مصر اليوم - الحركة الثقافية انطلياس تفتتح مهرجانها السنوي الثالث والثلاثين

أطلقت عليه اسم قامة لبنانيَّة كبرى الفنان الراحل وديع الصافي

"الحركة الثقافية انطلياس" تفتتح مهرجانها السنوي الثالث والثلاثين

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - الحركة الثقافية انطلياس تفتتح مهرجانها السنوي الثالث والثلاثين

انطلاق فعاليات "المهرجان اللبناني للكتاب"
بيروت ـ رياض شومان

أطلقت "الحركة الثقافية في انطلياس"  عصر السبت، فعاليات مهرجانها السنوي  في دورته الثالثة والثلاثين تحت مسمى "المهرجان اللبناني للكتاب" بحضور حشد كبير من السياسيين والإعلاميين الذين تقدمهم وزير الثقافة روني عريجي ممثلا رئيس الجمهورية ميشال سليمان راعي المهرجان. في البداية  ألقى أمين الحركة الثقافية منير سلامة كلمة شكر فيها أولاً راعي المهرجان مرحّباً بالحضور. وتوقف عند أبرز نقاط سيتناولها المعرض طوال أيامه التي تمتد حتى 16 آذار/مارس الجاري، وأهمها تكريم لسبعة من "أعلام الثقافة ورجال فكر وعلم وقانون وفن وتربية وديبلوماسية ينضمون إلى كوكبة من الاعلام الذين كرّمتهم الحركة الثقافية منذ تأسيسها" وفي مقدم المكرمين الفنان الراحل وديع الصافي.
ثم كانت كلمة لرئيس الحركة الثقافية ورئيس دير مار الياس الأب ريمون هاشم وقد جاء في كلمته: "يسعدني أن أهنئ أعضاء الحركة الثقافية على اختيارهم لعنوان المهرجان لهذه السنة وهو "دورة وديع الصافي" والذي أرادوا به تكريماً موجباً لمَن لا يفِه تكريم، مهما عظم حقه من التقدير لعملاق الفن والأصالة.. لوديع الصافي".
أمّا كلمة الأمين العام للحركة الدكتور عصام خليفة فقد توقف مطولاً في كلمته أمام وقائع الوضع الراهن اليوم في سوريا ولبنان والوطن العربي. وجاء في كلمته: "في مواجهة الواقع الذي عرضنا بعضاً من ملامحه نجد أنّ من واجب النخب الثقافية السعي لتطوير خطاب بنّاء غير اقصائي، وأن تجتهد في إيجاد الجوامع المشتركة بين جميع القوى السياسية للخروج من حالة التشرذم والاستقطاب التي تسد الطريق على أي تحوّل ديموقراطي حقيقي في وطننا".
واختتم اللقاء وزير الثقافة روني عريجه ممثلاً رئيس الجمهورية بكلمته التي أتى فيها على ذكر المكرّم الراحل الكبير المطرب وديع الصافي: "ان هذه الدورة هي على اسم قامة لبنانية كبرى، على اسم لبنان الصوت على اسم الكبير وديع الصافي الذي غنّى لبنان وأغناه وظلّ يغني حتى الرمق الأخير".
وبعد الافتتاح، قام الحضور بجولة على المعرض الذي بدا في يومه الأول بكامل استعداده لجملة لقاءات ونشاطات وندوات من حول المكرّم الاول وهو الكتاب.
وتتميز الدورة بتكريم الاعلام: خير الدين حسيب وموريس معلوف وصلاح سلمان وادمون رزق وسمير ابي راشد وعدنان الأمين وظافر الحسن، كما يأتي تزامن الدورة مع رحيل الشاعر الكبير انسي الحاج فأضيف على البرنامج حفل تكريمي له يوم الخميس المقبل عند الساعة السادسة والنصف مساء يشارك فيه كل من بيار أبي صعب وزهيدة درويش جبور وشوقي بزيع وعباس بيضون وعبده وازن وعقل العويط وندى انسي الحاج.
كما يشهد المهرجان تواقيع لعدد كبير من المؤلفين لكتبهم الصادرة حديثاً الى جانب ندوات تتناول أبرز قضايا الساعة السياسية والبيئية والثقافية ولنا معها مواعيد اخرى في الصفحات الثقافية لاحقاً.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - الحركة الثقافية انطلياس تفتتح مهرجانها السنوي الثالث والثلاثين   مصر اليوم - الحركة الثقافية انطلياس تفتتح مهرجانها السنوي الثالث والثلاثين



  مصر اليوم -

صففت شعرها الأسود بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها

ناعومي كامبل تتألّق في فستان شفاف مع حقيبة حساسة

نيويورك _ مادلين سعاده
تعتبر ناعومي كامبل، 46 عامًا إحدى أبرز عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، ولم تكن ناعومي كامبل خجولة من إظهار تفاصيل جسدها الشهير ليلة السبت، إذ امتنعت عن ارتداء حمالة صدر تحت ثوب أبيض من تصميم رالف و روسو مقترنا بمعطف أبيض مطابق، وجاء الفستان كاشفًا لملابسها الداخلية الثونغ لتبدو واضحة للعيان، على الرغم من أنه جاء طويلا يصل حتى كاحليها، مع المعطف ذو الريش. وأمسكت حقيبة حساسة على شكل مظروف وكعب أبيض معدني لإضافة شكل أنيق إلى اللوك، وصففت ناعومي شعرها الأسود الفاحم بشكل انسيابي ليتدلى على كتفيها دون عناء، فيما رفعته من المركز ليظهر وجهها الصافي الخالي من العيوب، في حين أضافت الأقراط المتدلية من أذنيها لمسة من البريق، وأضافت مانيكير أحمر ومكياج عين سموكي لإضفاء نظرة مبهرة. وانضمت النجمة إلى أمثال شارليز ثيرون وشارلي شكس في هذا الحدث، وهو مهرجان هونغ كونغ السنوي الثالث للجمعيات…
  مصر اليوم - تجربة الغطس في أنتركاتيكا بين المتعة والموت

GMT 07:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك
  مصر اليوم - إليكِ نصائح سهلة لإعادة ترتيب منزلك

GMT 05:11 2017 الإثنين ,27 آذار/ مارس

همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم - همسة ماجد توضح دور والدتها في دعمها
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم
egypttoday egypttoday egypttoday egypttoday
Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon