مصر اليوم - ندوة بشأن واقع ومستقبل المجلات الأدبيَّة في مصر خلال معرض الكتاب

ناقش ضيوفها أزمة المطبوعات الثَّقافيَّة وأدارتها سهير المصادفة

ندوة بشأن واقع ومستقبل المجلات الأدبيَّة في مصر خلال معرض الكتاب

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - ندوة بشأن واقع ومستقبل المجلات الأدبيَّة في مصر خلال معرض الكتاب

ندوة بشأن واقع ومستقبل المجلات الأدبيَّة في مصر
القاهرة - رضوى عاشور

ناقش ضيوف معرض الكتاب على المائدة المستديرة، خلال ندوة بعنوان "الثَّقافة قوَّة مصر النَّاعمة.. المجلَّات الأدبيَّة في مصر.. الواقع والمأمول"، أزمة المطبوعات الثَّقافيَّة، بحيث أدارتها الدُّكتورة سهير المصادفة، وكان ضيوفها كل من: الأديب علي عطا والشاعر الحسيني عمران والشاعر أحمد عجاج. استهل الشاعر أحمد عجاج كلامه، قائلا: لوزارة الثقافة دورين، داخلي وخارجي ، وأرى بحكم عملي بها، أنها لم تعمل لغير المثقفين، وهم مع احترامي لهم المستحوذين عليها وكثير منهم يسعى لمصلحته الشخصية، وأرى أن دور وزارة الثقافة هو تثقيف الشعب المصري، وليس الاهتمام بالمثقفين فقط.
ففي السبعينات كان لمصر دورا رائدا، وتراجع هذا الدور بسبب نظام مبارك، وبعد كامب ديفيد أصبحت مصر في عزلة، إضافة إلى تراجع الدور الإعلامي والتعليم، مما أدى إلى أنه لم يعد التعليم المصري جذابا لأية دولة، وهناك أمية ثقافية، وأود أن أشير إلى أن الثقافة هي أساس البناء، بمعنى أنها هي المنوطة بالتثقيف السياسي.
وقال الشاعر علي عطا: الثقافة أعمق من كونها مجرد عمل روتيني لوزارة وأغلب الدول المتقدمة لا يوجد بها وزارة للثقافة، وطه حسن وعمالقة الفكر، ظهروا دون وزارة ثقافة وهم يمثلون قوة ناعمة لهم تأثير حتى اليوم، وما حدث من تقصير يخص الوزارة نفسها، وليس تقصير من الثقافة ذاتها.
أما الحسيني عمران، فقال: تلعب المجلات الثقافية دورا مهما في تأثيث النهضة العربية وهي تنشر الوعي التنويري، وهي جزء من روافد الثقافة ولها دور في الحفاظ على الهوية المصرية، وهي منذ عهد نابليون، وزاد عدد الصحف في بداية القرن الماضي، ولا بد من توضيح أمر مهم حين أنشأت مطبعة بولاق، وكان يشرف عليها أبناء الأزهر، قامت بنشر العديد من المطبوعات مثل الهلال والرسالة وغيرها.
وصارت في هذه الفترة منابر ثقافية واعدة، ولدى الهيئة العامة للكتاب أكثر من إصدار لم أر فيها محاباة، فمجلة إبداع التي يرأس تحريرها أحمد عبد المعطي حجازي، ينشر فيها الكثير من الإبداعات، وليس الشعر فقط.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - ندوة بشأن واقع ومستقبل المجلات الأدبيَّة في مصر خلال معرض الكتاب   مصر اليوم - ندوة بشأن واقع ومستقبل المجلات الأدبيَّة في مصر خلال معرض الكتاب



  مصر اليوم -

خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد

كارا ديليفنغن تخطف الأنظار بفستانها القصير

نيويورك ـ مادلين سعاده
تألقت الممثلة كارا ديليفنغن، خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد " Valerian and The City of a Thousand Planets"، في لوس أنجلوس، مرتدية فستانًا من الصوف، مع سترة كولارد أنيقة، وتركت شعرها الأشقر القصير ينساب على كتفيها. وحضرت عرض الفيلم، صديقتها العارضة كيندال جينر، التي ارتدت فستانًا من الساتان الملتف حول جسدها، يظهر ساقيها الطويلتين اللافتتين للنظر. وسيعرض الفيلم في دور عرض السينما الأميركية في 21 تموز/يوليو 2017. وفي ليلة الجمعة الماضية، تم وضع كارا في موقف حرج من قبل غراهام نورتون، حيث استضافها في حدث يوم الأنف الأحمر. وغطت الدردشة مع المذيع الساخر مجموعة متنوعة من المواضيع، واحد على وجه الخصوص، انخفض مثل بالون من الرصاص، عندما قرر غراهام تكرار شيء قالته العارضة له وراء الكواليس على انفراد. وقال غراهام للنجمة، "اعتقد أنه من السهل إحراجك"، والتي سألته "لماذا؟" مع نظرة قلقة في عينيها. ورد غراهام، "حسنا…
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon