

الاحتلال يستأنف أعمال الحفر في باب المغاربة
رام الله – نهاد الطويل

رام الله – نهاد الطويل استأنف الاحتلال الإسرائيلي، صباح الأربعاء، أعمال الحفر في أرض لعائلة صيام المقدسية، وذلك بمحاذاة ساحة باب المغاربة في بلدة سلوان في القدس المحتلة، وسط تحذيرات من طمس معالم القدس ومحاولات الاحتلال المستمرة تهويدها. وأكد مركز معلومات "وادي حلوة" في القدس المحتلة، أن عمال سلطة الآثار الإسرائيلية وضعوا أعمدة حديدية في حُفر شقوها الثلاثاء، على مدخل حوش في حي وادي حلوة، وأن المدخل افتتح من أرض لعائلة صيام للمنفعة العامة، حيث تسعى سلطات الاحتلال إلى إقامة "مركز كيدم" على ساحة باب المغاربة، في مدخل وادي حلوة، وعلى مسافة خطوات من أسوار المسجد الأقصى المبارك، وحسب المخطط يتـألف المبنى من 7 طوابق بمساحة ثلاثة آلاف متر مربع.
وحذرت "الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات"، الأربعاء، من بدء سلطات الاحتلال الإسرائيلي أعمال الحفر والتوسيع في ساحة باب المغاربة، على بعد خطوات من أسوار المسجد الأقصى المبارك، تمهيدًا لتوسعتها لإقامة "مبنى كيدم"، مؤكدة أن الاحتلال يواصل حفره في الحرم القدسي الشريف والبلدة القديمة من القدس المحتلة، في سعي دائم ومستمر إلى سرقة وتزوير التاريخ المقدسي العريق، وتهويد معالم القدس العربية، وصبغها بطابع يهودي بعيد عن عروبتها.
وأشارت الهيئة إلى أن أعمال الحفر والتوسيع والبناء ستؤدي إلى التضييق على السكان المقدسيين في منطقة ساحة باب المغاربة، وتحول حياتهم إلى شبه مستحيلة، لسبب الآلات المنتشرة والحواجز والمتاريس، وأن المخططات الإسرائيلية المتتالية تستهدف القدس وقاطنيها في آن واحد، فتهوّد القدس، وتهجر سكانها، محققة المزيد من الوقائع التهويدية في المدينة المقدسة.
وأشاد الأمين العام للهيئة حنا عيسى، باعتماد وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي في ختام مؤتمر المانحين لتمويل الخطة الإستراتيجية لتنمية القدس في عاصمة أذربيجان باكو، خطتين لدعم القدس وتمويل فلسطين، مؤكدًا مركزية قضية القدس الشريف للأمة الإسلامية، وإعلانهم عن شبكة أمان مالي لفلسطين، مشيرًا إلى الدور الريادي والمهم للأمة الإسلامية في حماية القدس والحفاظ على تراثها وتاريخها، وحماية مسرى الرسول محمد عليه السلام من التهويد والسرقة والتزوير.
ودعا عيسى إلى مزيد من الدعم والاهتمام بقضية القدس المحتلة، وما يجري فيها من حفريات وتهويد وتدمير وتهجير، مؤكدًا أن إسرائيل ترصد ملياراتها وقواتها للسيطرة الكاملة على المدينة المقدسة وجعلها مدينة لليهود وعاصمة لدولتهم.
ونددت الهيئة بمواصلة اقتحام المسجد الأقصى المبارك، وأداء الطقوس والصلوات التلمودية في باحاته بشكل يومي، إضافة إلى استمرار السياسة الاستيطانية الإسرائيلية على كل شبر من مدينة القدس والأراضي الفلسطينية المحتلة، مشددةً على ضرورة وضع حد لانتهاكات الاحتلال لحرمة المقدسات الإسلامية والمسيحية، والالتزام بقواعد القانون الدولي الإنساني.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الاحتلال يستأنف أعمال الحفر في باب المغاربة وتحذيرات من طمس معالم القدس   مصر اليوم - الاحتلال يستأنف أعمال الحفر في باب المغاربة وتحذيرات من طمس معالم القدس



  مصر اليوم -

صفّفت شعرها بشكل انسيابي ينسدل على كتفيها

ريتا أورا تبرز في تنّورة قصيرة كشفت عن مؤخرتها

لندن _ كارين إليان
رفضت المغنية البريطانية، ريتا أورا الخوف من الكشف عن جسدها الرشيق، ووصلت الخميس في تنورة قصيرة جدًا لحفلة إطلاق "كايل ديفول x جف لندن في لندن"، فهي معروفة بخياراتها الجريئة عندما يتعلق الأمر بالأزياء، وقد أعطت أورا بهدوء إلى المتفرجين لمحة عن خلفيتها في ثوب معدني، إذ كشفت التنورة القصيرة بشكل كبير عن مؤخرتها. وعادت ريتا إلى بريطانيا، بعد تصوير السلسلة الـ23 لبرنامج اختيار أفضل عارضة أزياء في الولايات المتحدة، وانضمت إلى لجنة التحكيم السلسلة حيث رأى المشاهدون العارضة إنديا غانت تفوز أخيرا بتاج التصفيات النهائية، وأثبتت أورا أن لديها أوراق اعتماد الأسلوب الراقي في أن تقدم خبرتها لنجوم عروض الأزياء المقبلين، حيث أقرنت التنورة الرقيقة بتيشرت واسع باللون الفضي. مع ظلال من برونزي وبريق يكمن في التفاصيل فوق الثوب الملفت، وصففت شعرها في شكل انسيابي أنيق ينسدل على كتفيها، فيما وضعت مجموعة من الخواتم الفضية في أصابع…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 03:32 2017 الأربعاء ,22 آذار/ مارس

ميرنا وليد تسرد تأثرها بالوقوف أمام سعاد حسني

GMT 06:52 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد توضح توقعات أبراج الفنانين في 2017
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon