مصر اليوم - أوّل فيلم رسوم متحرّكة سورية طويل في سينما الكندي في دمشق
وزير الداخلية التركي يُعلن خضوع 17 شخصًا لعمليات جراحية بينما 6 آخرون يرقدون بالعناية المركزة بينهم 3 في حالة حرجة وزارة الداخلية التركية تصرح أنه تم وضع عشرة أشخاص قيد الاحتجاز إثر الاعتداء المزدوج في إسطنبول الكشف أن هجوم اسطنبول نفذ بسيارة مفخخة تلاها تفجير انتحاري بعد 45 ثانية وزارة الداخلية التركية تُعلن ارتفاع حصيلة القتلى في تفجير اسطنبول إلى 29 شخصًا إيران تستدعي سفير بريطانيا في طهران للاعتراض على تصريحات تيريزا ماي "الاستفزازية" في قمة البحرين "وزارة التعليم" نؤكد أن لا تهاون مع طلاب الثانوية العامة المتغيبين عن الدراسة السيسى يقول "وجهت باتخاذ إجراءات حماية اجتماعية بالتوازى مع الإصلاح الاقتصادى" وزير داخلية تركيا يعلن احتمال وقوع هجوم انتحارى خلال أحد انفجارى إسطنبول ارتفاع عدد ضحايا حريق سيارة علی طريق "بورسعيد - الإسماعيلية" لـ4 وفيات وكيل "خطة البرلمان" يُطالب الحكومة بالدخول كطرف أساسى فى استيراد السلع
أخبار عاجلة

يُعرض تحت عنوان"خيط حياة" وهو ناطق باللغة العربيّة

أوّل فيلم رسوم متحرّكة سورية طويل في سينما الكندي في دمشق

  مصر اليوم -

  مصر اليوم - أوّل فيلم رسوم متحرّكة سورية طويل في سينما الكندي في دمشق

أوّل فيلم رسوم متحرّكة سوريّة طويل ناطق بالعربيّ
بيروت ـ غيث حمّور

تستعدّ سينما الكندي في منطقة مشروع دمر في العاصمة السّوريّة دمشق قريباً، لبدء عرض أوّل فيلم رسوم متحرّكة سوريّة طويل ناطق بالعربيّة تحت عنوان (خيط حياة). وتدور قصة الفيلم عن الطفل علاء ذي العشرة أعوام، متفوّق في المدرسة، توفي أبوه وترك له أمّاً وحيدة لا عائل لها، فكانت تعمل في تطريز العباءات لتعيل طفلها ، فاليتم والفقر وعذاب الأم في كفاحها، ثلاثة أمور تضافرت لتجعل من علاء طفلا حزينا، يحلم كل يوم بأن يكبر ويحمل عن أمه أعباءها.
 وحلم علاء تحقق يوماً بفضل أصدقائه الحكماء من الحيوانات الذين يؤنسونه في منزله الريفي، حيث اقتاده الطائر سمسم والسلحفاة الحكيمة في مغامرة مدهشة إلى عجوز الزمن الطيبة التي تمنح علاء خيط الحياة السحري الذي كلما شده، تقدّم به الزمن إلى الأمام.
 كان على علاء أن يشد الخيط ليتحقق حلمه فيخرج من بؤسه، لكن سحر الخيط كان يخلص علاء من مشكلته الآنية بنقله هو وعالمه إلى المستقبل، وتحقق الحلم العجيب، فقد انتقل علاء إلى المستقبل، ووجد نفسه شابا قويا قادرا على العمل وإعالة أمه، كانت فرحة علاء لا تقدر، وتحول الخيط السحري إلى رفيقه في رحلة الحياة الصعبة، ولم يكن علاء يلجأ إليه إلا عند الضرورة فيقفز به إلى المستقبل أعوام قليلة، وينقل معه أصدقاءه ورفاق دربه، وحزّ في نفسه أن يفارق بعضهم الحياة، لكن مشكلة كبيرة واجهته و وقف أمامها مكتوف اليدين، عندما ذهب ابنه ليقاتل كجندي دفاعا عن الوطن، وقف علاء خائفا وحائرا، خائفا على ابنه الذي قد يستشهد في المعركة وحائرا في نفس الوقت، هل يشد الخيط السحري؟ ماذا عليه أن يفعل؟ فكر علاء، و لم يجد أمامه إلا حلا واحد، هو أن يعود إلى طفولته وأن يعيش حياته.
وعن الفيلم قالت المخرجة رزام حجازي "الطفل العربي الذي سيشاهد الفيلم سيتخيل أن علاء يشبه ابن حارته، بل سيشعر بأن علاء شخص مألوف، فالسوق الذي يظهر في الفيلم كسوق الحميدية يشبه خان الخليلي في مصر والأسواق في الدول العربية.
مدة الفيلم 83 دقيقة، وهو من الأدب الشعبي العالمي، كتب السيناريو ديانا فارس، وقام بإخراجه رزام حجازي، والموسيق لسيمون أبو عسلي، وفي الإنتاج قامت المؤسسة العامة للسينما في سوريا وبالتعاون مع شركة تايغر برودكشن العالمية والمتخصصة في إعلام الطفل بإنتاج فيلم «خيط الحياة» بعد ان تغلبت على مشكلات الانتاج عبر الاستعانة بالخبرات السورية في القطاع الخاص وجرت المشاركة مناصفة بين المؤسسة وشركة تايغر لإنتاج هذا الفيلم الذي يعد الأول من نوعه.
وحصل الفيلم على جوائز عدة منها جائزة لجنة تحكيم الأطفال الدولية، الجائزة الذهبية لأفضل فيلم في مهرجان القاهرة الدولي السابع عشر لأفلام الأطفال، شهادة تقدير من مهرجان سيسلي للأفلام في ولاية ميامي الأميركية، استحسان دولي بعد المشاركة في تظاهرة السينما العالمية في مهرجان لندن

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

  مصر اليوم - أوّل فيلم رسوم متحرّكة سورية طويل في سينما الكندي في دمشق   مصر اليوم - أوّل فيلم رسوم متحرّكة سورية طويل في سينما الكندي في دمشق



  مصر اليوم -

GMT 11:26 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية
  مصر اليوم - أميرة بهاء تطرح مجموعتها الجديدة من الأزياء الشتوية

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم
  مصر اليوم - خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها
  مصر اليوم - فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 09:11 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

تخوف لدى الناتو من إقالة أنقرة للموالين لها
  مصر اليوم - تخوف لدى الناتو من إقالة أنقرة للموالين لها

GMT 13:43 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي
  مصر اليوم - بشرى شاكر تتحدّث عن أهمية مشاريع المجال البيئي
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -

GMT 07:41 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة
  مصر اليوم - أفضل أماكن للتعلم في أوروبا وبأسعار منخفضة وملائمة

GMT 14:37 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

إحدى الناجيات من أسر "داعش" تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين
  مصر اليوم - إحدى الناجيات من أسر داعش تدعو بريطانيا لقبول اليزيدين

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر
  مصر اليوم - غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016
  مصر اليوم - أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 08:16 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

سوبارو تكشف عن موديل "XV" وتعود إلى المنافسة
  مصر اليوم - سوبارو تكشف عن موديل XV وتعود إلى المنافسة

GMT 10:24 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد
  مصر اليوم - سانغ يونغ تطرح سيارة عائلية مميزة بسعر زهيد

GMT 09:44 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية
  مصر اليوم - وفاء عامر تدين بالفضل لجمال عبد الحميد في حياتها الفنية

GMT 10:45 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض
  مصر اليوم - انضمام الزراف إلى قائمة الأنواع المهددة بالانقراض

GMT 07:20 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

عاصي الحلاني يستعدّ لألبوم جديد مع "روتانا"

GMT 12:00 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

نجلاء محمود تطرح مجموعة ملفتة من إكسسوار شتاء 2017

GMT 11:00 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

غواص هولندي يلتقط صورًا لمخلوق بحري نادر

GMT 09:19 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

فاتن أحمد تبتكر شموعًا تضاء ليلًا دون إنارتها

GMT 09:44 2016 الأحد ,11 كانون الأول / ديسمبر

خطوات بسيطة للحصول على جسد رياضي متناسق

GMT 08:07 2016 السبت ,10 كانون الأول / ديسمبر

خدمة جديدة لإقامة خيمة مميّزة في أي مكان في العالم

GMT 10:26 2016 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أهم الأحداث الفلكية عن شهر كانون الأول لعام 2016

GMT 15:25 2016 الجمعة ,09 كانون الأول / ديسمبر

مشكلة بطارية آيفون 6 إس أكثر انتشاراً مما كانت آبل تعتقد

GMT 15:34 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

الموديل لوتي موس تسير على خُطى شقيقتها وتعرض أزياء شانيل
  مصر اليوم -
  مصر اليوم -
 
 Egypt Today Facebook,egypt today facebook,مصر اليوم الفيسبوك  Egypt Today Twitter,egypt today twitter,مصر اليوم تويتر Egypt Today Rss,egypt today rss,مصر اليوم الخلاصات  Egypt Today Youtube,egypt today youtube,مصر اليوم يوتيوب Egypt News Today,egypt news today,أخبار مصر اليوم

Powered and Developed by FilmMatters

Copyright © 2016 Egypttoday

Developed by FilmMatters

© 2016 Egypttoday

Egypttoday Egypttoday Egypttoday
Egypttoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
Egypt, Lebanan, Lebanon